صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4898

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

مصر واليونان وقبرص تعزز تحالفها بالربط الكهربائي

عززت مصر تحالفها المعلن مع اليونان وقبرص منذ 2014، بتوقيع اتفاقيات للربط الكهربائي، أمس، بالتوازي مع مشاريع الربط على مستوى الغاز الطبيعي، تمهيدا للتصدير إلى السوق الأوروبية، حسبما أعلن الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، خلال قمة ثلاثية مع نظيره القبرصي نيكوس أناستاسياديس، ورئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس، في أثينا، وهي القمة التي شهدت توجيه انتقادات لتركيا وسياساتها في شرق المتوسط.

السيسي تجنب في المؤتمر الصحافي المشترك الذي أعقب القمة التاسعة بين زعماء الدول الثلاث في أقل من سبع سنوات، ذكر تركيا صراحة، عند حديثه عن الأزمة القبرصية، إذ أكد دعم مصر لمساعي جمهورية قبرص، وكافة الأطراف الدولية المعنية من أجل إيجاد حل شامل وعادل للقضية القبرصية، استنادا لقرارات الشرعية الدولية ومجلس الأمن ذات الصلة، كما كشف عن توافق ثلاثي على حتمية خروج كافة القوات الأجنبية والمرتزقة من ليبيا، مع ضرورة إجراء الانتخابات المقررة في ديسمبر المقبل.

من جهة أخرى، قال السيسي إن «هناك توافقاً بين مصر واليونان وقبرص بشأن التمسك بوحدة وسيادة سورية ورفض محاولة بعض القوى الإقليمية فرض الأمر الواقع هناك»، مشدداً على رفض قادة الدول الثلاث أي محاولة من قبل ما سماها «قوى إقليمية» لتغيير ديموغرافية بعض المناطق السورية.

رئيس الوزراء اليوناني، كان أكثر حدة وصراحة في إدانة تركيا، إذ أكد أن مواقف الدول الثلاث متطابقة في «إدانة ممارسات تركيا الاستفزازية وخطابها العدواني».


بدوره، هاجم الرئيس القبرصي تركيا، مشيرا الى انها «تسعى للاستيلاء على أراض قبرصية من أجل إنشاء قاعدة لطائرات مسيرة وميناء عسكري».

من جهته، كشف المتحدث باسم الرئاسة المصرية، باسم راضي، أن القمة الثلاثية تناولت كذلك جهود مكافحة الهجرة غير الشرعية والإرهاب والفكر المتطرف. وناقش الزعماء ملفات القضية الفلسطينية، والملف الليبي، والوضع في سورية، وسبل دعم لبنان كما تم استعرض التطورات المتعلقة بسد النهضة الإثيوبي.

في غضون ذلك، ووسط توتر في العلاقات السودانية الإثيوبية بسبب الخلاف الحدودي، انطلقت فعاليات التدريب المصري السوداني المشترك (حارس الجنوب -1)، في قاعدة محمد نجيب العسكرية شمالي مصر، أمس، والذي يستمر حتى 29 الجاري، وينفذ التدريب لأول مرة بين الجانبين بمشاركة من عناصر حرس الحدود المصرية وعناصر المشاة السودانية المدربة على تأمين الحدود.

في السياق، كشفت صور نشرها المتحدث باسم الرئاسة المصرية، عن أسلحة متطورة من صناعة مصرية تفقدها الرئيس المصري، وبينها نماذج مختلفة من المركبات المدرعة المتطورة التي ستعرض في إطار الدورة الثانية من معرض مصر الدولي للصناعات الدفاعية والعسكرية "إيديكس 2021".