العقيل: لا عطل في نظام البيانات المتكاملة لديوان الخدمة المدنية

كشفت وزيرة الدولة للشؤون الاقتصادية مريم العقيل أن فتح صلاحيات دخول موظفي الجهات الحكومية على نظام البيانات المتكاملة لديوان الخدمة المدنية مرهون باستكمال تلك الجهات مراجعة بيانات موظفيها، وتركيب وتشغيل التجهيزات الآلية الاضافية الخاصة بالتشغيل، لافتة أنه يجري حالياً الانتهاء من أعمال ترسية مشروع التجهيزات.

جاء ذلك في رد العقيل على سؤال برلماني للنائب اسامة الشاهين، بشأن ذلك النظام، وحصلت «الجريدة» على نسخة منه.

وكان ديوان الخدمة المدنية ردّ على استفسار الوزيرة بمذكرة جاء فيها أنه لا يوجد عطل بالموقع الالكتروني، وأن خاصية الاطلاع على البيانات الخاصة للموظفين مفعلة بكافة خدماتها ومواصفاتها للعاملين بديوان الخدمة المدنية، وأنه لم يتم فتح صلاحيات دخول موظفي الجهات الحكومية لحين استكمال الجهات مراجعة البيانات الخاصة بموظفيها على النظام الجديد، لما لذلك من أثر على مسار الخدمات الآلية المقدمة، والتي تعتمد في الاساس على صحة البيانات الخاصة بالموظف، سواء التسكين الصحيح للموظف، واعتماد بيانات التدرج الخاصة به وأية بيانات أخرى تخصه.

التجهيزات الآلية

وأضاف الديوان: «ولحين الانتهاء من تركيب وتشغيل التجهيزات الآلية الإضافية الخاصة ببيئة تشغيل النظم لضمان الاستمرارية وعدم الإخلال بعمليات المعالجة الجماعية، مثل حساب الراتب والعلاوات الدورية والترصيد السنوي وحساب التأخيرات وخلاف ذلك من العمليات التي تتم على مستوى الجهات، والتي تستهلك أغلب مصادر بيئة التشغيل الحالية الخاصة بالنظم».

وكان الشاهين سأل العقيل عن أسباب تعطل نظام «البيانات المتكاملة» الخاص بالموظفين العموميين، وعن الإجراءات التي اتخذها ديوان الخدمة المدنية لتطوير وتشغيل صفحة هذه البيانات، وموعد إعادة تشغيلها كما حدده مسؤولو تطوير النظم المتكاملة.