صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 3983

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

كلوب يسخر من التهويل بحق صلاح

  • 23-09-2018

رد الألماني يورغن كلوب امس الاول بسخرية على التهويل والأسئلة، التي تتناول المصري محمد صلاح، نجم فريقه ليفربول الإنكليزي، على خلفية تراجع عدد أهدافه في مطلع الموسم الجديد للدوري الإنكليزي في كرة القدم ودوري أبطال أوروبا.

وقدم النجم البالغ 26 عاماً أداء لافتاً في موسمه الأول مع ليفربول "2017-2018"، إذ سجل 44 هدفاً في مختلف المسابقات بينها 10 في مسابقة دوري الأبطال، وحل هدافاً للدوري الإنكليزي مع 32 هدفاً، وهو رقم قياسي لبطولة محلية من 38 مرحلة.

لكن صلاح اكتفى حتى الآن في المراحل الخمس الأولى من الدوري الإنكليزي، بتسجيل هدفين، ولم يسجل أيضاً في المباراة الأولى لفريقه في دوري أبطال أوروبا ضد باريس سان جرمان الثلاثاء (3-2).

ورداً على سؤال عن قلة أهداف صلاح هذا الموسم، قال كلوب بسخرية في مؤتمر صحافي "يا للهول، هذه أزمة!"، مضيفاً "أحد لا يذكر أنه قام بذلك (بداية ضعيفة أيضاً الموسم الماضي)، الأمر لا يشكل مشكلة فعلاً".

وكان صلاح قد سجل في الفترة نفسها الموسم الماضي (أول خمس مباريات في الدوري الإنكليزي والجولة الأولى من المسابقة الأوروبية) أربعة أهداف (ثلاثة منها في البريمرليغ، وواحد في دوري الأبطال)، بحسب إحصاءات موقع "ترانسفرماركت" الكروي المتخصص.

ولم تنعكس البداية الضعيفة لصلاح سلباً على أداء فريقه، إذ فاز في مباراته الأوروبية الأولى في المسابقة التي حل وصيفاً لريال مدريد الإسباني فيها الموسم الماضي، وفاز في مبارياته الخمس الأولى في الدوري.

واعتبر كلوب أن الأداء الذي قدمه صلاح في الموسم الماضي، وجعله أحد المرشحين الثلاثة لجائزة أفضل لاعب من الاتحاد الدولي (فيفا) التي تمنح في 24 سبتمبر (مع البرتغالي كريستيانو رونالدو لاعب يوفنتوس الإيطالي، والكرواتي لوكا مودريتش لاعب ريال مدريد الإسباني)، رفع من التوقعات منه في الموسم الجديد.

وأضاف "بالطبع، بالطبع، الجميع يتوقع منه ذلك (التسجيل)، هذا واضح (...) نحن لا نتوقع ذلك. نريده أن يسجل بأكبر قدر ممكن. من الطبيعي جداً أن يتوقع الجميع ذلك".

من جهة أخرى، أفاد كلوب بأن مدافعه الكرواتي ديان لوفرن الذي لم يشارك مع فريقه بعد هذا الموسم، بسبب مشكلة في الورك عانى منها بعد كأس العالم 2018 في روسيا، ووصول منتخب بلاده إلى المباراة النهائية، قبل الخسارة أمام المنتخب لفرنسي 2-4، بات قريباً من العودة.