صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 5104

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

ساسوولو يواصل عرقلة الكبار ويسقط نابولي

  • 03-12-2021

بعد أربعة أيام على إسقاطه ميلان في معقله، عاد ساسوولو ليسدي خدمة للنادي اللومباردي، الفائز على مضيفه جنوى 3-صفر، بتعادله مع ضيفه نابولي المتصدر 2-2، بعدما كان متخلفاً بهدفين نظيفين، أمس الأول، في المرحلة الـ 15 من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

وبقي نابولي، المتمسك بحلم اللقب الأول منذ 1990، متصدراً، لكن الفارق تقلص إلى نقطة، بعدما فرَّط في تقدمه على ساسوولو بهدفين سجلهما الإسباني فابيان رويس (51) بتسديدة بعيدة بعد تمريرة من البولندي بيوتر زيلينسكي، الذي كان أيضاً خلف الهدف الثاني الذي سجله البلجيكي درايس مرتنز (59).

لكن صاحب الأرض عاد إلى اللقاء، الذي خسر فيه نابولي جهود لورنتسو إنسينيي ورويس والمدافع السنغالي كاليدو كوليبالي، بسبب الإصابة، بتقليصه الفارق عبر جانلوكا سكاماكا، بعد عرضية من اليوناني يورغوس كيرياكوبولوس (71)، ثم بإدراكه التعادل (89) برأسية جان ماركو فيراري، بعد ركلة حُرة نفذها دومينيكو بيراردي.

وبعد عودته من ملعب ساسوولو، سيكون فريق المدرب سباليتي أمام اختبار صعب آخر السبت على أرضه ضد أتالانتا.

ميلان يستعيد توازنه

على ملعب لويجي فيراريس، وبمواجهة نجمه السابق الأوكراني أندريه شفتشنكو، القادم أخيرا لتدريب جنوى، استعاد ميلان توازنه وسريعاً، بالفوز خارج قواعده بثلاثة أهداف جميلة للسويدي المخضرم زلاتان إبراهيموفيتش من ركلة حرة (10) والبرازيلي ميسياس جونيور برأسية خادعة من فوق الحارس (1+45)، ثم بتسديدة أرضية مُحكمة لابن الثلاثين عاماً، بعد تمريرة من الإسباني إبراهيم دياس (61)، في لقاء خسر خلاله "الروسونيري" جهود الدنماركي سايمون كاير في ثوانيه الأولى، بسبب إصابة في الركبة.

إنتر يهزم سبيتسيا


وأكد إنتر ميلان مجدداً جديته في الدفاع عن اللقب الذي أحرزه للمرة الأولى منذ 2010، بفوزه على ضيفه سبيتسيا 2-صفر.

وحقق إنتر فوزه الثالث توالياً والعاشر للموسم، ليرفع رصيده إلى 34 نقطة في المركز الثالث، بفارق نقطتين خلف نابولي ونقطة خلف ميلان.

وتحضر إنتر بهذا الفوز الذي حققه على حساب فريق يشرف عليه لاعبه السابق تياغو موتا، لما ينتظره السبت في العاصمة من مواجهة صعبة مع روما، قبل السفر إلى العاصمة الإسبانية لمواجهة ريال مدريد الإسباني في الجولة الأخيرة من منافسات المجموعة الرابعة لدوري أبطال أوروبا في لقاء لتحديد هوية المتصدر، بعدما ضمن الفريقان بلوغهما ثُمن النهائي.

واستحق إنتر الفوز، إذ كان الطرف الأفضل تماماً، لكنه أنهى الشوط الأول متقدماً بهدف وحيد سجله روبرتو غاليارديني (36)، بعد تمريرة من الأرجنتيني لاوتارو مارتينيس.

وأضاف "نيراتسوري" هدفا آخر من ركلة جزاء نفذها لاوتارو مارتينيز (58).

من جانبه، بدأ روما يبتعد أكثر فأكثر عن دائرة الصراع على اللقب، بعد تلقي فريق المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو هزيمته السادسة للموسم، بسقوطه على أرض بولونيا بهدف سجله السويدي ماتياس سفانبرغ (35).

وتجمد رصيد "الذئاب" عند 25 نقطة في المركز الرابع، بفارق 6 نقاط عن المركز الرابع الأخير المؤهل إلى دوري الأبطال الموسم المقبل، والذي يحتله أتالانتا الفائز الثلاثاء على فينيتسيا 4-صفر.