المنفوحي: رفعنا توصيات فنية لمكافحة انتشار الوباء في الشويخ الصناعية

قامت بلدية الكويت بجولة داخل سوق الخضار في منطقة الصليبية وأحد مراكز التسوق في محافظة الجهراء صباح اليوم، للوقوف على مدى التزام وتطبيق الاجراءات الاحترازية والقرارات والتعاميم الصادرة من مجلس الوزراء ووزارة الصحة وبلدية الكويت، استكمالاً لسلسلة الجولات لمتابعة مراكز التسوق والمحلات والانشطة المسموح بمزاولها العمل ورصد المخالفة منها.

وذكر مدير عام بلدية الكويت أحمد المنفوحي أن جميع الأنشطة المسموح بها الآن للعمل والمستثناة من قرارات مجلس الوزراء معرضة للغلق إذا لم تلتزم بالاشتراطات.

وأكد المنفوحي في تصريح صحفي خلال جولة البلدية في سوق الخضار في منطقة الصليبية وأحد مراكز التسوق في محافظة الجهراء أن البلدية في تأهب وتحفز مستمر للتعليمات الصادرة من مجلس الوزراء ورفعت توصيات فنية عبر وزير البلدية فيما يتعلق ببعض الأنشطة في منطقة الشويخ الصناعية لمكافحة انتشار الوباء وتننظر رؤية مجلس الوزراء.

ولفت المنفوحي إلى أن البلدية تعمل بتوصيات وزارة الصحة وهناك تدرج بالإغلاق حسب القرارات التي تصب في مصلحة الصحة العامة.

وقال «نحن مع تطبيق الاشتراطات التي حددتها منظمة الصحة العالمية ومنع زيارة القبور مستمر حتى زوال الأزمة الكورونية».

وأضاف المنفوحي أنه حسب تعليمات وزارة الصحة لأسبوعين قادمين نحتاج فيها إلى تقليص أكبر عدد ممكن من التجمعات البشرية وستأتي القرارات بما يتناسب معها.

جولات

بدوره، قال نائب المدير العام لشئون قطاع محافظتي العاصمة والجهراء فيصل جمعة أنها استكمالاً للجولات الرقابية على مراكز التسوق والمحلات المسموح بمزاولتها للتأكد من تطبيق كافة الاشتراطات الصحية النابعة من الجهات الصحية، مضيفاً أن الترتيب كان واضحاً في الأسواق خصوصاً الكبيرة منها وهي التي غالباً تشهد اقبال كبير من المرتادين مثل سوق الخضار أكبر مركز تسوق للخضار في الكويت.

وأشار جمعة إلى أن الجهات متعاونة جداً داخل تلك المراكز من متطوعين ومستثمرين وجهات حكومية مثل البلدية ووزارة التجارة.

اشتراطات

من جانبه، ذكر مدير بلدية فرع محافظة الجهراء ثامر المطيري أن الجولة أتت للوقوف على مدى تطبيق الاشتراطات وقرارات مجلس الوزراء وتعاميم البلدية أهمها التباعد وعدم الازدحام وتعقيم المرتادين والتأكد من حرارة أجسامهم وعدم اصطحاب الأطفال وغيرها، مبيناً أنه حرصنا بالتأكيد على وجود المتطوعين أمام بوابات الدخول والمساعدة وتنظيمها بوضع بوابات مخصصة للدخول وأخرى للخروج.

وذكر المطيري أنه تم ملاحظة الالتزام في شوق الخضار التابع لشركة وافر وكذلك السوق المركزي في الجهراء والاجراءات التي تم اتخاذها سليمة، لافتاً إلى أن البلدية مستمرة في جولاتها بأروقة المحافظة بشكل يومي.