صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4730

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

الخطوط الجوية القطرية تشغل نظام «هانيويل» لتعقيم المقصورة بالأشعة فوق البنفسجية

  • 21-04-2021

أصبحت الخطوط الجوية القطرية أول شركة طيران عالمية تستخدم النسخة الثانية والأحدث من نظام «هانيويل» لتعقيم المقصورة بالأشعة فوق البنفسجية، مما سينعكس إيجاباً على تعزيز إجراءات التعقيم والنظافة على متن طائرات الناقلة.

وساهمت النسخة الأحدث من نظام «هانيويل» للتعقيم بالأشعة فوق البنفسجية، الذي تشغله «القطرية» لخدمات الطيران؛ في تعزيز المرونة والموثوقية وسهولة الحركة والاستخدام مقارنة بالنسخة السابقة من هذا النظام، مع ذراعين أكثر طولاً لتطال كلاً من المناطق الضيقة والواسعة على متن الطائرة، مما يؤدي إلى تقليل الوقت الإجمالي اللازم لعملية التعقيم.

كما تحتوي هذه النسخة أيضاً على عصا يدوية لتعقيم قمرة القيادة والمناطق الأصغر حجماً على الطائرة، وهي تعمل بدون محرك مما يؤدي بالتالي إلى استهلاك أقل للبطارية.

وبناء على العديد من الاختبارات، تمتاز الأشعة فوق البنفسجية بقدرتها على تثبيط مختلف أنواع الفيروسات والبكتيريا عند تطبيقها بالشكل الصحيح.


وبعد الحصول على 17 وحدة من النسخة الثانية من نظام «هانيويل» للتعقيم بالأشعة فوق البنفسجية؛ خضعت جميع الأجهزة لاختبار شامل على متن طائرات الخطوط الجوية القطرية، مع خطط لتشغيل هذه الأجهزة على جميع الطائرات خلال وجودها في مطار حمد الدولي.

وقال أكبر الباكر الرئيس التنفيذي لمجموعة «القطرية»: «تعد خطوطنا الجوية أول شركة طيران عالمية تشغل أحدث نسخة من نظام «هانيويل» لتعقيم المقصورة بالأشعة فوق البنفسجية، وتمتاز النسخة الجديدة والمحدثة من هذا الجهاز بأنها أكثر سهولة في الاستخدام وأكثر تقدماً من الناحية التكنولوجية، وكانت القطرية لخدمات الطيران واصلت تقديم خدماتها الرائدة خلال انتشار جائحة كوفيد- 19، لاسيما من خلال المساهمة في تسيير العديد من الرحلات الجوية لمساعدة المسافرين على العودة إلى أوطانهم وزيادة قدرة الشحن الجوي».

وأضاف الباكر: «بعد أن أصبحت الخطوط الجوية القطرية أول شركة طيران دولية تحصل على تصنيف 5 نجوم في «تدقيق تدابير السلامة الخاصة بكوفيد-19على مستوى شركات الطيران» من سكاي تراكس، وأول شركة طيران في الشرق الأوسط بدأت بتجربة التطبيق الجديد والمبتكر لجواز السفر الرقمي الخاص بإياتا، وأول شركة طيران في العالم تشغل رحلة تحمل على متنها مسافرين وطاقم طائرة ممن تلقوا جميعاً لقاح كوفيد-19؛ كل هذا إن دل على شيء فإنه يدل على صميم أهدافنا المتمثلة بالبقاء دائماً في طليعة الابتكار، ومواصلة تطبيق أحدث تدابير السلامة والتعقيم على متن طائراتنا وعلى الأرض».

وتواصل القطرية لخدمات الطيران المحافظة تطبيق معاييرها العالمية في مجال المناولة الأرضية وتوطيد علاقاتها طويلة الأمد مع جميع شركات الطيران، كما تعمل من خلال التعاون مع مطار حمد الدولي على توفير وضمان رحلة آمنة وسلسة لجميع المسافرين.