«المتحد»: حملة لشراء ملابس العيد لأطفال الأسر المتعففة

  • 02-07-2022

تماشياً مع استراتيجيته للمسؤولية المجتمعية، والتي تركز على أهمية تحقيق التكافل الاجتماعي، نظم البنك الأهلي المتحد، بالتعاون مع مؤسسة لوياك التطوعية، حملة لشراء كسوة العيد للأطفال من الأسر المتعففة، لمشاركتهم فرحة الاحتفال بقدوم عيد الأضحى المبارك، حيث تم تخصيص متطوع اجتماعي لكل طفل، رافقه في جولة للتسوق وشراء ملابس العيد من ثياب وأحذية أسوة ببقية الأطفال، من دون التأثر بضيق قدرة أسرهم المعيشية، وهو ما يترك أثرا طيبا في نفوس الأطفال وأسرهم.

بدورها، أفادت رئيسة التواصل الاجتماعي والمسؤولية المجتمعية في البنك الأهلي المتحد فاتن التميمي: «نحن سعداء بهذه اللفتة الطيبة التي تأتي في إطار تعاوننا المثمر مع مؤسسة لوياك التطوعية، والمعروفة بمبادرتها المتميزة في مجال العمل المجتمعي والخيري، ونعتبر أن مبادرة كسوة العيد لدعم الأطفال من الأسر المتعففة وإدخال السرور على قلوبهم في هذه الأيام المباركة جزء من رؤيتنا للعمل المجتمعي الذي يتبع من التكافل ومساعدة الفئات غير القادرة وتخفيف معاناتهم».

وأكدت التميمي أن البنك الأهلي المتحد يؤمن بشدة بأهمية دوره في مجال المسؤولية المجتمعية، وبرسالته في دعم الأسر المتعففة ومدها بالاحتياجات اللازمة لها في المناسبات المختلفة، مشددة على أن الكويت بلد الخير والعطاء والكرم، وهي قدوة في التكافل والتعاطف بين أفراد المجتمع، وأوضحت أن البرنامج المجتمعي للبنك يعتني بالمبادرات الاجتماعية الهادفة بمختلف أنواعها، سواء كانت صحية أو دينية أو رياضية أو خيرية.