صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4756

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

وزارة الشؤون الاجتماعية: تخصيص 2025 م2 لمواقف سيارات «مسني حولي»

عبدالعزيز ساري لـ الجريدة•: 2000 م2 مساحة المبنى الجديد... والافتتاح قريباً

كشف الوكيل المساعد لشؤون قطاع التخطيط والتطوير الإداري في وزارة الشؤون الاجتماعية نائب رئيس فريق الإعداد والمتابعة الخاص بتنفيذ خطة التنمية عبدالعزيز ساري، عن صدور قرار من المجلس البلدي بالموافقة على تخصيص قطعة أرض بمساحة 2025 متراً مربعاً، لتنفيذ مشروع مواقف سيارات سطحية لمبنى وحدة رعاية المسنين الجديد في محافظة حولي.

وقال ساري، لـ"الجريدة"، إن ذلك يأتي ضمن التنسيق والتعاون المتواصل بين الجهات الحكومية كافة ذات العلاقة، لاسيما الجهاز التنفيذي في بلدية الكويت، تسهيلاً على المواطنين من كبار السن وذويهم زائري المبنى، لافتاً إلى أن الوزارة أوشكت على افتتاح المبنى في القريب العاجل، ليقدم خدماته لفئة عزيزة على قلوب الجميع.

وأضاف ساري أن "المبنى، الذي شيّد بإشراف شبابي كويتي من موظفي الوزارة، سيقدم الخدمات الاجتماعية والنفسية والصحية والتأهيلية لكبار السن، ويتميز بسهولة الدخول والخروج والمساحات الواسعة".

وأوضح أن "المبنى الذي شيّد على مساحة 2000 متر مربع، يضم نادياً للمسنين وعيادات طبية متخصصة لتقديم الرعاية الصحية لقاطني المنطقة"، مؤكداً حرص الوزارة الجاد على تنفيذ مشروعاتها كافة المدرجة ضمن خطة التنمية وفق الجدول الزمني المعد سلفاً، كما أنها حريصة أيضاً على تذليل الصعوبات التي تواجه تنفيذ هذه المشروعات.

تغيير مباني الوزارة


في موضوع آخر، كشف ساري عن موافقة المؤسسة العامة للرعاية السكنية، على طلب "الشؤون" تغيير نمط وشكل مبانيها الإنشائية المستقبلية كافة في جميع مناطق البلاد.

وأوضح ساري، أنه رغبة من الوزارة في مواكبة التطورات العصرية للمباني الحديثة وشمول مبانيها الجديدة بها طالبنا "السكنية" بتغيير نمط المباني لناحية الشكل الخارجي والمساحات والتوزعة الداخلية، بما يحقق استفادة قصوى من مساحات الأراضي المراد إنشاؤها.

وأضاف، أن "هذه التغيرات ستشمل مباني الوزارة كافة، التي سيتم انشاؤها خلال الفترة المقبلة، من وحدات الرعاية الأسرية ومراكز تنمية المجتمع والأسواق المركزية والأفرع التعاونية".

وذكر أن "السكنية" وافقت أيضاً على طلب الوزارة بناء حدائق الأطفال، وليس تسليها قطعة الأرض فضاء على أن تقوم هي بالبناء مستقبلاً، لافتاً إلى أن الاجتماع الذي جمع مسؤولي القطاع مع مديري إدارتي التصميم، وتنسيق البرامج في "السكنية" كان بناء واتخذ خلاله بعض القرارات المهمة.

جورج عاطف

«السكنية» توافق على طلب الوزارة تغيير نمط وشكل مبانيها الإنشائية مستقبلاً