صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4673

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

طرح الفيديو الدعائي الأول لفيلم الأكشن والخيال «غودزيلا ضد كونغ»

يتصدى لبطولته ميلي بوبي براون وألكسندر ساسغارد ويخرجه آدم وينغارد

  • 26-01-2021

طرحت الصفحة الرسمية لسلسلة أفلام الأكشن والخيال "غودزيلا"، عبر موقع تويتر، الفيديو الدعائي الأول للجزء الجديد المرتقب عرضه تحت عنوان "غودزيلا ضد كونغ" Godzilla vs. Kong.

ويعد "Godzilla vs. Kong"، الفيلم الرابع في السلسلة، وكان من المقرر عرضه بدور العرض السينمائية في 21 مايو 2021، لكن ليس من الواضح أن الصالات السينمائية الأميركية ستعود للعمل بالكامل، بحلول ذلك الوقت، ولذلك تقرر عرضه رقمياً وفق صفقة رابحة.

ويشهد الجزء الجديد المعركة الفاصلة بين الوحشين الأسطوريين "كينغ كونغ" و"غودزيلا" بقيادة المخرج العالمي آدم وينغارد، وبطولة نجمي هوليوود ميلي بوبي براون وألكسندر ساسغارد.


وتم تعديل موعد عرض الفيلم عدة مرات ليتم الإعلان نهائيا عن طرحه في مارس المقبل، عبر المنصة الرقمية العالمية HBO Max، كجزء من صفقة غير مسبوقة مع شركة الإنتاج Warner Bros، والتي تم الإعلان عنها في ديسمبر الماضي، وذلك بعد أن حاولت الشبكة العالمية "Netflix" الحصول على الفيلم في إطار عرض يزيد على 200 مليون دولار، لكن الشركة المنتجة رفضت العرض لتحسم الصفقة لصالح HBO Max.

وضم الفيديو الدعائي الأول، الذي نشرته الصفحة الرسمية للفيلم، مواجهة "كينع كونغ" مع الوحش الأسطوري "غودزيلا"، وسرعان ما حظي المقطع خلال وقت قصير بإعجاب الملايين حول العالم من محبي سلسلة الأفلام الشهيرة.

وكانت شركة "Legendary Pictures" أعلنت أنها ستتعاون مع الجهة المنتجة للفيلم Warner Bros، في تقديم جزء جديد من "غودزيلا"، تدمج فيه بين Godzilla وKing Kon، وسيكون الفيلم بعنوان Godzilla vs. King Kong، ويتكلف ميزانية ضخمة جدا تصل إلى 200 مليون دولار، وسيطرح بدور العرض السينمائية الأميركية 2020، لكن مع ظروف الإغلاق التي فرضتها جائحة كورونا حول العالم وأسفرت عن تقليص دور السينما اتجهت الشركتان المنتجتان إلى عرض الفيلم رقميا.

يذكر أن "غودزيلا" من أشهر أفلام الإثارة والخيال العلمي وتصدر شباك التذاكر الأميركية والعالمية بأجزائه السابقة محققاً إيرادات ضخمة، بمشاركة أهم نجوم هوليوود؛ منهم أرون تايلور جونسون، وإليزابيث أولسن وكين واتانبي، وجولييت بينوشيه، وديفيد ستراثيرن وبريان كرانستون، محققاً شعبية كبيرة لدى الملايين حول العالم من الكبار والصغار، سواء كانت أفلاماً سينمائية أو مغامرات كارتونية.