صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4535

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

«تدريس الجامعة»: يحق للأساتذة السفر في أي وقت غير أوقات المحاضرات

أكد رئيس جمعية أعضاء هيئة التدريس د. ابراهيم الحمود بأنه وفقاً لأحكام الدستور الكويتي فإن حرية الانتقال والتنقل مكفولة، ومن حق أي عضو هيئة تدريسية أن يسافر في أي وقت في السنة دون الحصول على إذن من إدارة الجامعة أو ممن كان ومتى شاء.

وذكر الحمود في تصريح صحافي اليوم، أنه «وفقاً لقانون الجامعات الحكومية رقم 76 لسنة 2019 ولقانون الخدمة المدنية رقم 15 لسنة 1979 يتعين أن يكون عضو الهيئة التدريسية في مكان عمله أثناء الدوام الرسمي كي يقوم بأعمال الوظيفية العامة وأعباءها بنفسه دون أسنادها لآخرين يقومون بها بدلاً عنه».


وتابع «بأن التواجد في الكويت الوارد في لائحة تنظيم التعليم عن بعد يلزم عضو الهيئة التدريسية بالتواجد في الكويت أثناء إلقاء المحاضرات عبر المنصات الإلكترونية ومن ثم لا تثريب على الأستاذ الجامعي في غير أوقات المحاضرات أن لا يتواجد في الكويت بمعنى أنه من حق عضو الهيئة التدريسية أن يسافر في الأيام التي ليس فيها محاضرات والقول بغير ذلك ليس سوى اعتداء على حرية الانتقال والتنقل وهي حرية أساسية ضمنها الدستور وكفلتها المواثيق الدولية».

وأضاف بأن تواجد أعضاء الهيئة التدريسية داخل دولة الكويت تحكمه الأعراف الأكاديمية بالإضافة لنصوص القانون وهذه كلها تتجه إلى وجوب وجود عضو الهيئة التدريسية في مكان عمله أثناء المحاضرات وأوقات المختبرات والاختبارات، أما في غير تلك الأوقات فعضو الهيئة التدريسية له حرية السفر إلى أية دولة يشاء وإلى أي مكان يريد دون قيد أو أذن مسبق ولا يحده في ذلك سوى التزامه بالتواجد وقت المحاضرة في دولة الكويت، وهذا ما أكدته لائحة التعليم عن بعد في المادة (11) منها.