صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 3962

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

جوليان فرحات: فيديو كليب «كيفك إنت» سبب شهرتي

• يرى باميلا الكيك «وحشاً» في التمثيل

برز الممثل اللبناني جوليان فرحات في دور البطولة إلى جانب المخرجة والكاتبة والممثلة نادين لبكي في «وهلّأ لوين»، كذلك شارك في «وينن» مع كارمن لبّس، أيضاً ظهر بأداء لافت في عالم الفيديو كليبات مع ميريام فارس في «كيفَك إنت». يشارك فرحات راهناً في «الحب الحقيقي» بطلاً إلى جانب باميلا الكيك، وينال المسلسل نسبة مشاهدة عالية. في حديث أخير معه أكّد الممثل اللبناني أن الجمهور على موعد مع جزء ثان من العمل، وتحدث عن أمور كثيرة.

كشف الممثل اللبناني جوليان فرحات أن فريق عمل «الحب الحقيقي» يحضِّر جزءاً ثانياً من المسلسل سيُعرض في رمضان المقبل، مؤلف من 50 حلقة.

وعن إصداء العمل قال إنها إيجابية، لا سيما بالنسبة إليه. حتى إن البعض يسمي المسلسل «ركان» (دوره في العمل)، موضحاً أن هذه الشخصية مركبة، وتشبهه في ما تملك من طيبة وصدق، لكنه أكثر انفتاحاً وهدوءاً.

كلام فرحات جاء في برنامج Spot on عبر «صوت لبنان» 93.3، مع الإعلامي رالف معتوق.

وأكّد الممثل اللبناني أنه يفضّل التركيز على عمل واحد والالتزام به، موضحاً أنه يرفض منذ صغره التعلق بالماديات ويلزم نفسه بأن يكون جاهزاً للخسارة. كذلك أوضح أنه إلى جانب التمثيل له أعمال في الدبلجة، ورغم أن المردود غير كاف فإنه اعتاد هذا النمط.

ولما كانت أعمال فرحات محدودة، فربما يتساءل البعض هل السبب أن أجره مرتفع؟ قال: «أكثرية أعمالي، لا سيما تلك العائدة إلى التلامذة من دون مقابل مادي. بالنسبة إلى المشاريع الأحرى، فأنا لا أفاوض كثيراً على السعر فإما أن يقبلوا أو يرفضوا». وأشار إلى أنه بعيد أيضاً من الصداقات مع شركات الإنتاج. وعن عروض جديدة ذكر: «أتلقى اتصالات من شركات إنتاج، لكن أفضل عدم التحدّث عنها لأنني لم أقبل بأي عرض بعد».

ورفض الممثل أن تكون مشاركته في فيلم «وهلأ لوين» مع نادين لبكي «صنعته»، ولكنه مدين للمخرجة والممثلة فهي اكتشفته، قال. إلا أنه عمل على نفسه وعرفه الجمهور اللبناني من خلال فيديو كليب «كيفك انت» مع ميريام فارس، إذ أعطاه الشهرة، موضحاً أنه لم يكن يوماً صديقاً للفنانة اللبنانية لكنه يحترمها. أما الجوائز فلا تعنيه وهو ينتقد الحفلات التكريمية لأنها باعتباره علاقات صداقة لا أكثر، والفن «حرام» تقييمه.

هل يقبل بجائزة إن عرضت عليه؟ أجاب: «بطبعي لا أرفض، فالرفض لا يخلو من التكبر. لكنني أجيرها إلى فريق العمل».

الممثل الآتي من مجال الفن والرسم تحديداً، لماذا يبدي انزعاجه من كل دخيل على التمثيل؟ أوضح: «أعمل ممثلاً ولا مهنة أخرى لي. كنت في مجال التصميم وتوقفت عنه لأجل التمثيل».

فرحات الذي توقف عن تحصيله العلمي في الجامعة لاضطراره إلى العمل في تلك الفترة، كشف حبه للمسرح لكن ليس على حساب الشاشة، رفيقته منذ أيام الطفولة.

مبادئ وتجربة صعبة

«التمثيل موهبة وفي أوقات الفراغ إن لم أذهب نحو الطبيعة أرسم، ولا قيود بيني وبين الناس وهو ما يمكن رصده في مواقع التواصل الاجتماعي وقد أنشر أي شيء من دون سبب»، قال فرحات المتمسك بمبادئ ابن الضيعة من الضيافة واللياقة التي لا تخلو من الخجل. كذلك لا كبير عنده ويتشارك ساعات التصوير مع فريق العمل والممثلين، فعلاقة صداقة تجمعه مع كثيرين في الوسط والأقرب إليه المخرج جوليان معلوف، ونيكولا معوض الذي وصفه بالصادق والمحبوب .

شخصيته العفوية يسعى فرحات إلى الحفاظ عليها، فهي تؤمن له الراحة ويستخدم الصدق كسلاح ويقول الحقيقة مهما عرضته للخطر، كما ذكر.

وذهب فرحات بصراحته إلى أقصى الحدود خلال المقابلة، إذ اعترف بأنه أدمن المخدرات فترة طويلة، لكنه منذ نحو السنة توقف عن ذلك. وشرح: «لجأت إلى السفر وتعرّفت إلى المزيد في هذا العالم، وأتمنى من الجميع ألا يدمنوا هذه العادة لأن الرجوع عنها صعب جداً». ويختم: «الممثل إنسان، وقد يسيطر عليه الضعف».

في اتصال مع الكاتبة والممثلة لمى مرعشلي، أشادت بأداء فرحات وقالت: «أجمل ما يختبره الكاتب أن تتجسد الشخصية أمامه بطريقة أجمل مما كتبها، ودور ركان صعب فهو يجمع بين العصبية والإحساس». وأشارت إلى أنها لم تواجه مشاكل مع جوليان فرحات في التصوير، كاشفة أن الجزء الثاني من المسلسل يختلف تماماً عن الأول.

On- Off

في فقرة on – off وضع جوليان فرحات المنتج مروان حداد في خانة الـoff: «من دون سبب ولا معرفة شخصية بيننا ولست متحمساً للتعرف إليه، إلا إذا عرض علي عملاً مثلاً أو في مناسبة أخرى».

نادين لبكي on: «عاتبة علي فأنا تحدثت عنها بطريقة غير لائقة نابعة عن يأس ونشرت فيديو غير لائق خلال حملتها للانتخابات البلدية، ولا يهمني تكرار التجربة معها».

كذلك جاء في في خانة الـon كل من: سيرين عبد النور، ونادين الراسي، وباسم مغنية، وندين نجيم، ويوسف الخال «فهو محترم وممثل جيد»، وباميلا الكيك «الوحش في التمثيل»، وميريام فارس، واندريه ناكوزي، ورامي عياش، ومنى طايع موضحاً أنه لا يعرفها ولكن ما سمعه عنها جيد. وفرحات لا يتابع كارلوس عازار كما قال، ولا يعرف وسام صليبا ولا كلوديا مرشليان! غامزاً «من هما؟»، ولا يحب تمثيل داليدا خليل. واختار الـoff لكل من هيفاء وهبي وأحلام.