صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4642

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

محمد الصقر يبحث مع سفيرَي مصر وأوكرانيا العلاقات التجارية

أكد أن القاهرة من أهم الشركاء التجاريين علاوة على وجود استثمارات كويتية استراتيجية هناك

  • 26-08-2020

استقبل الصقر سفيري مصر وأوكرانيا بهدف ترسيخ وتعزيز وتنمية التعاون الاقتصادي والتجاري مع كلا البلدين، لما فيه تحقيق المصالح المتبادلة لقطاع الأعمال، من خلال شراكات استراتيجية تفتح آفاقاً اقتصادية جديدة، مؤكداً أن الغرفة تولي اهتماماً بالغاً بتوطيد العلاقات الاقتصادية المشتركة.

استقبل محمد جاسم الصقر رئيس غرفة تجارة وصناعة الكويت، أمس بمبنى الغرفة، طارق القوني سفير مصر لدى الكويت، وحضر اللقاء رباح الرباح المدير العام للغرفة.

ورحب الصقر في بداية اللقاء بالسفير، متطرقا الى تاريخ العلاقات الاقتصادية المميزة بين الكويت وجمهورية مصر، مؤكداً أن البلدين الشقيقين يتمتعان بالعوامل اللازمة لتنمية التعاون التجاري والاستثماري، حيث إن الروابط الأخوية التي تجمع البلدين الشقيقين تحتم بذل مزيد من الجهود في سبيل تحقيق الاهداف الاقتصادية المرجوة، خاصة أن مصر من أهم الشركاء التجاريين للكويت، إذ تحتل المركز الـ15 كأفضل بلد مستورد والمركز الـ18 كأفضل بلد مصدر، علاوةً على وجود استثمارات كويتية استراتيجية فيها.

وفي ختام حديثه أكد الرئيس أن الغرفة على اتم الاستعداد لتقديم كافة خدماتها للتوصل الى نتائج إيجابية بين البلدين الشقيقين.

من جانبه، أعرب السفير عن سعادته لزيارة الغرفة مثمناً جهودها الكبيرة في سبيل توطيد العلاقات بين البلدين الشقيقين، مؤكداً حرصه على تعميق العلاقات الاقتصادية والتجارية، بهدف ترسيخ وتعزيز وتنمية التعاون الاقتصادي والتجاري بين البلدين لما فيه تحقيق المصالح المتبادلة لقطاع الأعمال في الجانبين من خلال شراكات استراتيجية لفتح آفاق اقتصادية جديدة، كما أكد حرصه على الاستماع والتعرف على مرئيات القطاع الخاص الكويتي حول كيفية زيادة حجم الاستثمارات في المجالات التجارية والاقتصادية في الجمهورية.


وفي نهاية اللقاء، تقدم السفير بالشكر والامتنان لغرفة تجارة وصناعة الكويت على حفاوة الاستقبال وما تقدمه من خدمات لقطاع الأعمال، والدور الذي تلعبه في تحقيق الأهداف المشتركة بين الكويت وجمهورية مصر العربية.

أيضاً، استقبل الصقر الدكتور أولكساندر بالانوتسا سفير أوكرانيا لدى الكويت، وحضر اللقاء رباح الرباح.

ويأتي اللقاء بهدف مناقشة طبيعة التعاون الاقتصادي بين الكويت وأوكرانيا وبحث سبل إقامة مشروعات استثمارية مشتركة بين البلدين من خلال تعريف أصحاب الأعمال بالمناخ الاقتصادي في كلا البلدين وتشجيع إقامة الندوات للترويج للمنتجات الأوكرانية في الكويت، على غرار المعرض الأوكراني الناجح الذي أقيم بمبنى الغرفة في شهر يناير من هذا العام بتنظيم من السفارة ضمن فعاليات الأسبوع الأوكراني بالكويت، والذي سلط الضوء على الفرص الاستثمارية المتاحة بأوكرانيا والإمكانات التي تتمتع بها. وأكد الصقر أن الغرفة تولي اهتماماً بالغاً بتوطيد العلاقات الاقتصادية المشتركة، كما أنها على تواصل مستمر مع نظرائها في أوكرانيا من غرف التجارة والصناعة، مشيراً إلى أن الغرفة مستعدة لتسخير كافة إمكاناتها بهدف تحقيق الأهداف الاقتصادية المشتركة.

وبدوره أكد السفير أن السفارة الأوكرانية تسعى جاهدة إلى تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين على جميع الصعد والحث على استغلال الفرص الاستثمارية المتوفرة في بلاده، بالإضافة إلى بذل المساعي لتذليل المعوقات أمام المستثمرين وزيادة حركة التبادل التجاري وزيارات الوفود التجارية، مشيداً بالتعاون المميز مع غرفة تجارة وصناعة الكويت والسفارة لإقامة مختلف الفعاليات التي تعزز من العلاقة الاقتصادية بين البلدين الصديقين.

وفي نهاية اللقاء أعرب الضيف عن خالص شكره وتقديره للغرفة على حسن الاستقبال متمنياً أن يستمر هذا التعاون بما يخدم مصلحة الاقتصاد لكلا الطرفين.