درايش: لقاح... ضد كذب المرشحين

  • 30-11-2020

اليوم چذب المرشح هَم يبي له لقاح

يحمي عقول الغشامى وغفلة الناخبين

معْ أنهم ما هقوا في هالمرشح فلاح

لكنهم للأسف بالمصلحه طامعين

أو "طائفيه" تذر بالملح فوق الجراح

أو فزعة اللي رجَع لجل القبيله عوين

أو "عائليه" احْلِفَت: اسمي ولا يوم طاح

بين العوايل لنا ميراث ذيچ السنين

وإلّا "فئه" للفئه من رغم طعن الرماح

لكن بساعة صفر صارت يسار ويمين

"الصوت واحد" ولا يسمح لهم بانفتاح

يشبه خلية " أميبا"* العايشه وسْط طين

چذّاب هذا المرشح ما نوى بالصلاح

( والناخبينَ الذينَ خلفهم تابعين)

*الأميبا: كائن حي وحيد الخلية.