صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 3963

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

رش الماء على الآخرين اعتداء يجرّمه القانون

  • 28-02-2018

عندي سؤال لكل الكويتيين بمن فيهم المسؤولون في حكومتنا الموقرة: لو رش أحدهم عليك الماء وأنت ماشٍ في الشارع اليوم، فهل ستتركه يفلت بعملته، أم تشتكيه؟

الاعتداء على الآخرين سواء برش الماء عليهم، أو بأي طريقة أخرى، هو اعتداء يجرمه القانون، سواء في الكويت أو غيرها.

فلماذا إذاً يسمح للناس برش الماء على غيرهم في أعياد الكويت الوطنية؟

أين نخوة هذا الشعب؟

لماذا يسمح الآباء لأبنائهم بالاعتداء على الآخرين برش الماء عليهم؟ هل يرضيهم أن يأتي أحد اليوم ويعتدي على أبنائهم برش ماء، أو حذف صخر أو ما شابه ذلك؟

ولماذا لم يشتكِ أحد من هذا الشعب هذا الاعتداء المستمر منذ سنوات؟ أين المحافظة على حقوق الناس؟

أين شرطة البيئة؟

في أيام الأعياد الوطنية هذا الأسبوع، كانت شرطة وزارة الداخلية منتشرة في كل مكان في الكويت، ولكن لم يمنعوا أحداً من رش الماء على الآخرين.

إذا كانت شرطة الداخلية متقاعسة عن عملها، فأين شرطة البيئة؟ وأين وزارة الكهرباء والماء من هدر الماء؟ ألا يعد الماء نعمة نادرة في بلدنا ويجب المحافظة عليها؟

أين القانون؟

قرأت أن إصابات عديدة في العين استقبلها مستشفى العيون في عطلة الأعياد الوطنية، من جراء حذف بالونات الماء المثلجة على الآخرين، مما أدى إلى كسور في محجر العين وإصابات أخرى في كل من قرنية وشبكية العين.

هل يرضى من يقذف الآخرين بالماء أو الثلج أو أي شيء آخر أن يصاب هو نفسه بعاهة في عينيه أو جسده؟

طبعاً لا، لذلك لابد من تفعيل القانون، وتجريم الاعتداء على الآخرين، وخاصة في أعياد الكويت الوطنية.