الكويت تفقد النوخذة عيسى بشارة

  • 31-07-2020

فقدت الكويت أحد رجالات الرعيل الأول النوخذة عيسى يعقوب بشارة عن عمر ناهز 101 عام.

وُلد الراحل عام 1919 ودرس في مدرسة عبدالعزيز حمادة نحو أربع سنوات، تعلم خلالها مبادئ اللغة العربية والقرآن الكريم، وأكمل دراسته بمدرستَي المباركية والأحمدية، ثم بدأ رحلته مع البحر في أول رحلة مع والده عام 1930، فتعلم منه الملاحة البحرية وفنونها ومقاييسها ومعرفة النجوم.

استمر في رحلاته على السفن الشراعية الكويتية إلى البنادر في البحرين والسعودية والعراق والموانئ الهندية والإفريقية، حيث جال البحار بكل اقتدار وتغلب على متاعبها ومصاعبها، مُبحراً على متن «البوم»، فكسب ثقة أهل البحر والتجار الذين ينقلون البضائع.

استمر في ركوب البحر حتى عام 1953، ليعمل بعدئذ في التجارة حتى 1966، ثم عُيّن مديراً لميناء الشعيبة حتى عام 1976، ليتفرغ بعدها لأعماله الخاصة.

و«الجريدة» التي آلمها هذا المصاب تتقدم إلى أسرة الفقيد بأحر التعازي، سائلة الله تعالى أن يسكنه فسيح جناته، ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان، و«إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ».