«الحلم بكويت حديثة» (5-6)

لنشأة بلديّة الكويت في مرحلة ما قبْل النّفط ملابسات ودواع تطلبت وجودها، يرصدها هذا الكتاب الذي كتب مخطوطته الراحل محمد صقر المعوشرجي، المدير العام الأسبق لبلدية الكويت طوال فترة السبعينيات، ونائب رئيس المجلس البلدي في النصف الأول من الثمانينيات، ووزير الأوقاف من 1991 إلى 1992م، مسجلاً مشاهدات رغب في تدوينها بحكم معاصرته لحقبتي الكويت والبلدية، قبل النفط وبعده.

في مكتبة المعوشرجي، رحمه الله، عثرت أسرته على مخطوطة هذا الكتاب الذي أودع فيه صاحبه روايته لقصة نشأة البلدية، فسعت إلى جمع مادته ونشرها، إسهاماً منها في زيادة الوعي بما شهدته الكويت من تقدّم وازدهار كانت البلدية النواة الأولى لتنفيذهما.

في تمهيده لهذا الكتاب، الذي تنشره «الجريدة» على عدة حلقات بتصرف يسير، والذي حرره ووثقه بدر ناصر الحتيتية المطيري، يحدد المعوشرجي منهجه، فيذكر أنه يثبت الإعلانات الصادرة عن البلدية بتسلسلها الزمني بين عامي 1930 و1940م، مع التعقيب على أغلبها بآرائه الشخصية.

يبدأ الكتاب الصادر عن دار مطابع الخط - الكويت، سنة 2019 بإلقاء نظرة على أوضاع الكويت قبل نشأة البلدية عام 1930، متطرقاً إلى الطابع العمراني، والأحوال المعيشية، والمشهد الثقافي حينئذ، ثم يخلص إلى صلب كتابه باستعراض المجالس البلدية الخمسة الأولى، وما صدر عنها من إعلانات، مؤرخة بالتاريخ الهجري، الذي كان هو التاريخ الرسمي في الكويت حتى عام 1960. وإلى الحلقة الخامسة:

المجلـس البلــدي الرابع

(1355-1356 هـ الموافق 1936-1938م)

بعد انقضاء مدّة المجلس البلدي الثالث وهي عامان هجريان، وجّه رئيس البلدية الدعوة لانتخاب أعضاء للمجلس في دورته الرابعة، وأُجريت الانتخابات خلال الفترة من 8 حتى 19 المحرم 1355هـ. وقد خاض هذه الانتخابات عشرون مرشحاً؛ فاز منهم حسب ترتيب عدد الأصوات كل من: نصف بن يوسف النصف (153 صوتاً)، محمد الحمود الشايع (140 صوتاً)، يوسف بن عيسى (137 صوتاً)، مشاري الروضان (137 صوتاً)، عبدالله العسعوسي (136 صوتاً)، السيد علي بن السيد سليمان (119 صوتاً)، عبدالمحسن الخرافي (119 صوتاً)، عبدالرحمن بن بحر (102 صوتاً)، مشعان الخضير (99 صوتاً)، مشاري الحسن (85 صوتاً)، محمد الأحمد الغانم (70 صوتاً)، سليمان العدساني (62 صوتاً)، خليفة بن شاهين الغانم (46 صوتاً).

وقد عاد مشعان الخضير لعضوية المجلس، بينما أُعيد انتخاب نصف بن يوسف النصف لوظيفة مدير البلدية، وحلّ محلّه بعد انتخابه لهذه الوظيفة خليفة بن شاهين الغانم حسب تسلسل عدد الأصوات، وباشرت البلدية عملها بقيادة المجلس الجديد كالمعتاد وأصدرت العديد من الإعلانات مجسّدة بذلك قرارات المجلس.

تغيير سير السيارات إلى اليمين

قرّر المجلس في جلسته الخامسة بتاريخ 7 صفر 1355هـ مخاطبة الشيخ أحمد الجابر الصباح بإبدال سير السيارات من اليسار إلى اليمين.

الاحتفال بالمولد النبوي

قرّر المجلس البلدي في جلسته السادسة بتاريخ 5 ربيع الأول 1355 هـ السماح لسلطان الكليب بقراءة المولد النبوي ليلاً ويُعطى عشرين روبية لتُصرف على ما يتطلبه اجتماع المولد.

حظر رخص القيادة للأجانب

قرّر المجلس البلدي في جلسته التاسعة بتاريخ 17 ربيع الآخر 1355 هـ حظر إعطاء رُخَص سياقة سيارات لعموم الأجانب.

إعلان (68) 28 جمادى ثاني 1355 هـ: ليكن معلوماً لدى عموم التجار والمقطّعين أن يراعوا في أوزان العيش ما هو آت:

أولاً: العيش الرنقون الجديد أبوغلافين 36 أوقية وأبو غلاف واحد 35 أوقية ونصفا. ثانياً: الوارد من كلكتّة وكراچي 35 أوقية ونصفا. ثالثاً: الرنقون العتيق 35 أوقية. رابعاً: كلكتّة وكراچي 34 أوقية ونصفا.

وبعد مرور ثلاثين يوماً من تاريخه ستبدأ البلدية بالتفتيش والمراقبة ومن يخالف ذلك يعرض نفسه للمسؤولية.

إعلان (69) 2 ذو القعدة

نعلن للعموم أنّه من الآن فصاعداً يجب على كل تاجر أن يُجيب المشتري إذا أراد وزن المال (البضاعة) أيّاً كان نوعه، وكذلك إذا تمّ البيع بدون ذكر الوزن ولم يستلم المشتري المال في ذلك النهار وجاء لاستلامه في اليوم الثاني أو ما بعده وطلب حينئذ الوزن فلا يحقّ للبائع أن يرفض طلبه بحجّة أنّه لم يطلب ذلك وقت البيع، أي أن سكوت المشتري وقت البيع لا يُفقده حقّه في طلب الوزن عند الاستلام، أما إذا تمّ البيع واستلم المشتري المال بدون أن يشترط الوزن على البائع فليس له حقّ بعد نقل المبيع من محل البائع أن يطلب الوزن أو يدّعي أن وزن المال ناقص وليس لدعواه هذه أي قيمة.

إعلان البلدية رقم (70)-

6 ذو القعدة:

ليعلم عموم سائقي سيارات الأُجرة أنّه غير مسموح لهم قطعياً أن يتعدّوا عريفجان أو الصبيحية أو الجهراء إلّا بعد مراجعة إدارة البلدية وأخذ تصريح بذلك منها، وكلّ من يختار أحد الأماكن الثلاثة لأيّ سبب من الأسباب بدون أخذ إذن بذلك يُعدّ مخالفاً ويعرض نفسه للجزاء الشديد وللبيان حرّر.

حماية العامل الكويتي

نظر المجلس البلدي في جلسته بتاريخ 25 ذو الحجة 1355هـ في مشروع حماية العامل الكويتي وحَصْر المهنة في الكويتيين، وبعد أن تداول المجلس في الموضوع تقرّر تأجيل البت في الموضوع إلى جلسة أخرى.

إعلان (71) - 16 صفر 1356 هـ: نعلن لعموم الذين يستعملون الدرّاجات أنه لا يجوز لهم السير ليلاً بدون سراج، ومن يخالف ذلك يعرّض نفسه للجزاء.

إعلان (72)

نعلن لعموم أهالي الكويت أن الأوزان التي سبق أن طلبتها البلدية من الخارج قد وردت وستحلّ محلّ الأوزان المعمول بها إلى الآن في الكويت، فمن تاريخ هذا الإعلان إلى نهاية عشرين يوماً يجب على جميع الباعة أن يستبدلوا أوزانهم القديمة بأوزان جديدة وهي تُبَاع في إدارة البلدية...

والأوزان الجديدة هي الرطل وهو يعادل أكثر من خُمْس الأوقية القديمة بقليل، والهندر وهو يعادل 112 رطلاً، أما الأوقية التي تُعتبَر منذ الآن فهي أربعة أرطال لجميع الأصناف، والسمك فإن أوقيته 8 أرطال. إنّ هذه المهلة التي أعطتها البلدية للبائعين وهي عشرون يوماً كافية للاستبدال وزيادة، فيجب ألا يتأخر أحد عن استبدال أوزانه القديمة، إذ انّه بعد انتهاء المدّة بيوم واحد ستُفَحص جميع الدكاكين التي تتعامل بالوزن وإذا وجد بينها من لايزال يبيع بالوزن القديم يُعدّ مخالفاً للأمر ويعرض نفسه للجزاء الذي يستحقّه.

إعلان (73) 9 ربيع الأول

ليعلم جميع أهالي الكويت أنه منذ الآن فصاعداً لا توجد أوزان في الكويت لجميع المعاملات سوى الهندر والرطل، أما الأوقية فيجب ألا تذكر أصلاً في البيع والشراء، فيجب على عموم أصحاب الدكاكين اعتماد ذلك وأن يجعلوا أسعارهم بالرطل والهندر فقط ومن يخالف يعرض نفسه للجزاء.

التعليق:

كانت الأوزان السائدة في الكويت هي الأوقية وتساوي 2.268 كيلوغرام أو المنّ، ولكلّ بلد من البلدان التي تستورد الكويت منها الحاجات الغذائية أوزان خاصة، فهناك الأوقية في الهند والمنّ والحقّة والرّطل والطنّ وغير ذلك كثير. وكانت عملية البيع تتم بالجملة على أساس أوزان البلد المُصدِّر. ويفيد الإعلان بوصول الأوزان من نوع الرطل وهو الوزن المطبّق في الهند، وبموجب قرار المجلس البلدي تم اختيار هذا النوع من الأوزان بقصد توحيد الأوزان حفاظاً على حقوق الناس.

وهذا الإجراء هو خطوة جيدة أسهمت في حفظ حقوق المتعاملين وفق أوزان دقيقة الصنع لتحلّ محلّ الأوزان المختلفة الأنواع، والتي قد يضيع على بعض الناس بسببها شيء من حقوقهم. وبقي الرطل ومضاعفاته وأجزاؤه هي التي يتم التعامل بموجبها بين الناس في الكويت حتى تم استبدال الرطل بالوزن العشري الذي هو الكيلوغرام وأجزاؤه ومضاعفاته والمتر وأجزاؤه، أما فيما يتعلق بتطبيق الحسابات بالمتر بالنسبة للأراضي والمباني والساحات فقد تم بعد 1/4/1964م.

إعلان (74): بمناسبة حلول عيد المولد النبوي الشريف فقد نشر إعلان عدد 65 حرفياً.

إعلان البلدية (75) 14 ربيع الأول 1356 هـ:

نعلن لعموم أهالي الكويت أن جميع المعاملات تكون على الهندر والأوقية التي هي خمسة أرطال، أما أوقية السمك فتكون عشرة أرطال، وعلى الأوقية تجري الأسعار. أما الرطل فيكون جزءاً من الأوقية فقط ولا يقطع عليه سعر في أي شيء كان، ويجب اعتبار هذا الإعلان ناسخاً للإعلان الذي تقدّمه خاصاً بالأوزان، كما أنه يجب العمل بما ورد فيه ابتداء من تاريخ غد الثلاثاء.

إعلان (76) 28 ربيع أول 1356هـ:

نعلن لعموم أهالي الكويت أنه بمناسبة عيد ميلاد جلالة الملك جورج السادس ستعطلّ غداً الاربعاء 29 ربيع أول 1356هـ جميع الدوائر والمدارس والأسواق وجميع الأعمال طيلة النهار ما عدا أصحاب الحرف الآتية: اللحم والسمك، والخضروات، والخبّازين وأصحاب المطاعم والمقاهي.

فيجب على العموم ملاحظة ذلك وتنفيذه ومن يخالف يعرض نفسه للمسؤولية.

إعلان البلدية رقم (77) 4 ربيع الآخر:

نعلن لعموم أهالي الكويت أنه يجب على الجميع التعامل بالروبية أم بنت على اختلاف أنواعها ما عدا المزيف منها وكل من يخالف يعرض نفسه للمسؤولية والغرامة.

إعلان (78) 4 ربيع الآخر

نعلن لعموم الحمّالين أصحاب الكندر أنّه يجب عليهم أن يضعوا أغطية لقواطيهم، بحيث لا يجوز لأي واحد منهم أن يحمل تنكات ماء مكشوفة في الشوارع من تاريخه إلى نهاية عشرة أيام، يجب عليهم إجراء ما ذكر، وكل من يوجد لديه بعد نهاية المهلة تنكة غير مغطّاة يعرض نفسه للمسؤولية والجزاء.

التعليق: يطلب الإعلان من العمّال العاملين بنقل المياه المعروفين بالكُنْدُر (وجمعها الكنادره) وهم الذين تخصّصوا بنقل الماء من السفن التي تجلبه من شط العرب في البصرة ويوصلونه إلى البيوت بواسطة صفائح التّنَك. وتسع التّنَكة الواحدة أربعة غالونات، ويحمل الواحد منها صفيحتين بواسطة خشبة من نوع خاص يضعها على كتفه ويعلّق الصفيحتين في طرفي الخشبة. ويطلب الإعلان من هؤلاء وضع أغطية للتّنَكات التي يستعملونها بنقل المياه وأعطي مهلة عشرة أيام لتنفيذ ذلك.

استقالة جماعية

قدّم خمسة من أعضاء المجلس البلدي استقالاتهم بتاريخ 5 ربيع الآخر 1356هـ الموافق 14 يونيو 1937م احتجاجاً على حلّ مجلس المعارف الذي كانوا أعضاء فيه، باستثناء خليفة بن شاهين الغانم الذي قدّم استقالته تضامناً معهم وإن لم يكن عضوا بمجلس المعارف. والأعضاء المستقيلون من المجلس البلدي هم: خليفة بن شاهين، مشعان الخضير، مشاري الحسن البدر، سليمان العدساني، السيد علي السيد سليمان. وتم استدعاء الأعضاء الاحتياط وهم: خالد الزيد، يوسف الحميضي، يوسف العدساني، سلطان الكليب، عبدالعزيز الحميدي؛ ويبدو أن بعض الأعضاء الاحتياطيين رفضوا العضوية لذلك تم استدعاء الاحتياطيين الذين يلونهم وهم برّاك الخميس ثم حمد الصالح الحميضي على التوالي. ورغم التوتّر العام الذي صاحب مسيرة المجلس البلدي الرابع فقد زاول صلاحياته، وعقد جلساتة كالمعتاد واتخذ بعض القرارات ذات الأهمية، واستكمل المجلس دورته طوال العامين الهجريين 1355 و1356.

إعلان البلدية (80) 10 ذو القعدة

نعلن للعموم أن البلدية تضع في المناقصة التزام توريد ماء الشرب من شطّ البصرة إلى الكويت، فعلى كل من يتوسّم في حالته الكفاءة للاضطلاع بعبء المشروع أن يتقدم بطلبه كتابياً إلى إدارة البلدية في ظرف خمسة عشر يوماً.

التعليق: يدل هذا الإعلان دلالة واضحة على أن آمال المجلس البلدي لم تتوقف عند إمكانياته بل تجاوزتها تحقيقاً لحاجة المواطنين ومن أهمها توافر مياه الشرب، لذا فإن المجلس لم يتوان عن البحث في إمكانيات استيراد الماء بواسطة السفن من شط العرب، وكانت هذه المهنة قد بدأت منذ 1327 هجرية 1909 ميلادية وأول من استورد المياه من شط العرب بواسطة السفن هو محمد اليعقوب.

المجلس الخامس استمر 4 أشهر

صدر إعلان للبلدية بتاريخ 22 المحرم 1357 هـ، يتضمن الدعوة لانتخابات جديدة بعد انقضاء دورته الرابعة ومدّتها عامان، وأرسلت رسائل للناخبين تدعوهم لانتخاب أعضاء المجلس هذا نصها:

«حضرة المكرم.. بعد التحية.. بما أن مدة عضوية مجلس البلدية قد انتهت فنرجو أن تنتخبوا ستة أشخاص ممن تتوسمون فيهم الخير والإصلاح، على ألا يتضمن انتخابكم الذين سبق لهم أن استقالوا من عضوية البلدية في العام الماضي، وأرسلوا كتابكم إلى صندوق الانتخابات في البلدية مع وضع اسمكم على ظهر الظرف كالمعتاد».

وظهرت نتائج هذه الانتخابات في 4 صفر 1357هـ الموافق 4 أبريل 1938م، واستمر المجلس مدة تقرب من أربعة أشهر، حتى 23 جمادى الآخرة 1357 هـ، ومن الإعلانات التي أصدرها هذا المجلس ما يلي.

إعلان (81) ــ 18 صفر 1357 هـ

نعلن للعموم بأنه يجب على كل من يجد طفلاً ضالاً في الطريق أن يذهب حالاً إلى إدارة الشرطة ليسلّمه هناك.

إعلان (84)- 14 جمادى الآخرة 1357هـ

نعلن للعموم أنه قد تقرر جعل رسم البلدية الشهري على دكان من عموم دكاكين الطُّرُق 4 آنات فقط ابتدء من الشهر الجاري.

التعليق: الإعلان يتعلّق بوضع رسوم على المحلات أو البسطات التي تقع خارج الأسواق في الطُّرقُات القريبة من بيوت المواطنين، وهذه المحلات تكون مبيعاتها من اللوازم التي يحتاجها المواطن بشكل يومي مثل بعض المواد الغذائية، والكيروسين، والفحم والقَرْم (فروع أشجار تستورد من عُمان وإيران) وهذه تباع مجزأة بكميات قليلة، بالإضافة إلى كمية ضئيلة من الحلويات والشوكولاته المتنوعة التي تباع للأطفال، ولهذا نجد أن الرسوم مخفضة لمعرفة المجلس البلدي ضآلة العائد من البضائع التي تبيعها هذه المحلات.

إعلان (85)ــ 20 جمادى الآخرة 1357هـ

نعلن للعموم أنه لا يجوز لشخص أن يجلس في دكاكين الطرق بدون حاجة ومن يخالف يعرض نفسه للمسؤولية والجزاء.

التعليق: جاء هذا الإعلان لمنع جلوس الرجال باستثناء صاحب المحل أو البسطة من الجلوس فيها منعاً للإحراج ومحافظة على الآداب العامة، نظراً لأن زبائن هذه البسطات التي في الطرقات أكثرهم من النساء والبنات بحكم قُربها من بيوتهن ولأنّه في الغالب يكون ربّ الأسرة خارج المنزل يسعى في طلب الرزق.