صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4598

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

السالمية والعربي بمواجهة الصليبيخات وبرقان لاستعادة التوازن

٤ مباريات غداً في الجولة الثالثة من «دوري التصنيف»

تدشن الجولة الثالثة لدوري التصنيف غداً السبت بأربع مباريات يلتقي فيها العربي مع برقان، واليرموك مع الفحيحيل، والصليبيخات مع السالمية، والتضامن مع الجهراء.

تنطلق غداً السبت منافسات الجولة الثالثة من بطولة دوري التصنيف لكرة القدم، بإقامة 4 مباريات تجمع العربي مع برقان على استاد الكويت، واليرموك مع الفحيحيل على استاد الشباب، وتقام المباراتان في الساعة 5:35 مساء، ويلتقي الصليبيخات مع السالمية على استاد عبدالله الخليفة، والتضامن مع الجهراء على استاد علي صباح السالم في الساعة 7:50 مساء. وجنبت القرعة الشباب من المشاركة في هذه الجولة.

العربي وبرقان

وستكون الفرصة سانحة أمام العربي في مباراته مع برقان لتحقيق فوزه الأول في البطولة، بعد أن جنبته القرعة المشاركة في الجولة الأولى، وتعادل في الثانية مع الجهراء 1-1.

ومن المؤكد، أن العربي صاحب المركز التاسع برصيد نقطة واحدة هو الأقرب للفوز نظرياً فقط، لأنه الأكثر خبرة وامتلاكاً للإمكانات، وصفوفه تكتظ بعدد وافر من اللاعبين الدوليين، لكن وفقاً للواقع العملية لا شيء مضمون في كرة القدم، كما أن النتائج التي شهدتها الجولة السابقة، دفعت الجميع للتريث.

وستكون مهمة المدرب اللبناني للأخضر باسم مرمر مزدوجة، إذ عليه تحقيق الفوز والظفر بالنقاط الثلاث، إلى جانب تلافي الأخطاء التي وقع فيها اللاعبون في لقاء الجهراء ومنها عدم التحرك السليم وسوء تمركز الدفاع مع غياب الانسجام، ولذلك سيستقر الأمر اليوم على الطريقة التي سيلعب بها الفريق، مع إجراء تغييرات على التشكيل من عدمه.

ويواصل السوري أحمد الصالح والغاني عيسى يعقوبو غيابهما عن الأخضر بسبب وجودهما خارج البلاد.

أما برقان صاحب المركز الثاني عشر برصيد نقطة واحدة، فيدخل اللقاء بحثاً عن مفاجأة جديدة على حساب منافسه اليوم، مع استعادة توازنه بعد خسارته على يد القادسية بثلاثة أهداف من دون رد.

ويعمل المدرب الكرواتي برونو على تجهيز لاعبيه نفسيا للقاء، علما بأن الفريق يفتقد اليوم جهود صالح خميس بعد تدخله العنيف ضد اللاعب عيد الرشيدي ومن ثم احتمال إيقافه من لجنة الانضباط.

اليرموك والفحيحيل

ظروف متباينة لطرفي مباراة اليرموك والفحيحيل، فاليرموك الذي يحتل المركز الأخير بلا نقاط، لم يقدم شيئاً يذكر في البطولة بعد مرور جولتين، لذلك فمباراة اليوم بالنسبة للمدرب الصربي دراغان بمنزلة عنق الزجاجة.

على الجانب الآخر، فإن الفحيحيل تألق وتعملق وحصد 6 نقاط احتل بها المركز الثالث بفارق الأهداف عن الكويت المتصدر والساحل الوصيف، وذلك بالفوز على الصليبيخات 2-صفر، في الجولة الأولى، ثم تفجير المفاجأة بتخطي عقبة كاظمة بهدف من دون رد.


ويعمل الجهاز الفني للفحيحيل على تثبيت التشكيل، مع الوضع في الاعتبار أن الفترة المقبلة في غاية الصعوبة، فالنقاط الست ستجعل الجميع يحسبون له ألف حساب.

الصليبيخات والسالمية

ويمكن القول إن مباراة الصليبيخات والسالمية هي مواجهة الجريحين مع فارق الإمكانات بالطبع لمصلحة السالمية صاحب الحظ الأوفر للفوز بالنقاط الثلاث.

وفشل الصليبيخات صاحب المركز قبل الأخير في حصد أي نقاط ولقي هزيمتين في الجولة، وإن كان مستوى الفريق قد شهد تحسناً ملحوظا في الجولة السابقة أمام الساحل، حيث كان قريبا من خطف التعادل لكن شباكه اهتزت في الوقت بدل عن الضائع ليخسر اللقاء بثلاثة أهداف مقابل هدفين. ويعتمد المدرب محمد عبيد في لقاء اليوم على أسلوب دفاعي مع شن هجمات مرتدة كلما أتيحت الفرصة.

ومن جانبه، فإن مدرب السالمية د. محمد المشعان يسعى إلى الخروج من عنق الزجاجة بعد تحقيق التعادل في الجولتين الأولى والثانية، خصوصا أن التعادل أمام خيطان جاء بطعم الهزيمة، رغم التقدم بهدفين ثم إضاعة ركلة جزاء بواسطة نايف زويد.

ومع غياب محمد سويدان بداعي الإيقاف، سيجري المشعان ثلاثة تغييرات في تشكيلة الفريق.

التضامن والجهراء

وتأتي مباراة التضامن والجهراء خارج نطاق التوقعات تماما، فالفريقان لديهما من الدوافع ما يجعلهما يقاتلان على تحقيق الفوز أو حتى الخروج بنقطة على أقل تقدير.

ويتألق التضامن الخامس برصيد 3 نقاط، بعد تقديم مستوى رائع أمام القادسية رغم الخسارة بنتيجة 3-2، ثم التفوق على اليرموك بنتيجة 3-1، وهو ما يعني أن المسؤولية اليوم على عاتق المدرب القدير جمال القبندي ستكون مضاعفة باستمرار النتائج الإيجابية المصحوبة بالمستويات، وهو أمر لا يبدو صعبا في ظل تألق العديد من اللاعبين في مقدمتهم حامد الرشيدي.

والأمر نفسه بالنسبة للجهراء الثامن برصيد نقطتين، والذي حقق تعادلاً أمام العربي بطعم الفوز بنتيجة 1-1، وهو الأمر الذي يسعى المدرب الصربي زوران لاستغلاله بشكل إيجابي في الرفع من الروح المعنوية للاعبين.

ويتألق مع الجهراء العديد من اللاعبين، منهم الحارس فواز الدوسري والوافد الجديد حسين الحربي واللاعب عبيد رافع.