صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4296

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

سليمان الياسين: أتعامل مع المشاريع الفنية بانتقائية

اكتفى هذا العام بالمشاركة في مسلسلي «أجندة» و«أنا عندي نص»

أكد الفنان سليمان الياسين أنه «انتقائي» في التعامل مع ما يعرض عليه من مشاريع تلفزيونية ومسرحية، لذلك أصبحت إطلالته قليلة.

يكتفي الفنان القدير سليمان الياسين في الموسم الرمضاني، بعمل أو اثنين على أقل تقدير، وإطلالته الفنية عزيزة وهو قليل الحديث دائماً ما يفسح المجال أمام أعماله لتتحدث نيابة عنه.

وشارك الياسين هذا العام في عملين هما "أجندة" مع نخبة من النجوم الشباب إلى جانب "أنا عندي نص" مع الفنانة القديرة سعاد عبدالله، وتحدث في حواره مع "الجريدة" عن آخر أعماله طارحاً آراءه حيال بعض الموضوعات.

بداية تطرق إلى مشاركته في مسلسل "أجندة" للكاتبة مريم نصير والمخرجة هيا عبدالسلام، إذ جسد دوراً مركباً لشخصية "عمر" الذي مر بتجارب في الحياة خلقت منه إنساناً مجرباً لذلك أصبح يمتلك شيئاً من الحكمة لشخص متواضع ويبحث عن شخصية فيها من ملامح شخصيته التي لم يستطع أن يحقق من خلالها الكثير، ولكن يؤمن أن في داخله قوة كبيرة.

بالتالي يتعرف عمر على أحد الشخصيات الرئيسية في العمل "مالك" الذي جسده فؤاد علي ويسعى لينقل له تجربته، وتنشأ بين الطرفين علاقة ودودة خاصة تمر بتموجات إنسانية عدة والنقاش المستمر للوصول الى مجموعة من الحقائق خصوصاً أن الحقيقة لا يمتلكها أحد بكاملها بل يمتلك شيئاً من معرفة الحقيقة.

تجربة الشباب

وعن تجربته مع الشباب في هذا المسلسل، أفاد بأنه يقيّم تجربته مع أي فنان يمثل معه للمرة الأولى "من منظور أنني أحب دائما أن أكتسب منها شيئاً جديداً، لأن أي تجربة هي مكسب جديد للإنسان بأن يتعرف على شخص لا يعرف عنه على المستوى الشخصي الشيء الكثير، لكنه يعرف فنه من خلال أعماله، لذلك سعدت بالتعاون مع الفنانة والمخرجة هيا عبدالسلام ووجدت فيها انسانة جادة وباحثة عن الفن الأصيل والفكر في نفس الوقت فؤاد علي وجميع من شاركوا في هذا العمل كان هذا اللقاء الأول كما حمسني لخوض التجربة وأيضاً مؤلفة النص مريم نصير وهي من كوادر المعهد العالي للفنون المسرحية بالتالي وجدت أن التجربة ثرية بالنسبة لي وكلما تعاونت مع الجيل الجديد اكتشف أشياء أخرى بداخلي".

وانتقلنا بالحديث مع الياسين الى إطلالته مع الفنانة القديرة سعاد عبدالله في مسلسل "أنا عندي نص" مؤكداً أن سعاد عبدالله "تاريخ"، والتقينا قبل سنوات مسرحياً وتلفزيونياً وكل مرة نلتقي في عمل اكتشف أن ثمة أرضية مشتركة تجمع بيننا، وتفاهماً بصورة كبيرة وانسجاماً واعتقد أن هذا الشيء بدا جلياً للمشاهدين"

مشهد المقبرة

وعن مشهد "المقبرة" الذي حذف من تلفزيون الكويت، أوضح الياسين:

"نعيش في مجتمع شئنا أم أبينا مثل أي مجتمع بشري يعيش على الكرة الأرضية متنوع ومختلف لكن يجمعه الوطن، وأرى أن مشهد المقبرة في المسلسل يخدم المجتمع ويعزز اللحمة الوطنية قد نختلف في مذاهبنا ومعتقداتنا لكننا لا نختلف حول الوطن ونعيش من أجله" مؤكداً أن التواصل الاجتماعي رغم الاختلاف هو الذي يبني الحضارات.

وحول قلة أعماله التلفزيونية والمسرحية، قال: أعمالي قليلة لأنني أنتقي ما أقدم إذ اعتدت أن أشتغل أعمالي الفنية سواء المسرحية أو التلفزيونية بشكل انتقائي، وفي الفترات التي لا أعمل بها في التلفزيون أو المسرح أكون حاضراً بشكل كبير في الإذاعة.

«سبعة أبواب»

شارك الفنان سليمان الياسين في مسلسل" سبعة أبواب" الذي عُرض عبر أحد التطبيقات الذكية، ومن المتوقع عرضه قريباً عبر الفضائيات ، والعمل من تأليف عبدالمحسن الروضان، وإخراج سلطان خسروه، وتدور أحداثه في إطار اجتماعي رومانسي يطرح عدداً من الموضوعات، من خلال مجموعة قصص تقع في ثنائيات وثلاثيات وخماسيات وسباعيات، بأسماء مختلفة، مثل: "حالة حنان"، "عريس ليلة خميس"، "مضاوي أكلها الذيب" وحكايات أخرى، وشاركت فيه مجموعة مميزة من الفنانين.

التواصل الاجتماعي يبني الحضارات رغم الاختلاف

أي تجربة تكون مكسباً جديداً للإنسان