صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4471

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

النيابة تخاطب الصالح بورود اسم الجراح في تحقيقات «النائب البنغالي»

● لتلقِّيه مبالغ مقابل تمرير معاملات إبان عمله وكيلاً لـ «الجنسية والجوازات»
● وزير الداخلية يصدر اليوم قراراً بإيقافه عن العمل للمصلحة العامة
● شركة نظافة المطار تنضم إلى القضية

  • 30-06-2020

علمت «الجريدة»، من مصادرها، أن النائب العام المستشار ضرار العسعوسي خاطب نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الداخلية، وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء أنس الصالح، بشأن ورود اسم وكيل «الداخلية» المساعد لشؤون التعليم والتدريب اللواء مازن الجراح في التحقيقات التي تجريها النيابة في قضية النائب البنغالي المتورط في تجارة الإقامات والاتجار بالبشر.

وقالت المصادر إن تحقيقات النيابة تطرقت إلى تمرير الجراح عدة معاملات، إبان عمله وكيلاً مساعداً لشؤون الجنسية والجوازات وشؤون الإقامة، مقابل تلقيه مبالغ مالية على سبيل الرشوة، مرجحة أن يصدر الوزير الصالح اليوم قراراً بإيقاف الجراح عن العمل للمصلحة العامة، ومذكِّرة بأن النيابة العامة سبق أن أصدرت قراراً بمنعه من السفر على خلفية الموضوع ذاته.

يذكر أن النيابة العامة طلبت أيضاً رفع الحصانة عن النائبين صلاح خورشيد وسعدون حماد في ذات القضية.

على صعيد آخر، كشف الصالح أن رحلات إجلاء الوافدين المخالفين لقانون الإقامة من مراكز الإيواء شارفت على الانتهاء، معرباً عن شكره للوزراء وكل من واصل الليل بالنهار لتسهيل مغادرتهم البلاد، من موظفي أجهزة الدولة والمتطوعين، «وعلى رأسهم إخواني وأخواتي في المؤسسات الأمنية».

وصرح الوزير، على حسابه في «تويتر»، بأن «الجهود الحكومية لاستئصال المرض الخبيث المسمى بتجار الإقامات من الجسد الكويتي مستمرة، ومتابعتنا لملف المخالفين متواصلة، ونعمل على مراجعة التشريعات وتغليظ العقوبات على من يعمل في هذه التجارة ومن يتعاون معهم»، مشدداً على أن «القانون سيطبق على الجميع بلا استثناء».


شركة نظافة المطار تنضم إلى القضية

● يوسف العبدالله

في حلقة جديدة من مسلسل النائب البنغالي كشفت مصادر مطلعة لـ«الجريدة»، أن شركة النظافة المتعاقدة مع الإدارة العامة للطيران المدني للعمل في مطار الكويت الدولي واحدة من شركات النائب المتورطة في القضية والمحالة إلى النيابة العامة.

وأوضحت «الطيران المدني»، في تصريح أمس، أنها مددت عقد هذه الشركة بتاريخ 1 يونيو الجاري، أي قبل إحالتها إلى النيابة، مفيدة بأنه سيتم استبعادها، وبدء الترتيبات اللازمة للتعاقد مع شركة أخرى.

إلى ذلك، أعلنت الإدارة جدولتها أمس 26 رحلة شملت 4295 وافداً راغباً في السفر إلى خارج الكويت بتنسيق مسبق مع سفاراتهم، مبينة أن 14 رحلة منها اتجهت إلى الهند، و6 إلى مصر، وواحدة إلى كل من قيرغيزستان والدوحة والخرطوم ومسقط - بانكوك، وإثيوبيا ونيبال.