صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4843

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

ترشيح مركز عبدالله السالم الثقافي لجائزة الوجهات الثقافية الرائدة

عن فئة «أفضل وجهة جديدة» لتمثيل الكويت في جوائز «أوسكار المتاحف»

  • 29-06-2021

يفخر مركز الشيخ عبدالله السالم الثقافي، الحائز جوائز متعددة، بإعلان ترشيحه لجائزة أوسكار المتاحف، في حفل جوائز "الوجهات الثقافية الرائدة" في برلين لعام 2021، عن فئة "أفضل وجهة ثقافية جديدة للعام" (الشرق الأوسط/إفريقيا).

ويأتي هذا الترشيح للتأكيد على بروز المركز كمنارة ثقافية ومنبر للابتكار والتجارب الفريدة، ووجهة رائدة تستقطب المجتمعات المحلية والسياح الأجانب على حد سواء.

وقد وقع الاختيار على 39 وجهة ثقافية من 21 بلدا للتنافس على الجوائز المرموقة التي يمنحها حفل جوائز "الوجهات الثقافية الرائدة" في برلين، وهو ثمرة الشراكة بين شبكة الوجهات الثقافية الرائدة ووكالة فيزيت برلين السياحية.

وسيعلَن عن أسماء الفائزين في الربع الأخير من السنة في أثناء حفل "جوائز أوسكار المتاحف".

وستتيح الحملة الرقمية الممتدة على 6 أشهر فرصة فريدة للزوار عبر الإنترنت لاستكشاف الوجهات التي يرغبون في زيارتها بالمستقبل، من خلال تسليط الضوء عليها وفتح أشرعتها إلى الجمهور.

ويجسّد مركز الشيخ عبدالله السالم الثقافي رؤية الديوان الأميري الكويتي، التي تقوم على تعزيز دور الكويت كمنبر ثقافي جاذب للمنطقة والعالم، إذ يشتهر المركز بكونه مجمّع متاحف عالمي المستوى، تُعرض فيه الأعمال الثقافية، والتاريخية الكويتية، والإسلامية، والعربية.

واحتضن المركز، منذ افتتاحه في عام 2018، أعرق الإنجازات الثقافية العالمية الغنية بتنوعها. وجاء تصميم مبانيه، بحجمها وأشكالها وظلالها، ليستوقف الزوار، ويخاطب إحساسهم بالدهشة والتأمل.


ولم يتوانَ المركز منذ ذلك الحين عن تسهيل تبادل المعرفة، وتعزيز التفكير النقدي والإبداعي والتحليلي داخل المجتمع الكويتي، من خلال المعارض والبرامج التعليمية العامة ذات المستوى العالمي.

وعبَّر د. كريستيان واكر، المدير العام لمركز الشيخ عبدالله السالم الثقافي، عن فخره، قائلا: "تُعد جائزة الوجهات الثقافية الرائدة واحدة من أشهر الجوائز في مجال السياحة الثقافية بالعالم. نشعر بالاعتزاز لترشيحنا، لأن ذلك يؤكد دور المركز وأهميته كوجهة ثقافية في الكويت".

ويمثل حفل جوائز "الوجهات الثقافية الرائدة" في برلين تطورا في كيفية إدراك الأشخاص للسفر والتجارب الثقافية حول العالم وتقديرهم لها واستمتاعهم بها. فقد أحدثت الجائحة تغييرات سلوكية ضمن المجتمعات التي باتت تفرح أكثر من أي وقت مضى بالوجهات الحضارية المتميزة، ودورها في تشكيل الهوية الثقافية، والحفاظ على التاريخ.

وفي الوقت الذي تتكيف الكويت مع العصور الجديدة، يبقى مركز الشيخ عبدالله السالم الثقافي، وهو أحد أكبر المجمعات الثقافية في العالم وأكثرها إثارة للإعجاب، إرثاً تفتخر به جميع الأجيال، لأنه يكرّم الماضي والحاضر والمستقبل.

ويقوم فريق من سفراء "الوجهات الثقافية الرائدة" باختيار المرشحين، مسترشدا بالبحوث والتوصيات التي تأتيه من خبراء عالميين بارزين في مجال الثقافة. أما الفائزون، فيجري اختيارهم بناءً على قرار لجنة تحكيم دولية مرموقة.

وسيشمل الحفل هذه السنة ثلاث عشرة جائزة موزعة على الشكل الآتي: الوجهات الثقافية الجديدة للعام (خمس فئات)، الوجهات الرقمية للعام (ثلاث فئات)، وجهة العام للقوة الناعمة "سوفت باور" (فئة واحدة)، جائزة المناخ الذكية (فئة واحدة)، وجوائز المسافرين (ثلاث فئات).

بإمكانكم مشاهدة الفيلم الترويجي لحفل جوائز "الوجهات الثقافية الرائدة" في برلين لعام 2021 على الرابط الآتي:

https://www.youtube.com/watch?v=qnVdZub0G9g