صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4386

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

محاكمة ترامب التاريخية تنطلق الثلاثاء

  • 17-01-2020

تسلم مجلس الشيوخ الأميركي رسمياً، أمس الأول، ملف الاتهام بحق الرئيس الأميركي دونالد ترامب تمهيداً للمحاكمة التي ستبدأ الثلاثاء وقد تؤدي إلى عزله من منصبه، ليصبح بذلك ثالث رئيس في تاريخ الولايات المتحدة الذي يخضع لمثل هذا الإجراء.

وكان مجلس النواب، حيث تشغل المعارضة الديمقراطية أغلبية، وجّه في 18 ديسمبر الماضي الاتهام لترامب خلال تصويت على "عزله".

ووافق أعضاء مجلس النواب، أمس الأول، على تعيين سبعة نواب من الديمقراطيين المعروفين باسم "مديري العزل" كي يقوموا بدور مدعين في المحاكمة كذلك على نقل الملف باليد إلى مجلس الشيوخ داخل مظروف أزرق.

وخلال حفل رسمي، وقعت رئيسة مجلس النواب الديمقراطية نانسي بيلوسي نص الاتهام قائلة "اليوم ندخل التاريخ" وأحالته إلى مجلس الشيوخ.

وستجري هذه المحاكمة التاريخية بإشراف رئيس المحكمة العليا جون روبرتس الذي أدّى اليمين الدستورية، أمس، رئيساً لهيئة المحكمة البرلمانية قبل أن يؤدي أعضاء مجلس الشيوخ المئة اليمين الدستورية أمامه.

وقبيل توقيعها القرار الاتّهامي في مراسم احتفالية مستخدمة مجموعة من الأقلام، قالت بيلوسي: "من المحزن والمأساوي جداً بالنسبة لبلدنا أن الإجراءات التي اتخذها الرئيس لتقويض أمننا القومي وانتهاكه اليمين الدستورية التي أداها وتعريضه أمن انتخاباتنا للخطر، قادتنا إلى هذا المكان".

وبعيد تسلّم مجلس الشيوخ القرار الاتهامي، قال زعيم الأغلبية الجمهورية في المجلس ميتش ماكونيل، إن محاكمة ترامب ستبدأ "فعلياً" الثلاثاء المقبل.

واعتبر ماكونيل، المدافع بشدة عن الملياردير الجمهوري، أنّ "هذا وقت عصيب بالنسبة لبلادنا، لكن هذا هو السبب الذي دفع بالآباء المؤسّسين لإنشاء مجلس الشيوخ".


وعلى "تويتر"، هاجم ماكونيل إجراءات العزل، ووصفها بأنها لعبة حزبية منذ البداية ولا علاقة لها بالدستور.

كما هاجم السيناتور الجمهوري تيد كروز إجراءات العزل، معتبراً أنها استندت إلى تلاعب حزبي ولم ترق إلى المعايير الدستورية.

كما تعهد بإنهاء العزل سريعاً وتوفير محاكمة عادلة للرئيس والشعب.

بدوره، انتقد السيناتور الجمهوري توم تيليس إجراءات العزل، وتعهد بتقديم العدالة للرئيس بعد أَن أنكرها الديمقراطيون في مجلس النواب.

إلى ذلك، هاجم السيناتور الجمهوري تود يونك إجراءات العزل، معتبراً أنها "محاولة يائسة من اليسار المتطرف للتخلص من ترامب منذ توليه السلطة ولا علاقة لها بأي تهمة". وأوضح أن المحاكمة في مجلس الشيوخ ستكون سريعة وعادلة.

ومن المتوقع أن يبرئ مجلس الشيوخ ساحة ترامب نظراً إلى عدم إبداء أي جمهوري تأييده لعزله، وهي خطوة تتطلب موافقة أغلبية الثلثين في المجلس.

وسيكون على ترامب أن يردّ على تهمتين، استغلال السلطة وعرقلة عمل الكونغرس. وهو متهم بممارسة ضغوط لإقناع أوكرانيا بفتح تحقيق بحق الديمقراطي جو بايدن منافسه المحتمل في الانتخابات الرئاسية المرتقبة في نوفمبر المقبل.

ويشغل الجمهوريون أغلبية في مجلس الشيوخ مع 53 مقعداً من أصل 100 ويرجح أن تتم تبرئة ترامب فيه.

ورجح مسؤول رفيع المستوى في الإدارة الأميركية رافضاً كشف هويته، ألا تستغرق محاكمة ترامب أكثر من أسبوعين، لافتاً إلى أن البيت الأبيض يتوقع أن يبرئ مجلس الشيوخ ذو الأغلبية الجمهورية الرئيس سريعاً.