صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 5145

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

«المستقلة» تقتلع عرش «العلمية» بالهندسة وتواصل المسيرة بـ «الإدارية»

«الهندسية» حصلت على 212 صوتاً في لجان كلية البترول

بجدارة، علت صيحات أعضاء القائمة المستقلة في كليتي الهندسة والعلوم الإدارية فرحاً بالفوز الذي تحقق بجهود أعضائها، فضلاً عن دور الطلبة الفعال في عملية الاختيار. 

اعتلت صيحات القائمة المستقلة في جامعة الكويت يوم امس بعد فوزها بجمعية الهندسة والبترول ورابطة كلية العلوم الإدارية، بفارق 420 صوتا وبذلك اقتلعت القائمة المستقلة، عرش جمعية الهندسة والبترول من القائمة العلمية في جامعة الكويت بعد حصولها على 2119 صوتا وتليها القائمة العلمية بـ 1699 صوتا، وأخيرا القائمة الهندسية بـ212 صوتا.

 وحافظت القائمة المستقلة ايضا على مقعدها في رابطة كلية العلوم الإدارية حيث حصلت على 1439 صوتا تليها المعتدلة بـ749 صوتا، وأخيرا الوسط الديمقراطي بـ193 صوتا.

ومن الملاحظ ارتفاع أصوات القائمة المستقلة في جمعية كلية الهندسة والبترول 

بـ565 عن عامها السابق، وعلى الرغم من خسارة القائمة العلمية إلا أن عدد أصواتها ارتفع  برقم بسيط يقدر بـ 25 صوتا وتراجعت القائمة الهندسية بـ179 صوتا. 

وعلى الرغم من فوز القائمة المستقلة بمقاعد الادارية إلا انها خسرت شيئا بسيطا من اصواتها عن العام الماضي ويقدر بـ46 صوتا وتراجعت المعتدلة بـ55 صوتا وايضا خسرت الوسط 22 صوتا.

وزينت جدران وممرات كلية العلوم الإدارية بشعارات و»بنرات» القوائم الطلابية المتنافسة الثلاثة «المستقلة - المعتدلة - الوسط الديمقراطي»، في اجواء انتخابية طغت على الجو الدراسي، وتواجد منسقو القوائم لاستقبال الطلبة أمام مقار لجان الاقتراع، التي صاحبها «شيلات» القائمة المستقلة وصيحات «المعتدلة»، وهتافات «الوسط الديمقراطي»، وتوزيع المرطبات الباردة من قبل القوائم المشاركة على الطلبة لتخفيف من سخونة الاجواء.

وشهدت صناديق الاقتراع في «العلوم الإدارية» حضورا كثيفا من قبل الطلبة، وإقبالا على الإدلاء بأصواتهم لاختيار ممثليهم في رابطة «الإدارية».

 

لجنة «الإدارية»

 

من جانبه أوضح رئيس لجنة انتخابات رابطة العلوم الإدارية للعام الجامعي 2013/2014 نبيل المفرح أن نسبة الاقتراع اجتازت 30 في المئة خلال النصف الأول من عملية الاقتراع، حيث شارك حتى الساعة 11:00 صباحاً 380 طالبا من أصل 866 طالبا و940 طالبة من أصل 2632، حيث يتنافس على مقاعد الرابطة قائمة المستقلة وقائمة الوسط الديمقراطي والقائمة المعتدلة. 

وأشار المفرح إلى أن اللجنة تقوم بعملها على أكمل وجه من خلال توزيع المهام المختلفة على أعضاء اللجنة لتنظيم سير العمل الانتخابي، وذلك للتأكد من خلو مراحل وخطوات العمل من المعضلات والعراقيل التي قد تواجه سير انتخابات رابطة العلوم الإدارية.

من جهتها، قالت رئيسة لجنة الاقتراع في كلية العلوم الادارية ربوع الفهد ان صناديق الطالبات تشهد حضور كثيفا، وان آلية العمل منظم، ولكن الطالبات المستجدات يحتجن الى توضيح اكثر، كما اكدت ان اللجنة فتحت صناديق الاقتراع في الساعة الثامنة وخمس دقائق.

 

أجواء أخوية

 

وقال مرشح الرئاسة لرابطة كلية العلوم الادارية في القائمة المستقلة محمد الشايع ان الاجواء الانتخابية كانت اخوية، وهذا هو المعتاد على كل قوائم وطلبة الكلية، مشيرا إلى ان الرابطة ليست للقائمة المستقلة، ولن تكون لقائمة واحدة مهما كانت النتائج، كما شكر الشايع جميع الطلبة على ثقتهم الدائم في القائمة المستقلة، موكدا ان الرابطة ستستمر عقودا وهي حرة مستقلة لخدمة الجموع الطلابية.

أما مرشح الرئاسة لرابطة كلية العلوم الادارية من قائمة الوسط الديقراطي صالح بدر القطان قال «ان القائمة دائما تحرص على ايصال رسالة واضحة للطلبة الا وهي ان يكون التصويت للقائمة صاحبة الفكر والمبدا السليم الصحيح بعيدا عن التصويت للقائمة صاحبة اكثر توزيع للنوت بوك او الاكثر تواجدا، معبرا عن فرحة القائمة في المشاركة بالعرس الديمقراطي وشاكرا الجموع الطلابية على ثقتهم في القائمة وان القائمة مستمرة في خدمة الطلبة.

 

«شعارات وبوسترات»

 

وأما في كلية الهندسة والبترول، فانطلقت عملية الاقتراع بحضور طلابي لافت منذ نصف الساعة الأولى، ولوحظ انتشار البوسترات التي تحمل شعارات القوائم الثلاث العلمية والهندسية والمستقلة والتي تبرز روح التنافس بين القوائم مع استنفار لمنسقي القوائم لإرشاد الطلبة للطريقة الصحيحة للتصويت، فكان شعار القائمة العلمية «بالإنجاز نعلو ونستمر» وشعار «خدمة المجتمع بعيدا عن التعصب والطائفية» للقائمة الهندسية أما قائمة المستقلة فكان شعارها «نصركم قد حان».

 


المثلجات والمأكولات

 

وقد فتحت اللجان أبوابها عند الساعة الثامنة صباحا لتستمر حتى الساعة الثانية ظهرا، وعمدت قائمة المستقلة مع حلول الظهيرة إلى توزيع المياه والمثلجات والمأكولات حول لجان الاقتراع على الطلاب للتخفيف من حرارة اليوم الانتخابي.

 من جهة أخرى، كان لافتا تجمع أنصار القائمة العلمية حول لجنة اقتراع الطلاب واطلاع الهتافات والصيحات التشجيعية المؤيدة للقائمة. 

جدير بالذكر أن قائمة الهندسية هي أول قائمة في تاريخ كلية الهندسة والبترول تقوم بترشح طالبة لرئاسة الجمعية كمظهر من مظاهر تطبيق المساواة بين المرأة والرجل كما أنها القائمة الوحيدة بين القوائم الثلاث التي تؤيد التعليم المشترك بين الجنسين للإسهام في حل مشكلة نقص اِلشعب الدراسية. 

وذكرت رئيسة لجنة الاقتراع في كلية الهندسة والبترول «طالبات» خالدة السلاحي أن فترة التصويت بدأت الساعة الثامنة صباحا في ظل إقبال طلابي كبير وحضور مندوبي القوائم الثلاث حيث وصل عدد الأصوات عند الساعة التاسعة والربع إلى 604 أصوات من أصل 3372 طالبة مقيدة. 

ولفتت إلى ان إقبال الطالبات على التصويت هو ما يؤدي إلى إنجاح العملية الانتخابية والتي خلت من المشاكل، وقد وصل عدد أصوات الطالبات إلى 1835 صوتا عند الساعة الثانية عشرة ظهرا. 

«الهندسة والبترول»

 

أما بالنسبة للجنة اقتراع الطلاب في كلية الهندسة والبترول فقال نائب رئيس اللجنة سلمان بو هادي ان الاقتراع بدأ الساعة الثامنة صباحا ويستمر حتى الساعة الثانية ظهرا، وقد وصل عدد الأصوات الطلابية بعد ساعتين لبدء التصويت إلى 390 صوتا من أصل 1751 طالبا مقيدا.

وذكر أن هناك إقبالا طلابيا على التصويت وتواصلا بين الطلاب بالإضافة إلى تعاون القوائم مع اللجنة، ووصل عدد الأصوات إلى 1040 صوتا عند الساعة الثانية عشرة. 

وأشارت منسقة القائمة العلمية في كلية الهندسة أبرار الصقعبي إلى أن هناك إقبالا كبيرا على التصويت ومنافسة شديدة بين القوائم، وقالت ان هدف القائمة العلمية هو خدمة طالبات الكلية والاستمرار في ذلك، «كما نسعى لإثبات أننا القائمة الأفضل والاجدر للفوز في الانتخابات».

تفاعل طلابي

 قال عميد شؤون الطلبة بجامعة الكويت د. عبدالرحيم ذياب ان الانتخابات الطلابية تعد عرسا ديمقراطيا لطلبة جامعة الكويت، مشيدا بالتفاعل الطلابي خلال اليومين الأول والثاني من انتخابات الجمعيات العلمية والروابط الطلابية.

وأشار ذياب إلى أن عمادة شؤون الطلبة اعتادت التنظيم المخطط لتكون الانتخابات الطلابية ناجحة على أكمل وجه، داعيا طلبة جامعة الكويت إلى المشاركة الفعالة في باقي أيام الانتخابات القادمة لأحياء الاعراس الانتخابية داخل الحرم الجامعية، متمنيا كل التوفيق لجميع القوائم المشاركة لخدمة الجموع الطلابية وتذليل كل العقبات أمام مسيرتهم الدراسية.

إقبال كبير

أوضحت منسقة قائمة الهندسية وعد العنزي أن الحركة الطلابية بكلية الهندسة تمتاز عن باقي الكليات من حيث وعي الطلاب لأهمية الانتخابات، لذلك فإن إقبالهم كبير وحرصهم كبير على التصويت، وهناك حرص من المستجدين خصوصا على التصويت لكون العملية الانتخابية جديدة عليهم. 

وأشارت العنزي الى أن فترة التحضير التي استمرت اسبوعين لم تكن كافية للمستجدين للتعرف على القوائم وهناك الكثير منهم من يغير توجهاته بعد انقضاء فترة الانتخابات وذلك بعد اكتسابهم معرفة أكبر عن كل قائمة مع مرور الوقت، وإن القائمة الهندسية تسعى للفوز في الانتخابات حيث انها تعتبر الفوز وسيلة لا غاية لإيصال صوت القائمة وأهدافها الى الطلبة. 

ودعت العنزي الطلبة وخصوصا المستجدين إلى الإلمام  بأهداف القائمة ومبادئها وإنجازاتها قبل الاختيار.