صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4843

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

بنك وربة: رعاية مع «الاقتصادية» لدعم «لنكن على دراية»

  • 29-07-2021

يواصل بنك «وربة» دعمه، ومساهماته الفاعلة لحملة «لنكن على دراية»، وهي حملة توعوية بمبادرة من بنك الكويت المركزي، واتحاد مصارف الكويت، لتسليط الضوء على حقوق العملاء، وتوعيتهم فيما يتعلق بالتعامل مع البنوك، ضمن التزامه الدائم نحو توعية العملاء، وزيادة المعرفة المصرفية حول حقوقهم، وكيفية المحافظة على حساباتهم ومدخراتهم.

وأبرم البنك اتفاق رعاية مع الجمعية الاقتصادية الكويتية، سيتمكن عبره من إيصال الرسائل الإعلانية للحملة من خلال منصات الجمعية في مواقع التواصل الاجتماعي، بهدف تثقيف متابعي المنصات ورفع وعيهم المالي والمصرفي وحمايتهم من عمليات الاحتيال، وتحقيق الشمول المالي، وكذلك تقديم كل ما يلزم لتوفير خدمات متميزة لشرائح العملاء، وهو ما يمثّل أهدافاً رئيسية للحملة.

وفي هذا الصدد، قال المدير التنفيذي للاتصال المؤسسي في «وربة» أيمن المطيري: إن «البنك يقدم كل سبل الدعم لمبادرات البنك المركزي المهمة وآخرها الحملة التي تصب في مصلحة الاقتصاد الوطني والمجتمع، وتعزيز الثقافة الائتمانية والمالية والمصرفية».


وذكر أن «كورونا» سرّعت اعتماد العملاء على القنوات الإلكترونية في إتمام معاملاتهم، وهو ما استوجب تضاعف الجهود وتسارع وتيرتها، وهو ما يؤكد أن إطلاق «المركزي» للمبادرة جاء في الوقت المناسب.

من جانبه، قال رئيس مجلس الإدارة في الجمعية الاقتصادية الكويتية، عبدالوهاب الرشيد، إن «التعاون مع «وربة»، بما يخص الحملة التوعوية المصرفية التي أطلقها «المركزي»، جاء في الوقت المناسب والسليم، حيث تهدف الجمعية على الدوام إلى تبني الحملات والمشاركات المجتمعية الفاعلة التي تعمل على رفع الوعي الاقتصادي المالي وزيادة المعرفة بشكل عام».

وأشار الرشيد إلى أن دعم «لنكن على دراية» يأتي من باب المسؤولية الاجتماعية، والتي هي إحدى ركائز الخطة الاستراتيجية للجمعية الاقتصادية، التي تهدف إلى دعم كل ما يصب نحو تحقيق مصلحة المجتمع، مما يجعل لوجود الإعلانات التوعوية المردود الكبير على نجاح الحملة من خلال مشاهدتها من قبل مرتادي ومتابعي قنوات التواصل التابعة للجمعية، الأمر الذي ينعكس بشكل إيجابي على دعم الحملة.