صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4841

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

النفط يرتفع 4% رغم ارتفاع المخزونات الأميركية

ارتفعت أسعار النفط ما يزيد عن أربعة بالمئة اليوم الأربعاء، مواصلة المكاسب للجلسة الثانية في ظل تلقيها الدعم من تنامي الشهية للمخاطرة رغم بيانات تظهر زيادة غير متوقعة في مخزونات الخام الأمريكية.

زادت العقود الآجلة لخام برنت 2.88 دولار بما يعادل 4.2 بالمئة لتصل إلى 72.23 دولار للبرميل عند التسوية.

وصعدت عقود الخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط 3.1 دولار أو ما يعادل 4.6 بالمئة لتسجل 70.30 دولار للبرميل عند التسوية.

وانتعشت العقود الآجلة بعد أن نزلت نحو سبعة بالمئة يوم الاثنين، عقب اتفاق منظمة البلدان المصدرة للبترول «أوبك» وحلفاؤها، فيما يعرف بمجموعة أوبك+، على زيادة المعروض 400 ألف برميل يومياً في كل شهر من أغسطس إلى ديسمبر.

وتفاقمت عمليات البيع بفعل المخاوف من أن يؤثر تنامي إصابات سلالة دلتا من فيروس كورونا على الطلب في أسواق رئيسية مثل الولايات المتحدة وبريطانيا واليابان.


وقال أندي ليبو، رئيس ليبو أويل أسوسيتس «بصفة عامة بلور اتفاق أوبك ما يجب على السوق توقعه فيما يخص استعادة الإنتاج.. لكن حتى وفقاً لأرقام أوبك+، لا يكفي هذا لكبح الانخفاض العام لمخزونات النفط العالمية، وبالنسبة لي، هذا يقدم الدعم للسوق».

جاءت المكاسب اليوم على الرغم من زيادة مخزونات الخام الأمريكية للمرة الأولى منذ مايو.

وأظهرت بيانات لإدارة معلومات الطاقة الأمريكية أن مخزونات الخام زادت على غير المتوقع 2.1 مليون برميل الأسبوع الماضي إلى 439.7 مليون برميل، وكان محللون يتوقعون انخفاضاً 4.5 مليون برميل.

لكن مخزونات البنزين ونواتج التقطير سجلت انخفاضاً 121 ألف برميل و1.3 مليون برميل على الترتيب.

وقال جون كيلدوف الشريك لدى أجين كابيتال في نيويورك «زيادة النفط الخام كانت مفاجأة واضحة مدفوعة بارتفاع الواردات وانخفاض الصادرات.. الجوانب الإيجابية الوحيدة في التقرير تظل قوة الطلب على البنزين وانتعاش وقود نواتج التقطير».

وقال محللو جيه.بي مورغان إنه من المتوقع أن يبلغ الطلب العالمي في المتوسط 99.6 مليون برميل يومياً في أغسطس ، بارتفاع 5.4 مليون برميل يومياً عن أبريل.