صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 3598

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

خبراء التكنولوجيا عن iPhone X: الأفضل على الإطلاق

«ابل» تنشر تعليقات خبراء التكنولوجيا على صفحتها الرسمية

  • 04-11-2017

أجمع خبراء التكنولوجيا على أن هاتف آيفون X هو أفضل هاتف لشركة "ابل" حتى الآن، رغم أن بعضهم أشاروا إلى احتمال وجود خلل في خاصية التعرف على الوجه.

في خطوة غير مسبوقة، نشرت «ابل» التعليقات الإيجابية لخبراء التكنولوجيا في العالم مثلTechCrunch، The Verge ، Mashable ، CNET وغيرها الكثير على صفحتها الرسمية، حيث أجمعت عمليات تقييم هاتف آيفون X على أنه أفضل هاتف للشركة حتى الآن، رغم أن بعض المحللين أشاروا إلى احتمال وجود خلل في خاصية التعرف على الوجه. ولمن لم يعلم بعد، فإن في الهاتف الجديد تم إلغاء خاصية بصمة الإصبع واستبدلت بخاصية التعرف على الوجه التي تشغل الهاتف بمساعدة كاميرا أمامية بالأشعة تحت الحمراء. وتعمل هذه الخاصية حتى مع تغيير المستخدم لمظهره كارتدائه لنظارة على سبيل المثال.

وقال المحللون إن «ابل» أعطت إرشاداً بأن نظام التعرف على الوجه يعمل بشكل أفضل عندما تكون المسافة بين الجهاز والوجه بين 25 و50 سنتيمتراً، لذلك قبيل طرحه تهيمن بعض المخاوف بشأن الكمية المعروضة ودقة نظامه.

الجدير بالذكر أنه بعد طرح «ابل» للهاتف ارتفعت أسهمها 1.4 في المئة مسجلة ارتفاعاً قياسياً إلى 169.09 دولاراً.

من جانبه، قال صحافي التكنولوجيا في موقع «بزنس إنسايدر»، إن إعجابه بالهاتف الجديد ازداد بعد أن قضى 18 ساعة في استخدامه، حيث يحمل الهاتف تصميماً منعشاً، لأنه مختلف بشكل كبير عن تصاميم «ابل» السابقة، وبشاشة كبيرة يفوق حجمها هاتف آيفون 8 بلس، رغم حجم الهاتف المنطقي، الذي يقترب من حجم هاتف آيفون 8. ورغم أن القطعة المعدنية في أعلى الهاتف، والتي تأخذ جزءاً بسيطاً من الشاشة، فإن هذا الجزء لم يزعجه كثيراً، وان تصميمه منطقي وملائم.

وأضاف، أنه رغم التشاؤم الذي دار بشأن خاصية التعرف على الوجه، فإنه لم يواجه أي مشاكل مع الخاصية أثناء استخدام الهاتف، حتى في الإضاءة الخافتة.

واتفق كثير من المحللين على أنه رغم أن بعض العملاء قد يكونون مستعدين لدفع السعر الباهظ للهاتف كما يفعلون عادة مقابل هواتف آيفون الجديدة، فإن البعض الآخر قد يشعرون أن السعر مبالغ فيه.

وقالت باتيل «بالنسبة للكثيرين يستحق الهاتف سعره. للكثيرين سيبدو الأمر سخيفا».

ويحتوي هاتف آيفون x على ثلاث كاميرات واحدة في الأمام واثنتان في الخلف، وقال محللون إن جودتها عالية وإنها أفضل كاميرات حتى الآن بهواتف آيفون. وأضافوا أن بطارية الهاتف تكفي للعمل على ما يبدو ما يصل ليوم كامل حتى بعد استخدام تطبيقات تستهلك كثيراً من الطاقة.

كمية مطروحة

وقال محللون إن الطلب على الهاتف الذي يبلغ سعره 999 دولاراً، ويعد أغلى هاتف تطرحه ابل على الإطلاق، يتجاوز بكثير بالفعل الكمية المطروحة منه.

وذكرت نيلاي باتيل المحللة لدى شبكة فيرج «ان سمكه رفيع وهو جهاز قوي وبه أفكار طموحة بشأن استخدامات كاميرات الهواتف، كما أنه يدفع لغة تصميم الهواتف إلى مكان جديد وغريب». ولأول مرة تستخدم ابل في هاتفها شاشة OLED، إذ قال تود هاسلتون محرر التكنولوجيا بقناة CNBC إنها أفضل شاشة على الإطلاق بهاتف ذكي.

خاصية Face ID بطيئة وغير آمنة %100

أعلنت شركة ابل في وقت سابق أن ميزة Face ID الجديدة تعد أكثر أماناً من تقنية التعرف على بصمات الأصابع Touch ID. وافتخرت «ابل» أيضاً بحقيقة أن هناك فرصة ضئيلة جداً لخداع هذه التقنية، وذلك بفضل جهودها مع صناع الأقنعة وفناني المكياج، وما إلى ذلك من الحرفيين الآخرين. وفي حين أن الطرق الاصطناعية لم تستطع خداع هذه التكنولوجيا قام موقع Mashable بنشر فيديو يضم مجموعتين مختلفتين من التوائم يحاولون خداع Face ID.

محاولات خداع

لسوء الحظ بالنسبة لشركة ابل، يبدو أن تقنية التعرف على الوجه لاتزال غير متطورة بما فيه الكفاية لتكون قادرة على التفريق بين التوائم، لأن كل محاولات الخداع Face ID التي تم عرضها في الفيديو أثبتت أنها ناجحة. وحاول الموقع أيضاً إجراء بعض التغييرات، مثل مبادلة التوائم، وتزويدهم بالنظارات ومن دون نظارات، ويبدو أنه تم خداع Face ID في جميع الحالات.

قام أحد المختصين باختبار تقنية Face ID، واكتشف انها تستغرق وقتاً أطول من Touch ID، وأوضح أن الهاتف استغرق 1.2 ثانية منذ النقر على الزر الجانبي إلى أن يتم تشغيل الشاشة والتعرف على وجه المستخدم إلى جانب 0.4 ثانية للسحب والوصول إلى الشاشة الرئيسية، ما يعني أن الوقت بالمجمل أصبح 1.8 ثانية، بينما ايفون 7 بلس يمكن الوصول إلى الشاشة الرئيسية من خلال النقر لفترة من الوقت على زر القائمة الرئيسية والوقت يستغرق 0.91 ثانية.

إطلاق iOS 11.1 برموز تعبيرية جديدة ومعالجات

أطلقت «ابل» أول تحديث رئيسي لنظام iOS 11 منذ صدوره في سبتمبر، وهو تحديث iOS 11.1، والذي جاء بأكثر من 70 رمزا «ايموجي» جديدا، بالإضافة إلى تحديثات أخرى مثل عودة إمكانية استخدام اللمس ثلاثي الأبعاد لفتح تطبيق app switcher عن طريق الضغط على الجانب الأيسر من الشاشة.

وأيضا يأتي بحل لمشكلة «Krack» لاختراق الواي فاي، بالإضافة إلى حل مشكلات أخرى من المفترض أن تزيد استقرار النظام.