صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 5068

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

سلمى سالم: لا أقدّم أدوار الجرأة... وبيتي خط أحمر!

بدأت الفنانة سلمى سالم تصوير دورها في مسلسل «الورثة» وهو عمل درامي جديد يضم نخبة من الفنانين. شاركت في شهر رمضان الماضي في مسلسلات: «وشاءت الاقدار»، «سقوط الاقنعة»، «اللاهوب»، «مسك وعنبر»، فحققت خطوة ناجحة نحو النجومية أرستها على أساس أكاديمي صلب (حائزة شهادة في التمثيل في المعهد العالي للفنون الجميلة) وعلى موهبة فذة.

في حوارها مع «الجريدة» تتحدث عن مسيرتها الفنية وعن علاقتها بأسرتها.

هل يمكن أن تعطينا لمحة عن دورك في {الورثة} وأبرز المشاركين فيه؟

أجسد دور زوجة حسين المنصور الذي يرث ثروة طائلة، وهي شخصية سلبية، نرجسية، تعشق المال وتفرق بسببه بين الاخوة، متحجرة القلب لا يهمها أن يموت الناس نتيجة مؤامراتها الدنيئة.

يشارك فيه مجموعة من الممثلين من بينهم: هدى حسين، لطيفة المجرن، فخرية خميس، شهاب جوهر، حسين المنصور، وهو من إخراج غافل فاضل وإنتاجه.

حدثينا عن بداياتك في الفن؟

تقدمت بطلب إلى المسرح العربي وجاءني الرد بعد يومين بأن الفنان القدير عبد الحسين عبد الرضا يطلب رؤيتي، هكذا بدأت خطواتي الأولى معه في ملسلسل «حبل المودة» ثم شاركت في «النظائر»، بعد ذلك توالت الاعمال وتنوعت الأدوار التي حققت لي قاعدة شعبية واسعة.

ما رأيك بالدراما الخليجية؟

كمشاهدة أرى أنها تنتشر عربياً شيئاً فشيئاً عبر الفضائيات وباتت تنافس الدراما السورية والمصرية. لكن آخذ على بعض المنتجين الخليجيين اعتمادهم على الوجوه الجديدة من غير الأكاديميين والمتخصصين. قد يكون بين الشباب مواهب حقيقية، لكن يدخل البعض الفن من باب المجاملة، أو عن طريق الجمال والوسامة.

يفضل بعض المنتجين إنتاج الأعمال الجريئة، لماذا برأيك؟

قلتَ البعض وليس الكل، الجرأة موجودة في حياتنا ومشاكل الناس الواقعية هي التي أنتجت هذه الجرأة.

هل توافقين على أداء أدوار جريئة ؟

كلا، بالإضافة إلى أن عائلتي ترفض لأنها ملتزمة.

برأيك، هل تسيء مشاركة النجوم كضيوف شرف في المسلسلات إليهم أو تقلل من شأنهم؟

بالعكس، عملتُ مع عبد العزيز المسلم في «مسك وعنبر» وظهرت في أربع حلقات، وكنت ضيفة شرف في الباقي.


ماذا عن تجربتك المسرحية، وهل يحمل المسرح رسالة معينة أو هو للتسلية؟

شاركت في مسرحيتين، في حال قدم إلي سيناريو جيد مع فريق مميز أوافق على الفور.

مع احترامي للزملاء ما أراه اليوم ليس مسرحاً، لأن العروض أصبحت تقليداً للآخرين، لذلك نرى وجوهاً كثيرة على خشبة المسرح وليس فنانين حقيقيين.

لماذا لم تشاركي في «التنديل» مع الفنان عبد الحسين عبد الرضا طالما هو سبب شهرك؟

يشرفني أن يكون سبب شهرتي وهذه حقيقة لا أنكرها، أعتبر وقوفي أمامه بحد ذاته نجومية. عندما طلب إلي المشاركة، كنت مرتبطة مع خالد البذال بعقدين، وشاركت في مسلسل «اللاهوب» في الفترة نفسها، لذلك اعتذرت من «بوعدنان».

ماذا تفضلين الأعمال الدرامية أم الكوميدية؟

أحب الدراما التي تتضمن حركة و{اكشن» أو «كراكتيراً» غريباً.

ما الدور الذي تتمنين تجسيده؟

المجنونة، تستهويني الأدوار الصعبة لأنني في حال نجحت فيها سأترك بصمة قوية وأضيف إلى أرشيفي الفني.

هل تغارين من بعض الفنانات بسبب أدوار معينة؟

أنا ضد الغيرة التي تقطع الأرزاق، طالما أن كل شخص يأخذ ما كتبه له الله ، فلماذا الغيرة؟

تملكين صوتاً جميلاً، لماذا لا تجربين الغناء ؟

اقترح علي ملحنون معروفون الغناء، لكني فضلت ألا أشتت نفسي.

ماذا عن علاقتك بأسرتك؟

هناك تنسيق كامل بيننا، بيتي خط أحمر، ولا أقدم على عمل إلا بعد موافقة زوجي عليه، أحياناً يقرأ النص ويعطيني ملاحظاته.