صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 5151

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

البلدية دشنت حملة إزالة التعديات في البر

بدأت بلدية الكويت حملتها الواسعة لإزالة التعديات في المناطق البرية في المحافظات الثلاث الجهراء والأحمدي والفروانية، حيث أزالت البلدية عدداً من التعديات المتمثلة بدواوين وجواخير صممت من «كيربي» فضلاً عن عمليات بناء داخل تلك الدواوين المغلقة.

واستعانت البلدية بآليات قوة الإطفاء في محافظة الأحمدي لسد نقص الآليات المخصصة لرفع التعديات، وتتزامن هذه الحملة مع حملات البلدية المتعلقة بالنظافة العامة «شارك بنظافتها» التي استخدمت جميع آليات النظافة، إضافة إلى حملة مخالفة السراديب المؤجرة في العقارات الإستثمارية.

كما شهدت حملة البلدية دخول الهيئة العامة للبيئة لرصد التلوث الناتج عن التعديات الموضوعة في المناطق البرية.

وأعلن المتحدث الرسمي باسم بلدية الكويت محمد المطيري لـ «الجريدة» بدء فرق البلدية حملة واسعة في البر ضمن محافظات الجهراء والأحمدي والفروانية.


وأوضح المطيري، أن الفرق الرقابية التي أوكلت لها مهمة التعديات من خلال رصدها وحصرها وتوجيه الإنذارات و إتخاذ الإجراءات الرقابية بإزالتها، باشرت أعمالها بكثافة منذ اليوم الأول بتوجيهات مباشرة من مدير عام البلدية المهندس أحمد المنفوحي ومتابعة وزير الدولة لشؤون البلدية رنا الفارس.

وذكر أن الهدف من هذا النوع من الحملات هو تجاوب المواطنين للإزالة الطوعية لأي تعدٍّ على أراضي الدولة خاصة في المناطق البرية، موضحاً أن الفرق مكلفة بتطبيق القانون من خلال استمرارية الحملة والتي تمتد ثلاثة شهور تبدأ من 14 أغسطس إلى 15 نوفمبر المقبل.

وأضاف أن الحملة تأتي بالتزامن مع حملة السراديب المخالفة التي بدأت الأسبوع الماضي وحملة «شارك بنظافتها»، التي تبين مدى القدرات التي تمتلكها كوادر البلدية لتنفيذ حملات متزامنة، مؤكداً أن هناك عدداً كبيراً من الإخلاءات تمت للسراديب بالتعاون مع قوة الإطفاء العام والمستثمرين وملاك العقارات، مما يعكس مدى التجاوب الواسع لإعادة سراديب عقارات السكن الاستثماري لوضعها الطبيعي والمخصص لها سواء أكان مواقف سيارات أو مركزاً خدمياً للقاطنين بها.

وعن عدد الإزالات التي قامت بها الفرق الميدانية في اليوم الأول، لفت المطيري إلى أن الفرق المخولة تنفيذ حملات البلدية سواء بحملة تعديات البر أو السراديب أو «شارك بنظافتها»، مطالبة برفع تقاريرها أسبوعياً لقيادة البلدية، التي ستصدر إحصائيات أسبوعية لكل حملة في نوع من نشر المعرفة العامة للمواطنين والمقيمين بالدور التي تقوم بها الفرق.

محمد جاسم