صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 21

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

أنت تتصفح حالياً عدد "الإثنين 25-06-2007" للعودة الى آخر عدد اضغط هنا

دينا عازار: المرأة الجميلة... لا تُقلّد الأُخريات

  • 25-06-2007 | 00:00

رغم مرور سنوات على انتخابها، مازالت دينا عازار ملكة جمال لبنان عام 1995 من أجمل الفتيات و أكثرهن رصانة وأناقة وأنوثة وأخلاقاً. دينا أخبرتنا أنها تصمم المجوهرات وسنراها على الشاشة الصغيرة هذا الشهر. المزيد في هذا الحوار.

من هي دينا عازار؟

أنا إنسانة صادقة ومنفتحة على الأفكار الجديدة ومحبة للعلم والمعرفة.

أحب ما أنا عليه اليوم. إني في 2007 خلاصة التجارب التي عشتها ابتداء من دراستي الجامعية ونيلي إجازة في الأدب الإنكليزي وأخرى في الأدب من مختلف القارات، مروراً بتجربتي في مسابقة ملكة جمال لبنان التي بلورت شخصيتي، وصولاً الى عملي الحالي كمقدمة برنامج ومصممة مجوهرات. على كل إنسان أن يرتاح مع نفسه وشخصه ليكون مرتاحاً مع شكله الخارجي. انا في سلام داخلي وخارجي.

من شجعك لخوض تجربة ملكة جمال لبنان؟

كانت السنة الأولى التي تتم فيها بعد الحرب. أردت خوض تجربة جديدة. أطلعت اهلي على رغبتي فشجعوني لكنني لم أخبر أحداً من أصدقائي.

أي أسلوب ملابس تعتمدين في أيامك العادية؟

ألبس الجينز في معظم الأحيان وأفضل الأحذية المريحة من دون كعب.

كيف تصفين جمال المرأة؟

جمال المرأة في راحتها الداخلية وعدم تقليد الأخريات بل تطوير ما تملكه من جمال فريد من خلال تصفيف شعرها أو وضع ماكياجها بطريقة مميزة. على المراة أن تحافظ على شخصيتها وتميزها وتبتعد عن ظاهرة التشابه الناتجة اليوم من عمليات التجميل المفرطة.

هل تعيشين حالة حب حالياً؟

كلا، لدي أشياء أهم أهتم بها والأولوية لعملي.

ما مواصفات رجل أحلامك؟

أحب أن يكون رجل أحلامي صادقاً وممتلكاً القيم الأخلاقية الرفيعة والانفتاح والكرم. يهمني أن يحافظ على لياقته البدنية ولياقة مظهره بعيداً عن عمليات التجميل.

ماذا تهيئين حالياً.

يبدأ بث برنامجي الجديد على قناة «العربية» في الثامن والعشرين من هذا الشهر وأكمل كذلك مسيرتي في تصميم المجوهرات.

كيف تحافظين على رشاقتك؟

لا سر خاصاً في محافظتي على لياقتي البدنية فأنا آكل الأطعمة على أنواعها لكن باعتدال. أمارس التمارين الرياضية حين يتسنى لي الوقت لذلك. عندما يفقد نظامي الغذائي توازنه أتدارك الوضع سريعاً وأقلل من كمية الطعام التي أتناولها.

هل قمت بأي عملية تجميل؟

قصّرت أنفي بعد انتخابي ملكة جمال إذ بدا طويلاً في بعض الصور.

من يتخذ القرارات النهائية في حياتك؟


لا أسمح لأحد بالتدخل في أيٍ من قراراتي. فالخيارات التي أقوم بها سواء تعلقت بمظهري الخارجي أو بحياتي الخاصة تعود إليّ وحدي.

ما مرادف الجمال؟

الحالة النفسية. يكمن الجمال في كل ما خلقه الله، من الطبيعة الى الناس. الجمال من صفات الله.

ما أهمية التسوق بالنسبة إليك؟

أرى أن التسوق مزاج. أتسوق حين يكون عملي مربحاً وحين أملك الوقت. أعتقد ان الشخص الفارغ هو الشخص المهووس بالتسوق. من يملك التوازن في صفاته تتوازن أفعاله. اما بالنسبة إلى الماركات العالمية فهي لا تعنيني وأشتري كل النوعيات، من أثمنها الى أرخصها. الذوق ليس في السعر إنما في أسلوب الشخص المميز.

لماذا لم تكملي مشوار التمثيل بعد نجاح تجربتك في مسلسل «رماد وملح»؟

رفضت جميع عروض التمثيل التي تلقيتها بعد مسلسل «رماد وملح» لانني لم أعثر على دور مناسب لي. السر في نجاح الإنسان اتخاذه الخيارات المناسبة. لم يكن التمثيل بالنسبة إليّ سوى هواية ومحطة ناجحة. ولأنها ليست مهنتي الأساسية لم أضطر الى قبول أدوار لست مقتنعة بها.

كيف تهتمين ببشرتك؟

اتناول الفيتامينات يومياً حتى لو تلقيت كمية الخضار والحديد الكافية من خلال الطعام. أنظف بشرتي كل يوم ولا أستعمل كريم الأساس في الأيام العادية. أشرب الماء بكثرة وأحمي بشرتي من التعرض للشمس.

بمَ تحلمين؟

السعي وراء الحلم شعور رائع بذاته. لذلك تتجدد أحلامي باستمرار لاني أحب ان أظل في حالة طموح وسعي. بالطبع أحلم بأن أكون سعيدة في كل يومٍ من حياتي.

لماذا اتخذت من تصميم المجوهرات مهنة لك؟

كنت أهوى تصميم المجوهرات وأقدم إلى كل من صديقاتي قطعة من تصميمي في عرسها. الى ان نصحتني إحداهن بأن اتخذها مهنة لانني أملك فعلاً موهبة. أعجبتني الفكرة، خاصة اني أعتبر التصميم إبداعاً.

صممت مجموعتي الاولى وعرضتها في لندن حيث حصدت نجاحاً ساحقاً.

أبرز ما يؤثر بك؟

فقدان شخص عزيز أصعب ما يمكن أن يعيشه الإنسان. وفاة والدي هي الحدث الأشدّ تأثيراً في حياتي حتى اليوم.

هل لديك هواية خاصة؟

نعم، أحب جمع لوحات فنية لرسامين عرب.

ما رأيك في ذوق المرأة العربية؟

أنا من مشجعي المرأة العربية وأفتخر بها لأنها مميزة ومطلعة وصلبة ومحافظة على انوثتها.