صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4496

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

سفارة أذربيجان: إنجازات كثيرة خلال ربع قرن على الاستقلال

الاحتياطي النقدي الأجنبي تجاوز 55 مليار دولار

تحتفل جمهورية أذربيجان الديمقراطية اليوم بالذكرى الـ25 على استقلالها، ومرور ربع قرن على الجلسة التاريخية للمجلس الأعلى للجمهورية، التي عقدت في مثل هذا اليوم من عام 1991، لتعلن استقلالها، محققة بذلك تطلعات الشعب الأذري نحو الحرية التي طال انتظارها.

وأشار بيان لسفارة أذربيجان في الكويت بهذه المناسبة إلى ان الكثير من البيانات والمؤشرات تكشف ما حققته أذربيجان من نجاحات في مختلف المجالات على مدى الـ25 عاما الماضية، ومن أبرز ما يمكن رصده في هذا الخصوص في المجال الاقتصادي: استحواذ الاقتصادي الاذري على نسبة تتراوح بين 75 و80 في المئة من اقتصاد منطقة القوقاز.

وخلال اعوام 2003 - 2008 زاد الناتج المحلي الكلي من 7.3 مليارات منات (العملة المحلية) لتصل الى 30.7 مليارا، وبلغ نصيب الفرد من حجم هذا الناتج ٥٨٠٠ دولار، واستمر في الارتفاع ليسجل خلال عام 2015 ارتفاعا بنسبة نحو 6.5 في المئة.

كما سجل إجمالي الناتج المحلي في القطاع غير النفطي نموا تجاوز 9.2 في المئة خلال العام، وبلغ معدل التضخم 3.5 في المئة، وزادت إيرادات الناس النقدية 6.2 في المئة، كما بلغ حجم الاستثمارات الموظفة في الاقتصاد نحو 27 مليار دولار، فيما بلغ التضخم المالي 1.4 في المئة وارتفع حجم عائدات الفرد لنحو 5 في المئة.


وتجاوز الاحتياطي النقدي الأجنبي 55 مليار دولار، واستقر الاقتصاد الأذري في المركز الـ37 حسب مؤشر التنافسية العالمية في تقرير المنتدى الاقتصادي العالمي 2016.

أما في مجال التنمية البشرية فقد انخفضت نسبة الفقر لتصل إلى 14 في المئة، بعدما كانت 49 في المئة عام 2003، كما تم توزيع المساعدة الاجتماعية الموجهة الى 600 الف شخص. وفي إطار تبني الحكومة برنامج تطوير النظام التأميني التقاعدي خلال اعوام 2009 – 2015 تمت مواجهة الكثير من المشكلات المتعلقة بزيادة حجم التقاعد.

وفي مجال الإصلاحات السياسية شهدت أذربيجان منذ تولي الرئيس إلهام علييف المسؤولية، إصلاحات سياسية كبيرة، وأدخل التعديل الثاني على الدستور في 18/3/2009، حيث تم ادخال 41 تعديلا على 29 مادة من مواد الدستور.

وتركزت الأهداف من وراء هذا التعديل على ضرورة الحفاظ على الاستقرار السياسي والاقتصادي الذي تحقق، مع تأكيد أهمية مشاركة المواطنين في العملية السياسية، حيث نصت المادة 56 من الدستور على حق جميع مواطني أذربيجان في الانتخاب والترشح، والمشاركة في الاستفتاءات التي تجرى.