صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4295

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

كأس الخليج تعيد لم شمل الأشقاء

القرعة اليوم بحضور السعودية والإمارات والبحرين... والافتتاح 26 الجاري

  • 14-11-2019

أعلن اتحاد كأس الخليج العربي لكرة القدم، أمس، أن النسخة المقبلة من "خليجي 24" التي تستضيفها قطر، ستنطلق 26 الجاري، بتأخير يومين عن موعدها المقرر، بعد تأكيد السعودية والإمارات والبحرين مشاركتها.

وعقد المكتب التنفيذي للاتحاد اجتماعا في الدوحة، لتعديل نظام البطولة والعودة إلى صيغة المجموعتين، إثر عودة الدول الثلاث عن قرارها الأولي بعدم المشاركة، في خطوة غير مسبوقة منذ الأزمة الدبلوماسية الخليجية.

وكان من المقرر أن تستضيف قطر "خليجي 24" بين 24 نوفمبر والسادس من ديسمبر، حيث أقيم حفل سحب القرعة الشهر الماضي على أساس مشاركة 5 منتخبات هي: قطر، والعراق، والكويت، واليمن، وسلطنة عمان، في ظل غياب الدول الثلاث التي قطعت علاقاتها الدبلوماسية مع قطر منذ يونيو 2017.

وقال الأمين العام لاتحاد كأس الخليج العربي القطري جاسم الرميحي، إن "الجميع في مجلس التعاون الخليجي كان حريصا على التئام المنتخبات الخليجية كلها في البطولة، والتي تقام للمرة الأولى تحت مظلة الاتحاد الخليجي".

وأشار إلى أن المؤشرات تؤكد أن النسخة الحالية ستكون من أنجح البطولات، وسط حرص المنتخبات المشاركة على الوجود بكل قوتها، معربا عن ثقته بالدوحة، وقدرتها على التكيف مع زيادة عدد المنتخبات والأمور التنظيمية الأخرى.

وبيّن أن هناك ملاعب أخرى ستتم إضافتها للبطولة الخليجية بعد ارتفاع عدد المشاركين إلى 8 منتخبات، كما تم توجيه الدعوة للدول التي عادت للمشاركة لتحديد الطواقم التحكيمية لديها للمشاركة في إدارة مباريات البطولة.

بدوره، قال نائب رئيس الاتحاد الخليجي جاسم الشكيلي، في مؤتمر صحافي، "يثمن اتحاد كأس الخليج العربي لكرة القدم تجاوب الاتحادات الثلاثة مع دعوة الاتحاد الخليجي المقدمة لهم، كمحاولة أخيرة للم شمل الاتحاد، وإقامة البطولة بنظامها السابق على مجموعتين".

وأضاف: "نظرا لوضع المنتخب السعودي الشقيق، ومشاركة نادي الهلال في مباراة الإياب للدور النهائي لمسابقة دوري أبطال آسيا ضد أوراوا ريد دايموندز الياباني، والمقررة 24 الجاري (أي الموعد المحدد سابقا لانطلاق "خليجي 24")، تم تأجيل إقامة البطولة من 24 إلى 26 نوفمبر حتى 8 ديسمبر".

وأشار المسؤول الخليجي إلى إقامة قرعة جديدة اليوم بعد انضمام الدول الثلاث إلى المنتخبات الخمسة التي كانت أكدت مشاركتها، أي سلطنة عمان، والعراق، والكويت، واليمن، إضافة الى قطر المضيفة.

ورداً على سؤال عن تبدل موقف الدول الثلاث، قال الشكيلي: "حصلت محاولات مستمرة وأيضا بعد القرعة، وزيارات للاتحادات الخليجية الثلاثة أو بعضها"، مشددا على أن "نجاح هذه البطولة يكون بمشاركة الجميع، الكل يعلم خصوصية كأس الخليج، والكل يعلم ماذا تعني بطولة كأس الخليج بالنسبة إلى أبناء هذه المنطقة".

وتابع: "الاتحاد الخليجي لم يأل جهداً لآخر لحظة في محاولاته لمشاركة الأشقاء جميعا"، موجها الشكر إلى كل رؤساء الاتحادات المعنية، لاسيما رئيس الاتحاد الخليجي القطري الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني، ورئيس الهيئة العامة للرياضة السعودية الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل.

الاتحاد الخليجي لم يأل جهداً لآخر لحظة في محاولاته لمشاركة الأشقاء جميعا الشكيلي