صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4248

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

سيلفرمان: جودة الدراسة في جامعاتنا تفتح آفاقاً واسعة للعمل بعد التخرج

أكد السفير الأميركي لدى الكويت لورانس سيلفرمان أن الجامعات الأميركية تتميز بجودة التعليم الجامعي، وتستقطب أكثر من مليون طالب من مختلف دول العالم، من ضمنهم أكثر من 10 آلاف طالب وطالبة كويتيين، لافتا إلى أن الدراسة في تلك الجامعات تفتح آفاقا واسعة للعمل بعد التخرج، وتتضمن العديد من التخصصات التي يحتاج إليها سوق العمل في كل مكان.

جاء ذلك خلال تنظيم السفارة الأميركية معرض الجامعات، بالتعاون مع شبكة الطلاب الدولية، مساء أمس الأول في فندق سيمفوني ستايل.

وأشاد سيلفرمان بدور أولياء الأمور في دعم أبنائهم وتشجيعهم على الدراسة في الجامعات الأميركية، موضحاً أنه "يتحدث بصفته ولي أمر أيضا ولديه أبناء درسوا وتخرجوا من الجامعات الأميركية التي تحظى بمكانة عالمية مرموقة وتحقق كل عام أعلى المراتب في التقييمات الأكاديمية العالمية".

ولفت إلى أن الدراسة في الجامعات الأميركية ليست مقصورة على قاعات الدرس فحسب، بل تتعداها إلى أبعد من ذلك، إذ يمثل تجمع الطلبة من مختلف دول العالم فرصة جيدة لتلاقي الثقافات والاستفادة من ذلك في استكشاف كل ما هو جديد، إضافة إلى الحياة في الولايات المتحدة التي تعد تجربة فريدة تفتح للطالب آفاقا واسعة من المعرفة والخبرة.

من جهته، أكد الملحق الثقافي في سفارة الولايات المتحدة لدى البلاد نيلسون وين أهمية إقامة مثل هذه المعارض، إذ تقدم للطلبة وأولياء الأمور فرصة جيدة للتعرف على نظام الدراسة في الجامعات الأميركية والعيش فيها خلال فترة الدراسة، كما تقدم لهم من خلال وجود ممثلي الجامعات الأميركية كل ما يحتاجون إليه من معلومات حول عملية التسجيل والرسوم الدراسية والحياة الأكاديمية في السكن الجامعي لمن يرغب، وبوجود أعضاء السفارة يحصلون كذلك على المعلومات التي يحتاجون لها حول تأشيرة الدراسة ومتطلبات استخراجها وكل ما يشغل بالهم من أسئلة مهمة في هذا المجال.

وأوضح وين أن المعرض يستهدف الطلبة الجدد وكذلك الذين يدرسون في الجامعات الأميركية حاليا، إذ توفر الجامعات المشاركة جميع المعلومات حول نظام الدراسة الجامعية الأولى، وكذلك الدراسات العليا.