صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 72

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

أنت تتصفح حالياً عدد "الخميس 23-08-2007" للعودة الى آخر عدد اضغط هنا

ميليسا: لا أحبّ مقارنتي بأحد

  • 23-08-2007 | 00:00

منذ دخولها عالم الفن، أثارت الفنانة ميليسا تساؤلات عديدة بدءاً باسمها وصولاً الى «الدويو» الذي جمعها بالفنان العالميDr Alban. الإسم لا يصنع، في رأيها، نجماً بل المضمون. ثقتها بنفسها مكّنتها من اجتياز المشاكل التي أثيرت حول حياتها الشخصية. تلفتها الأغنية الجميلة وتطمح الى العالمية. هي ضد عمليات التجميل وراضية 100% عمّا قدّمته حتى اليوم في حياتها الفنية. منشغلة حالياً بالتحضير لعملها المقبل وتكشف عن تعاون جديد سيجمعها مع فنان عالمي آخر.

من اختار لك اسم ميليسا؟

أشخاص من المجموعة التي أتعامل معها اختاروه لي وليس هناك شخص معيّن. أعجبني فيه أنه نادر ومميز. في النهاية، ليس الإسم الذي يصنع نجمة بل المضمون وما تقدمه الى الجمهور. هناك أسماء جميلة جداً اليوم في السوق لكن القليل منها ناجح فنياً.

تعتبرين أن الجدل حول تقارب الأسماء بينك والفنانة إليسا ساهم بطريقة ما في نجاحك ؟

كلا، على الإطلاق، إن تشابه الأسماء أمر وارد. لا أضع نفسي في خانة أحد. أملك موهبة وإحساساً أريد إيصالهما قبل أي شيء آخر وهذا، أعتقد، سبب نجاحي. لا أحب أن أقارن بأحد ولدى كل منّا ما يقدمه على طريقته الخاصة. إليسا فنانة ناجحة جداً ونجمة أولى اليوم على الساحة الفنية ولم تؤذني بشيء. أحترمها كثيراً وما حصل من حزازات كان نتيجة بعض الصحف وأعتقد أن الموضوع انتهى.

كيف تقوّمين تجربتك مع

Dr Alban وهل ستكررين التجربة؟

أحببت هذه التجربة كثيراً. من المهم أن يقدم الفنان الجديد دائماً متخطياً الحدود العربية نحو العالمية. تفاعل الناس مع الأغنية وإعجابهم بها دليل قاطع على نجاحها وأنا اليوم بطور التحضير لأغنيتين جديدتين معه ستصوران على طريقة الفيديو كليب وستبصران النور قريباً.

لكنك انتقدت بسبب تكرار المقطع ذاته في الأغنية؟

هذه الأغنية راقصة ولا تتحمل كلاماً كثيراً, فأنا لا أقدّم أغنية رومنسية. أصررنا على هذا المقطع ليعلق قي أذهان الجمهور وليرددوه دائماً وهذا ما حصل.

كيف كانت أصداء الحفل الذي جمعكما في منتجع voile bleue؟

كانت حفلة ناجحة جدّاً نالت إعجاب الجمهور وتقديره. انها المرة الأولى أجتمع معه على المسرح. تشعر بأنك الى جانب فنان محترف بكل ما للكلمة من معنى. تعلمت منه الحماسة والاندفاع وكيفية التعامل والتجاوب مع الجمهور بطريقة صحيحة. سيجمعنا حفل ثان معاً في منتجع sky bar في بيروت وآخر في موسكو خارج الأراضي العربية.

هل سنراك في «دويو» جديد يجمعك بفنان عالمي آخر؟

بلى، هذا المشروع في طور التحضير لكنني لا أستطيع الإفصاح عن إسم الفنان حاليا الى حين يتم على أرض الواقع. تجربتي الناجحة مع Dr alban تدفعني الى تكرارها مع فنانين آخرين من باب التنويع والتجدد.

ضمن أي قائمة من الفنانات تصنفين نفسك اليوم ؟

أنا فنانة أقدّم موهبتي وصوتي قبل أي شيء آخر ولا أصنّف نفسي مع أحد. مسيرة الفنان وما يقدمه من أعمال هي تصنّفه. أنا راضية 100% اليوم عن كل ما أعطيته في هذه الفترة القصيرة من حياتي الفنية وعن النجاحات التي حققتها في لبنان والبلاد العربية وأطمح الى الأفضل.

هل صحيح ان ميليسا كانت محجبة؟

(تضحك) الحجاب جميل جداً ولا شيء أفضل من «السترة» كما يقال. شقيقتي هدى تضع الحجاب وثمة شبه كبير بيننا لذا اعتقد الناس أنني المعنية بالأمر.


ما ردك على خبر زواجك من الشاب السوريّ بشّار المصري؟

الشائعات كثيرة اليوم. 10% من الأخبار ذات صدقية والباقي كذب. لا أنفي معرفتي بهذا الشاب وأنني كنت على علاقة به. إنه أمر يحصل مع أي فتاة. المشكلة أن إحدى المجلات استغلّت الموضوع وحوّرته لصنع «سكوب». أعطوا الخبر أكثر مما يستحق. أعتقد أن المحكمة تحكم إن كان هناك زواج فعلي حقيقي وليس الإعلام يحكم. أعتبر ما حصل ابتزازاً أعالجه على طريقتي الخاصة من دون الأخذ والرد عبر المجلات والوسائل الإعلامية.

تعتبرين أنك ظلمت؟

بالطبع, ينبغي أن تهتم الصحافة بما يقدّمه الفنان من أعمال وتحاسبه عليها لا أن تدخل حياته الشخصية لغايات محددة.

الى من تستمعين من زملائك الفنانين؟

أستمع الى الجميع. تشدّني الأغنية الجميلة لا الفنان بذاته، علماً أن هناك من يتميز عن الآخر نتيجة الكاريزما وإدارة الأعمال التي يتمتع بها.

حكي عن مشروع تمثيلي لك في مصر، ما صحة الخبر؟

أحب التمثيل كثيراً وعرض عليّ العديد من الأفلام لكن الوقت لا يسمح لي. أريد تثبيت نفسي أكثر على الساحة الفنية. التوفيق بين الغناء والتمثيل أمر صعب. قد أقوم بهذه التجربة مستقبلاً.

ما الذي يميّز شخصية ميليسا؟

تواضعي وحبّي للناس والمحيطين بي يميزانني. أكره التصنّع والغرور. في النهاية، الناس يصنعون الفنان لا العكس.

هل خضعت لعمليات تجميل؟

أنا ضد عمليات التجميل، خاصة إذا لم يكن الشخص في حاجة إليها. قمت بعملية تجميل لأنفي نتيجة حادث تعرضت له ولا أريد أن أذكره.

لست ضمن لائحة فناني شركة «روتانا»؟

«روتانا» شركة كبيرة أحترمها. لست بعيدة عنها والدليل أن أغانيّ تعرض على شاشتها. أفضل حاليا ألا أكون مغنية حصرية لأي جهة. أريد تحقيق المزيد من النجاحات والانتشار.

أبرز سيئاتك؟

(تضحك) أنا إنسانة مزاجية وهذا يوقعني في مشاكل كثيرة.

ما جديدك؟

أحضّر أغنية خليجية من ألحان جان صليبا وكلمات منصور الشادي وتوزيع ناصر الأسعد. ستصور على طريقة الفيديو كليب ويخرجها فادي حداد لتعرض على شاشة «روتانا» بعد شهر رمضان.