أخبار 'سند الشمري'

العقار في 2020... مخاوف من فقاعة وركود عقاري

30-12-2019
شهد القطاع العقاري في 2019 العديد من المحطات التي ساهمت في رفع أسعار العقارات، واثرت على عمليات التداولات، إذ تشير البيانات إلى أن بعض القطاعات العقارية شهد ارتفاعا بنسبة تراوحت بين 8 و15 في المئة، بينما شهد العقار السكني في بعض المناطق ارتفاعات وصلت إلى 25 في المئة خلال الربعين الأخيرين من العام الحالي. "الجريدة" سألت عدداً من أهل الاختصاص عن توقعاتهم بشأن القطاع العقاري من حيث الأسعار والتداولات، في ظل العديد من المعطيات الاقتصادية والسياسية، سواء محليا أو خارجيا، وجاءت توقعاتهم متوافقة بعض الشيء، إذ اتفقوا على أن أسعار العقارات ستستمر في الارتفاع خلال الربع الأول من 2020، في ظل مخاوف من حدوث فقاعة عقارية أو ركود عقاري. ولفت هؤلاء العقاريون الى أن الدولة عليها الالتفات إلى القطاع العقاري بشكل عام، و"السكني" بشكل خاص، موضحين أن القطاع بحاجة إلى توفير المزيد من الأراضي، ليكون هناك نوع من التوازن بين العرض والطلب، حيث لا تزال أرقام الطلبات الإسكانية مرتفعة، وفيما يلي التفاصيل:
1 - 10 من 1633