صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4939

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

الشكوك حول فاعلية اللقاحات تضغط على أسعار النفط

البرميل الكويتي ينخفض 2.94 دولار ليبلغ 74.86 دولاراً

  • 01-12-2021

انخفض سعر برميل النفط الكويتي 2.94 دولار، ليبلغ 74.86 دولارا للبرميل في تداولات يوم الاثنين مقابل 77.80 دولارا في تداولات يوم الجمعة الماضي، وفقا للسعر المعلن من مؤسسة البترول الكويتية.

وفي الأسواق العالمية، انخفضت أسعار النفط بأكثر من 3 بالمئة صباح أمس، بعد أن أثار الرئيس التنفيذي لشركة موديرنا للأدوية الشكوك حول فاعلية اللقاحات المضادة لـ "كوفيد -19" في مواجهة المتحور الجديد من فيروس كورونا (أوميكرون)، مما أفزع المتعاملين في أسواق المال وزاد من المخاوف المتعلقة بالطلب على النفط.

وقال رئيس الشركة لصحيفة فاينانشال تايمز إن من غير المرجح أن تكون لقاحات "كوفيد-19" فعالة في مواجهة أوميكرون بنفس درجة فاعليتها في مواجهة المتحور السابق دلتا.

وهبطت العقود الآجلة لمزيج برنت القياسي 2.32 دولار، أي بنسبة 3.2 بالمئة لتصل إلى 71.12 دولارا للبرميل، وهو أدنى مستوياته منذ الأول من سبتمبر.

وهبط سعر العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط 2.15 دولار، أي بنسبة 3.1 بالمئة إلى 67.80 دولارا للبرميل، وهو أدنى مستوياته منذ 26 أغسطس.


وتفيد تصريحات معدة مسبقا بأن رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي)، جيروم باول، سيبلغ الكونغرس اليوم بأن المتحور الجديد يمكن أن يعطل الانتعاش الاقتصادي.

وتهاوى سعر النفط بنحو 12 بالمئة يوم الجمعة، مع تراجع أسواق أخرى، وسط مخاوف من أن يثير انتشار المتحور الجديد موجة إغلاق جديدة ويحد من النمو العالمي مما يضر بالطلب على النفط.

ومع الشكوك المحيطة بالطلب على النفط تتزايد توقعات بأن تعلق مجموعة أوبك+ التي تضم منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) ومنتجين آخرين منهم روسيا خططها لإضافة 400 ألف برميل يوميا كل شهر في يناير.

وتنامت الضغوط بالفعل على "أوبك+"، التي ستجتمع غدا، لإعادة النظر في خطتها الإنتاجية، بعد أن سحبت الولايات المتحدة ودول مستهلكة رئيسية أخرى الأسبوع الماضي من احتياطيات الطوارئ للحد من ارتفاع الأسعار.

من ناحية أخرى، أظهرت بيانات حكومية يابانية أن واردات اليابان من النفط الخام الكويتي قفزت في شهر اكتوبر الماضي بنسبة 56.3 في المئة، مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي لتصل الى 8.38 ملايين برميل، أي ما يعادل 270 ألف برميل يوميا.

وذكرت البيانات التي أصدرتها وكالة الموارد الطبيعية والطاقة اليابانية، في تقرير أوّلي، ان هذه الزيادة تعد الأكبر منذ شهر أبريل العام الماضي لتحل الكويت مكان قطر كثالث أكبر مزود نفط لليابان، مزودة إياها بنسبة 11.5 في المئة من إجمالي وارداتها من النفط الخام.