صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4334

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

«السلام الدولي» يحقق إنجازاً عالمياً ويفوز بـ«Brand of the year»

أول مؤسسة طبية تفوز بجائزة «World Branding Awards» منذ تأسيسها في 2014

  • 15-12-2019

حقق مستشفى السلام الدولي إنجازا دوليا غير مسبوق بفوزه بجائزة "Brand of the year" التي تمنحها المنظمة العالمية World Branding Awards منذ عام 2014. وقد حضر احتفالية توزيع الجوائز التي أقيمت بمقر المنظمة في لندن رئيس مجلس إدارة المستشفى محمد الهاجري، والرئيس التنفيذي في المستشفى، نائب رئيس اتحاد شركات المستشفيات الاهلية د. أيمن المطوع.

وكان "السلام الدولي" قد رشح للمنافسة على الجائزة، نظرا لما حققه شعاره من سمعة وطنية ودولية متميزة بين مؤسسات القطاع الصحي داخل الكويت، وعلى الصعيد الإقليمي والدولي، وقد حقق انجازا غير مسبوق، لأنه المؤسسة الطبية الأولى في العالم التي تمنح هذه الجائزة.

ريادة وتميز

وفي تصريح له عقب تسلّم الجائزة، أعرب الهاجري عن سعادته بأن يكون مستشفى السلام الدولي هو أول جهة طبية تحصل على هذه الجائزة العالمية المتميزة قائلا "تمتد سياسة المستشفى وأهدافه الى ما يقارب 55 عاما منذ نشأته في عام 1964، وتتعلق بالرعاية الصحية والعناية المتميزة التي يلقاها المريض داخل المستشفى، إضافة إلى المسؤولية الاجتماعية للمستشفى، والتي تهدف إلى المساهمة الفاعلة في نشر التوعية الصحية والثقافة الطبية بين مختلف فئات المجتمع.

وأكد أن المستشفى نجح في تنفيذ رؤيته على أرض الواقع فيما يتعلق بريادة وتميّز الخدمات الصحية المقدمة للمرضى والمراجعين، مشددا على استمرار المستشفى في أداء رسالته العلاجية وعدم التفريط في مقومات تقديم رعاية صحية عالية الجودة من خلال تطبيق القيم المهنية والأداء بروح الفريق، والاحترام، والمحافظة على معايير الجودة، والمسؤولية تجاه المجتمع، والمصداقية.

ثقة المراجعين

وفي تصريح مماثل، أهدى د. المطوع هذا الإنجاز إلى مراجعي المستشفى من داخل الكويت وخارجها، قائلا "إن ثقتكم في هذه المؤسسة الطبية هي التي صنعت الفارق وشكلت دفعة معنوية كبيرة للحفاظ على تلك الثقة وتنميتها، باعتبارها المحور الرئيسي الذي تدور حوله كل أعمال التطوير والإنجازات الخدمية المتعاقبة داخل المستشفى".


وأضاف: "لقد سعينا بجد لوضع خطط مستمرة ومتعاقبة بهدف تقديم خدمة صحية مشرفة تليق بإمكانيات المستشفى كواحد من أقدم مستشفيات القطاع الخاص الكويتي، وترتقي في الوقت ذاته لمستوى تطلعات مراجعينا".

وأكد في هذا الصدد أن "المستشفى انطلاقا من قناعته الراسخة بأن ثقة مراجعيه أمانة، فقد تبنى أربعة محاور أساسية تؤهله أن يكون أهلا لحمل هذه الأمانة، يتعلق المحوران الأول والثاني منهما بسلامة وجودة تقديم الرعاية الصحية، وهما محوران أساسيان من دون شك يحكمان مستوى جودة الخدمة في أي منظومة صحية تطبق المعايير الدولية المعتمدة".

وأضاف أن المستشفى سعى إلى تحقيق هذين المحورين من خلال تأكيد تطبيق أعلى معايير السلامة والجودة، سواء من خلال حصول المستشفى على برامج اعترافات جودة عالمية، أو من خلال الجهود التي تقوم بها الإدارة لتحديث الأجهزة الطبية في جميع مراكزها وأقسامها الطبية من دون استثناء بشكل دوري، واستقطاب أمهر الخبرات الطبية للعمل على هذه الأجهزة المتطورة.

وأشار المطوع إلى أن المؤسسة الطبية التي تحترم ثقة مراجعيها لا تكتفي بتحقيق هذين المحورين الأساسيين، بل تسعى لاستكمال بقية أضلاع المهمة سعيا نحو الارتقاء بخدماتها وعدم التوقف عند مرحلة تطويرية بعينها، مما يحقق سهولة ويسر الحصول على الرعاية الطبية.

ولفت إلى أن المحور الأخير من المحاور الأربعة يرتبط بمفهوم "القيم مقابل المال"؛ حيث إنه في الأوقات المحفوفة بالأمراض والمخاطر لا يكون العلاج المقدم هو المهم فقط، بل ترتبط الأهمية أيضا بكيفية تقديمه، مضيفا "في مثل هذه الأوقات يصبح من غير الممكن قياس قيمة الرعاية المقدمة من خلال مقياس المال فقط، فالأمر الأكثر أهمية يرتبط بمدى القرب من المريض وتقديم علاج فعال يأخذ في الاعتبار أدق التفاصيل للمساعدة بتخطي العارض الصحي بسلام.

تسخير التكنولوجيا للتطوير

أكد المطوع أن مستشفى السلام الدولي حرص على تسخير التكنولوجيا الحديثة ووسائل التواصل الاجتماعي، لتطوير فرص الوصول الى المراجع ليس بالكويت فحسب، وإنما أيضا بالدول المجاورة، وكذلك العمل على تشييد أفرع جديدة للمستشفى لتغطية رقعة جغرافية أكبر بدولة الكويت".

المطوع: ثقة المراجعين بالمستشفى صنعت الفارق وقادت جهود التطوير

الهاجري: سعداء بأن نكون أول من يحصل على هذه الجائزة العالمية المتميزة