صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4897

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

الهيئة العامة للقوى العاملة تشيد بدور «بيتك» في تدريب العمالة الوطنية وتوظيفها

زياد العمر : توجهات البنك لدعم الخطط الحكومية لإعادة التوازن

  • 17-10-2021

كرمت الهيئة العامة للقوى العاملة، بيت التمويل الكويتي (بيتك)، لدوره الرائد في توفير فرص التدريب الميداني خلال العطلة الصيفية لمجموعة من الطلبة الكويتيين، ما يؤكد جهود البنك المستمرة في دعم الأنشطة المتعلقة بتنمية وتطوير العنصر الوطني، ودعم قدرات الشباب الكويتيين المقبلين على العمل في مختلف المراحل العمرية، بما يؤهل أجيالا متتالية من الشباب العاملين القادرين على خدمة الوطن والمجتمع.

وجاء التكريم الذي تسلمه رئيس الموارد البشرية لمجموعة «بيتك» زياد العمر، من نائب المدير العام لشؤون القوى العاملة- سلطان الشعلاني، ليؤكد العلاقات المستمرة من التعاون بين الجانبين، وفي اعقاب مساهمة البنك في تدريب مجموعة من الطلبة وفق برنامج مكثف وشامل، بهدف تهيئتهم للعمل بالقطاع الخاص أو بشكل منفرد من خلال مبادرات ريادة الأعمال، وتدريبهم على آليات السوق، وحثهم على التوجه نحو العمل الحر، بما يتناسب مع إمكانات كل واحد منهم، ما جعل الفترة التدريبية التي قضاها الطلبة في «بيتك» بمنزلة تنمية وتوجيه لقدراتهم وتحفيز لطاقاتهم العملية، وترسيخ للعديد من القواعد والأنماط والتطبيقات الإدارية الكفيلة بمساعدتهم في تحقيق النجاح بحياتهم العملية.

وبهذه المناسبة، أكد زياد العمر توجهات «بيتك» لدعم الخطط والسياسات الحكومية الرامية الى اعادة التوازن في توزيع القوى العاملة الوطنية على قطاعات العمل غير الحكومية، مشيرا إلى أن العنصر الوطني كان ولايزال يساهم في نجاح البنك، عبر فريق متكامل من الموظفين المتميزين يعمل دون كلل لتطوير القدرات والإمكانات في كل نواحل العمل بمختلف اللأنشطة، بما يتناسب وطموحات وتطلعات «بيتك» وعملائه.


وأوضح العمر أنه في الوقت الذي اصبح فيه «بيتك» وجهة ومقصدا لمعظم الخريجين، ويتطلعون للعمل فيه والمشاركة بدور في نجاحاته على مختلف الصعد، فإن جهود تدريب الشباب والطلبة تحظى بنفس الاهتمام والتقدير من إدارة البنك مثل عملية التوظيف، معربا عن القناعة الأساسية لديه بأن العنصر البشري محور النجاح الرئيسي لأي مؤسسة.

وتعد ممارسات «بيتك» في مجال توظيف وتدريب القوى البشرية من العنصر الوطني، وما يوليه من أهمية كبرى لهذا المجال، إضافة مهمة واستراتيجية لجهود القطاع الخاص في دعم المشروع التنموي للدولة القائم على إفساح المجال أمام الشباب، وصقل خبراتهم وتطوير مهاراتهم العملية، وإمكاناتهم العلمية وفق منهج تدريبي وتأهيلي يتبع أحدث نظم التدريب والتطوير.

وتؤكد الجوائز والتقديرات التي يحصل عليها «بيتك» نجاح سياساته وجهوده في مجال التدريب والتطوير، وحرصه على استقطاب شباب الكويت من الخريجين الجدد، وإلحاقهم بالعمل بعد إخضاعهم لبرامج ودورات تدريبية مكثفة ومتطورة مثل برنامج «فرصة» للطلبة الكويتيين الخريجين المتفوقين بالجامعات، المعد وفق أعلى وأفضل المستويات المعمول بها على مستوى العالم في مجال صقل وتطوير وتنمية القدرات البشرية، وإطلاق طاقات العمل والإبداع لدى الشباب.