صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4841

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

70% نسبة نمو الحسابات النشيطة في البورصة خلال عام

343 مليون دينار مشتريات الأفراد في يوليو الماضي

قفزت الحسابات النشيطة في عام بنسبة 70.6 في المئة بين يوليو 2020 ويوليو الماضي من العام الحالي، إذ زاد عدد الحسابات بنحو 7.792 ألف حساب، من مستوى 11.028 حساب إلى 18.820 حساب.

ويبرر النشاط الذي حققته البورصة من بداية العام الحالي تلك القفزة في عودة الكثيرمن الحسابات للتداول بقوة خصوصاً بعدما تعدلت الكثير من الأسعار لشريحة واسعة من الأسهم المدرجة، وكان بعضها منخفضاً بمستويات كبيرة نتيجة تداعيات الأزمة ما دفع بالكثيرين للتوقف عن عمليات الشراء والبيع، إذ إن نسب الخسائر في القيم السوقية كانت عالية جداً.

وارتفع إجمالي عدد الحسابات المسجلة في الشركة الكويتية للمقاصة في عام بنحو 11.537 ألف حساب بنمو نسبته 2.9 في المئة، مما يعكس حالة الاستقطاب التي تشهدها البورصة وتبرر مستويات السيولة المرتفعة التي حافظت عليها بمتوسط عام لم يقل عن 50 مليون دينار.

في سياق آخر، ذكرت مصادر في شركات الوساطة أن هناك إقبالاً لافتاً من العديد من العملاء لتدشين حسابات، مبينة أن كثيراً من الحسابات يتم تدشينها بشكل يومي.

وأشارت إلى أن الاكتتابات الأخيرة التي شهدها السوق ترتب عليها فتح حسابات للعديد من المستثمرين والمواطنين للمرة الأولى.

وأضافت المصادر أن نشاط الحسابات القائمة أو تدشين حسابات جديدة مرتبط بأداء السوق، مشيرة إلى أن الأغلبية المطلقة في تدشين الحسابات الجديدة تكون للأفراد مقارنة بالحسابات المؤسسية أو حسابات الشركات.


تعاملات الأفراد

على صعيد متصل بلغت قيمة مشتريات الأفراد خلال يوليو الماضي ما قيمته 343.5 مليون دينار وغلبت عمليات البيع عليها بسبب الترقب لإعلانات الأرباح وهدوء المضاربات نسبياً.

فيما بلغت قيمة تعاملات المحافظ والصناديق 178.2 مليون دينار وغلب على تعاملات المحافظ الشراء مقابل عمليات بيع بلغت 174.3 مليون دينار بفارق إيجابي يبلغ 3.9 ملايين دينار.

واستمراراً لتفوق الأداء المؤسسي، كانت عمليات شراء الصناديق الاستثمارية إيجابية إذ بلغت قيمتها 29.8 مليون دينار، مقابل عمليات بيع بواقع 25.4 مليون دينار بفارق إيجابي صافٍ يبلغ 4.4 ملايين دينار.

فيما بلغت مشتريات المؤسسات والشركات ماقيمته 98.8 مليون دينار مقابل عمليات بيع بلغت 123.7 مليون دينار بفارق سلبي بلغ 24.9 مليوناً.

على صعيد متصل بلغ إجمالي تعاملات السوق في شهر يوليو الماضي ما قيمته 752.4 مليون دينار، مما يعكس وفرة السيولة بقوة في السوق.

محمد الإتربي

استمرار عمليات الشراء الانتقائي من جانب الصناديق والمحافظ