«الصحة» تعرض منجزاتها أمام الأمم المتحدة

يقدم وفد وزارة الصحة إلى الأمم المتحدة الذي يرأسه الوزير د. باسل الصباح تقريراً مفصلاً أمام الاجتماع الرابع الرفيع المستوى الذي سيعقد في نيويورك هذا الأسبوع ويتضمن إنجازات الوزارة في مجال مكافحة الأمراض المزمنة غير المعدية وعوامل الخطورة ذات العلاقة بها وفي مقدمتها اعتبار الوقاية والتصدي للأمراض المزمنة، أولوية في خطة التنمية وبرنامج عمل الحكومة.

وقالت معلومات صحية

لـ «الجريدة» أن التقرير يتضمن إيلاء الوزارة المحورين الوقائي والعلاجي أهمية كبرى، بهدف التصدي للتحدي الكبير والمتمثل في خفض معدلات الوفيات الناتجة عن الأمراض المزمنة غير المعدية.

وأيضاً سيتضمن التقرير تشجيع الوزارة للبحوث في مجال الوقاية والتصدي للأمراض المزمنة من خلال تخصيص جائزة تحت مظلة منظمة الصحة العالمية بجنيف تحمل اسم صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد، وجائزة الكويت لمكافحة السكري والسرطان وأمراض القلب، على مستوى اللجنة الإقليمية لشرق المتوسط التابعة لمنظمة الصحة العالمية.

قرارات وتكليف

في مجال آخر، أصدر وزير الصحة قرارا بتكليف وكيل الوزارة المساعد للشؤون الفنية، د. عبدالرحمن المطيري، إضافة إلى عمله، القيام بأعمال الوكيل المساعد لشؤون الصحة العامة والوكيل المساعد للخدمات الطبية المساندة، اعتبارا من اليوم ولحين عودتهما من الإجازة.

كما أصدر قرارا مماثلا بإضافة كل من مدير إدارة تفتيش الأدوية ومدير إدارة تعزيز الصحة ورئيس قسم مختبرات الصحة العامة وممثل عن الهيئة العامة للبيئة وممثل عن الهيئة العامة للغذاء والتغذية لعضوية اللجنة الوطنية للاستخدام الرشيد للمضادات الحيوية المشكلة بموجب القرار الوزاري رقم 175 لسنة 2019.

كما أصدر قرارا بتسمية د. محمد الجارالله رئيسا لمجلس أقسام الباطنية وفروعها، ود. علي المهيني مقررا لمجلس أقسام الباطنية وفروعها، ود. حصة الكندري رئيسة لمجلس أقسام الأطفال، إضافة إلى ندب د. ياسر حاجية لرئاسة قسم الطوارئ في مستشفى الفروانية، ود. خالد العثمان لرئاسة قسم الأطفال في مستشفى جابر الأحمد.

وفي إطار منفصل، أصدر وزير الصحة قرارا بتسمية د. عبدالله السند متحدثا رسميا لوزارة الصحة، خلفا للدكتور أحمد الشطي الذي عيّن مديرا لمنطقة الأحمدي الصحية، وذلك تنفيذا لقرار مجلس الوزراء رقم 1323 لسنة 2015 بتكليف الجهات الحكومية بتفعيل دور وحدات الإعلام.

مركز دعم للأبحاث الطبية والصيدلانية

أعلن نائب رئيس الجمعية الطبية، د. علي الموسوي، إنشاء مركز دعم للأبحاث الطبية والصيدلانية والمهن الطبية المساندة في إدارة المهن الطبية قريبا بمبادرة من الجمعية الطبية، وموافقة من جمعية أطباء الأسنان وجمعية الصيدلية، وبدعم مباشر من مؤسسة الكويت للتقدم العلمي.

وقال الموسوي على هامش استضافة الجمعية الطبية وفدا من جامعة «دالهاوسي» الكندية إن الاجتماع مع الجامعة الكندية تطرّق الى استحداث بعثات وتخصصات جديدة للأطباء الكويتيين، وزيادة عدد المقاعد في جامعة «دالهاوسي»، علاوة على مناقشة إمكان المشاركة في الأبحاث الطبية بين الجانبين.

من جهتها أعلنت رئيسة وحدة الغدد الصماء في مستشفى مبارك الكبير، د. شيخة أبا الخيل، تنظيم ندوة علمية عن أمراض الغدد الصماء في 20 أكتوبر المقبل، بمشاركة نخبة من الأطباء ذوي الاختصاص في مجال الباطنية والغدد الصماء.