صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4291

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

«الكهرباء»: 1.3 مليون كيلوواط زيادة الإمداد خلال 2018

الطيار: تتماشى مع الخطط التنموية والتوسع العمراني بالقطاعات المختلفة

كشفت مديرة إدارة العلاقات العامة في وزارة الكهرباء والماء المهندسة إقبال الطيار أن الوزارة تمكنت في عام 2018 من إمداد القطاعات المختلفة المتمثلة في «الاستثماري، ووزارات الدولة، والتجاري، والسكن الخاص والزراعي، والصناعي، والرعاية السكنية « بما يقدر بـ 1.351 مليون كيلوواط «جديدة» من الطاقة وفقاً لاستراتيجية الوزارة في التوسع في إنتاج الكهرباء والماء، بموازاة التوسع العمراني في الدولة بحسب خطط التنمية.

وقالت الطيار، في تصريح صحافي أمس، إن تلك الزيادة يتم التنسيق لها بشكل كامل ودوري مع الوزارات المختلفة في الدولة، وأثبتت وزارة الكهرباء والماء قدرتها على توفير احتياجات تلك القطاعات بحسب مشاريع كل جهة ومن خلال التنسيق الدائم والدوري مع «الكهرباء». وذكرت أن الوزارة تمكنت من توفير 889.442 ألف كيلوواط للسكن الخاص الذي يأتي في المرتبة الأولى بالقطاعات التي تم تزويدها بالطاقة الكهربائية خلال العام الماضي، تلاه في المرتبة الثانية القطاع التجاري إذ تم تزويده بمقدار 137.34 ألف كيلوواط، وفي المرتبة الثالثة أتت وزارات الدولة ومؤسساتها التي بلغ إجمالي الأحمال الجديدة التي زودت بها 110.637 آلاف كيلوواط، وأتى القطاع الاسثماري في المرتبة الرابعة بمقدارة 104.634 آلاف كيلوواط، وفي المرتبة الخامسة جاء القطاع الصناعي بـ 62.655 ألف كيلوواط، يليه القطاع الزراعي الذي مدته الوزارة بما يقارب 31.146 ألف كيلوواط، ثم جاءت الرعاية السكنية بتمديدها بـ 15.570 ألف كيلوواط.

وفيما يخص النصف الأول من العام الحالي أشارت الطيار إلى أن الوزارة أمدت تلك القطاعات بداية من يناير إلى يونيو الماضي بمقدار 379.339 ألف كيلوواط، مثمنة جهود العاملين في قطاعات إنتاج الطاقة الكهربائية وإيصالها إلى جميع المستهلكين.

وأشارت إلى أن وزير الكهرباء والماء وزير النفط د. خالد الفاضل، ووكيل الوزارة م. محمد بوشهري ومسؤولي القطاعات حريصون على التوسع في إنتاج الطاقة والمياه من خلال المشاريع المختلفة التي يتم اعتمادها وفقاً لاستراتيجية الوزارة في الإنتاج توافقاً مع خطة التنمية للدولة.

ولفتت إلى أن هذه الأرقام تشير إلى جهود أبناء الكويت في توفير الطاقة للمشاريع العملاقة المختلفة التي تنفذ في القطاعات، من خلال التنسيق المتواصل لتوفير الوزارة خدماتها لكافة المستهلكين.