لجنتي المسابقات والفنية في اتحاد الكرة تناقشان إعداد الأزرق لـ «التصفيات»

يُعقد اليوم الاجتماع التنسيقي للجنتي المسابقات والفنية في اتحاد الكرة، لاعتماد برنامج إعداد منتخبنا الوطني الأول لمبارياته الثلاث أمام منتخبات أستراليا والأردن والصين تايبيه، المحدد لها أيام 8 و13 أكتوبر و17 نوفمبر المقبلين، في ختام منافسات المجموعة الثانية من التصفيات الآسيوية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2022 بقطر، وكأس آسيا 2023 بالصين.

يحضر الاجتماع عضوا مجلس إدارة الاتحاد - رئيس ونائب رئيس لجنة المسابقات فهد الهملان وسالم سعدون، ومدير إدارة اللجنة د. حامد الشيباني، وعضو مجلس الإدارة رئيس اللجنة الفنية خالد الشمري، ومدير التطوير والتدريب عبدالعزيز حمادة، ومدرب "الأزرق" ثامر عناد، ومدير الفريق فهد عوض.

وتستعرض "المسابقات" خلال الاجتماع جداول منافسات الموسمين الجاري والمقبل، واللذين لم يتم تحديد مواعيدهما بشكل رسمي.

فيما تلقي اللجنة الفنية الضوء على برنامج إعداد "الأزرق"، من أجل تأجيل بعض الجولات في الجدول، إذ إن الجهاز الفني حدد يوم 20 سبتمبر موعدا للتجمع الأول، والذي سيتخلله معسكر تدريبي في أستراليا أو نيوزيلندا يستمر حتى موعد لقاء المنتخب الأسترالي، على أن ينتهي التجمع بانتهاء لقاء الفريق مع نظيره الأردني.

كما حدد الجهاز الفني تجمعا آخر يتخلله لقاء منتخب أرمينيا الودي المحدد له 11 نوفمبر، على أن يغادر الفريق إلى العاصمة (يريفان) يوم 8 منه، ثم يغادر في اليوم التالي من المواجهة إلى الصين تايبيه، ثم يعود اللاعبون لأنديتهم عقب اللقاء مباشرة.

وهناك اتفاق بين اللجنتين في الاجتماع على دعم المنتخب، وإتاحة الفرصة أمامه في الاستعداد بشكل لائق، لاسيما أن حصده 6 نقاط من المباريات الثلاث تضمن تأهله للبطولة القارية والدور النهائي من تصفيات المونديال.

«الكرة» يرجئ المباريات التجريبية

قرر اتحاد كرة القدم إرجاء المباريات التجريبية التي ستجهز الأندية في الفترة المقبلة لاستئناف الموسم الجاري.

ويرجع قرار إرجاء المباريات إلى عدم جاهزية حكام الكرة، الذين انطلقت تدريباتهم نهاية الأسبوع الماضي.

وبعيداً عن جاهزية الحكام، فقد تم تغيير النظام السابق للمباريات التجريبية، والذي كان يتمثل في اتفاق الأندية على أن تتم مخاطبة اتحاد الكرة للموافقة وتعيين طاقم حكام، وبعد فيروس "كورونا" أصبح لزاما على الاتحاد مخاطبة اللجنة الثلاثية المشكلة من الهيئة العامة للرياضة، واللجنة الأولمبية الكويتية، ووزارة الصحة، للحصول على الموافقة، مع تنفيذ جميع الإجراءات الاحترازية، للحفاظ على صحة الجميع.

وكان عدد من الأندية منها الكويت، والعربي، والسالمية، وكاظمة، وبرقان، وخيطان، والجهراء قد اتفقت فيما بينها على إقامة العديد من المباريات التجريبية قبل أن تتلقى كتابا من اتحاد الكرة بإرجاء البت فيها حالياً.