صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 3901

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

في زمن الكبتشينو

  • 29-08-2013

لا الكبتـشيـنـو ولا نَـهْـرُ العِنَبْ

يَحْملانِ الآنَ عنْ ظَهْرِيْ التَّعَبْ

مَطَرٌ في يقظةِ الصُّبْحِ يَؤُمُّ الشجرَ الواقفَ في التأويلِ، غيمٌ مُنْهَكٌ يجلسُ في المقهى، رجالٌ يعبرونَ الشارعَ الضيِّقَ، أطفالٌ يُغنُّونَ، نساءٌ يرتدينَ الصُّوفَ يحمِلْنَ الـمِظَلاتِ.

قطاراتٌ، وعُمَّالٌ يُريقونَ على الأرصفةِ التعبى مِنَ المعجونِ والبازَلتِ والأسمنتِ ما يجعلُ هذا الشارعَ المرصوفَ بالأحجارِ والتِّيْهِ مكاناً آمِناً يُؤويْ سُلالاتِ الحَمَامْ !

لا الكـبتشينو ولا نَهْرُ العِنَبْ

يَمْلِكَـانِ الآنَ مِفْتَـاحَ السَّبَبْ

أفتحُ الدفترَ ... والدفترُ بابٌ، ووراءَ البابِ غاباتٌ، وقتلى، ودماءٌ، وقناديلُ تضيءُ الـمُدُنَ الغرقى، ولكنِّيْ وحيدٌ في سديمِ الهجرةِ الأولى.

على طاولتي تَتَّكِئُ الريحُ، ويلهو بي دُخاَنُ التَّبْغِ.

هل أدركنيْ الشِّعْرُ؟

أمِ استحيَيْتُ من نَبْشِ تفاصيلي، وألْجَمْتُ خُيولَ السَّرْدِ في صدريْ، وأَرْجَأْتُ مَواعيدَ الكلامْ !

لا الكـبتشـيـنــو ولا نَـهْــرُ العِــنَـبْ

بُحَّ صَوْتُ الناي في جَوْفِ القَصَبْ

رُبَّمَا تنهضُ من غفوتِهَا عُصفورةُ الدارِ وتُخْفي قلقي في عُشِّهَا ... تَدْهُنُ رُوحيْ بالطُّمَأنينةِ، تَرقِينيْ مِنَ البَرْدِ وحُمَّى الاِحْتِمَالاتِ وخوفيْ،  ثُمَّ إذْ تَنْفُضُ عن وجهيْ غُبَارَ السُّهْدِ، تحكي ليْ إذا شاءتْ عَنِ الغَيْبِ وعنْ مُستَقْبَلِ الشمسِ إِذَا شَنَّتْ عليهَا الحَرْبَ أفواجُ الغَمَامْ!

لا الكبـتشينو ولا نَهْرُ العِنَبْ

لا الخِيَانَاتُ ولا جَهْلُ العَرَبْ!

إنَّهُ التَّاريخُ، لَمْ يَتْرُكْ لـمَجنُونٍ على الأرضِ

انْتِشَالَ العَقْلِ من وَحْلِ الفِصَامْ !

*ألمانيا ، أكتوبر 2012