السيسي يدشن «التأمين الشامل»... واتهام «مدى مصر» بأنها «إخوانية»

أعلن الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي تدشين منظومة التأمين الصحي الشامل لجميع المواطنين للمرة الأولى، كما افتتح عدداً من المشروعات ضمن محور قناة السويس بمحافظتي بورسعيد وشمال سيناء بينها أنفاق تربط قارتي آسيا وإفريقيا.

وأعلن السيسي إطلاق منظومة التأمين الصحي خلال كلمته في الاحتفالية التي شهدت افتتاح عدد من المشروعات التنموية، قائلاً: «إيمانا منا بحق كل مواطن في الرعاية الصحية المتكاملة وفقا لأعلى معايير الجودة، وتحقيقا لحلم طال انتظاره، ومن أجل مستقبل يستحقه أبناء هذا الوطن العظيم، وانطلاقا من مدينة بورسعيد الباسلة، أعلن إطلاق منظومة التأمين الصحي الشامل بجمهورية مصر العربية».

ومن بين المشروعات التي تم افتتاحها مستشفى للأطفال، وأنفاق بورسعيد التي تمر تحت مجرى قناة السويس لتربط قارتي افريقيا وآسيا، ومحور 30 يونيو، ومبنى المركز اللوجيستي بجمارك بورسعيد الذي يمثل المدينة الرقمية لبورسعيد، ومصنعين للأسماك وزيت الطعام.

وأشار الرئيس إلى أن تكلفة المشروعات التنموية التي تم انشاؤها خلال السنوات الـ5 الأخيرة تصل إلى 200 مليار دولار.

واستباقاً للتعديل الوزاري المرتقب، قال الأمين العام لمجلس النواب محمود فوزي، مساء أمس الأول، إن رئيس المجلس علي عبدالعال دعا لانعقاد جلسة طارئة ظهر غد، للنظر في كتاب رئيس الجمهورية بإعادة ترشيح طارق عامر لمنصب محافظ البنك المركزي.

إلي ذلك، قالت النيابة العامة المصرية إن إجراءات التفتيش التي قامت بها السلطات الأحد الماضي لموقع «مدى مصر» تمت بإذن قضائي، جاء نتيجة ما توصلت له تحريات «الأمن الوطني» من إنشاء جماعة «الإخوان» الموقع الإلكتروني لنشر الشائعات.

وقال بيان للنيابة إن التفتيش أسفر عن ضبط آلات ومعدات تستخدم في الجريمة محل الاتهام. واقتحمت أمس قوة أمنية مقر «مدى مصر» الإخباري في القاهرة، واحتجزت العاملين به ساعات قبل أن تطلق سراحهم.