صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 5070

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

سمير جعجع : لا حكومة وحدة وطنية ولن ننتخب بري

«أزمة الخبز» تشتد... وميقاتي يتحول إلى تصريف الأعمال

  • 20-05-2022

في ردّه على تصريح الأمين العام لـ «حزب الله» حسن نصرالله، بأن حزبه خسر الأكثرية في البرلمان الجديد، لكن الأغلبية الجديدة لم تذهب لأي طرف آخر، قال رئيس حزب «القوات اللبنانية» سمير جعجع، أمس، إنّ «التكتلات التي أنتجتها الانتخابات متفقة على نقاط أساسية رئيسية، هي السيادة، ووجود سلاح خارج الجيش اللبناني، وموضوع الفساد»، مضيفاً أن «نتيجة الانتخابات كانت مدوّية، وهي خسارة حزب الله والتيار».

وفي حين أكد جعجع، خلال اجتماعه مع 19 نائباً منتخباً يمثلون حزبه في البرلمان الجديد، أن تكتل «القوات» هو أكبر تكتل بالمجلس النيابي، وأكبر تكتل مسيحي مقابل تكتل التيار الوطني الحر بزعامة جبران باسيل الذي يضم 18 نائباً، أشار إلى أن نواب تكتله لن ينتخبوا رئيس المجلس الحالي نبيه بري، الذي يتزعم حركة أمل، لرئاسة المجلس الجديد، ولن يدعموا تشكيل حكومة وحدة وطنية كما كان يحصل سابقاً.

ودعا كل النواب المعارضين، من تغييرين ومستقلين، إلى تحمل المسؤولية لتحقيق الهدف وهو التغيير بالفعل، ابتداءً من انتخاب رئيس البرلمان.

إلى ذلك، ومع محافظة سعر الدولار على ارتفاعه أمام الليرة، عانت عدة مناطق لبنانية انقطاع مادة الخبز، وسط توقعات بأن تشتد الأزمة خلال الأيام المقبلة.


وأكد نقيب أصحاب صناعة الخبز في لبنان أنطوان سيف أن «أزمة الخبز حقيقية، وسببها نقص الطحين لدى المطاحن، لعدم دفع مصرف لبنان المستحقات للموردين في الخارج».

وأعلن سيف أن «6 مطاحن متوقفة عن العمل، وبعض الأفران أقفل، في حين هناك ضغط كبير على الأفران التي لا تزال تعمل»، معرباً عن تخوفه من مشاكل بين المواطنين في الأفران للضغط الحاصل.

يأتي ذلك، في حين يترأس رئيس الجمهورية ميشال عون، اليوم، الجلسة الأخيرة لمجلس الوزراء قبل أن تدخل الحكومة مرحلة تصريف الأعمال مع بداية الولاية الجديدة لمجلس النواب المنبثقة عن الانتخابات النيابية التي جرت الأحد الماضي.

وذكرت تقارير محلية أن اسم رئيس الحكومة الحالي نجيب ميقاتي سيبقى مطروحاً محلياً، ومن قبل الفرنسيين أيضاً لتولي الحكومة الجديدة، بينما تحدثت صحيفة الأخبار الموالية لـ «حزب الله» عن إعادة طرح اسم نواف سلام في التداول.