«الخدمة المدنية»: توفير التخصصات المناسبة لاحتياجات سوق العمل

  • 24-10-2017

شارك ممثلون عن ديوان الخدمة المدنية والهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب، إضافة الى ممثلي دول مجلس التعاون الخليجي و23 جامعة ومؤسسة تعليمية عالمية في فعاليات القمة الخليجية الأولى للمنح الدراسية التي اختتمت فعالياتها، أمس، في العاصمة الإماراتية أبوظبي.

وقالت مديرة إدارة البعثات الدارسية بديوان الخدمة المدنية، أمل الشطي، في تصريحات لـ "كونا"، إن القمة تعد فرصة جيدة ومفيدة للالتقاء مع ممثلي الجامعات للاطلاع على البرامج الجديدة والمتعلقة بالمنح الدراسية، واستكمال التحصيل العلمي لموظفي الدولة في الخارج.

وشددت الشطي على حرص الديوان على توفير التخصصات المناسبة التي تلبي احتياجات سوق العمل في مختلف الجهات والوزارات الحكومية الكويتية، مشيرة الى أن القمة تساهم في مناقشة التخصصات المطلوبة بين المؤسسات التعليمية الخليجية وأشهر الجامعات المعتمدة دوليا.

وذكرت أن الديوان سينسق مع القطاع الحكومي لطرح عدد من التخصصات والجامعات التي تم الاتفاق مبدئيا معها من خلال هذا الملتقى الذي استعرض كل التفاصيل المتعلقة بآلية التسجيل ومدة الدراسة والكوادر والتخصصات المتنوعة.

من جانبه، أكد عميد كلية الدراسات التجارية، د. عدنان العلي، أن القمة الخليجية فرصة للتواصل وبناء جسور التعاون في المجال الأكاديمي وتبادل الآراء والأفكار حول الكثير من المنجزات الأكاديمية الخاصة بالجامعات العالمية المرموقة وكيفية استفادة الطلبة المبتعثين منها.

وقال العلي إننا نطمح من خلال هذا الملتقى الى الاطلاع عن قرب على برامج الجامعات، وانتقاء المناسب منها حتى نصل إلى درجة ذات جودة علمية عالية، مضيفا أن هذه القمة تمنح سبل التواصل والتعاون المشترك مع الجامعات لإدراجها ضمن خطة عمل البعثات الدراسية.