صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 5040

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

الهيئة العامة للقوى العاملة : 63 ألف زيارة تفتيش نسائية على الاشتراطات الصحية

عبدالملك: 7 آلاف إنذار و790 مخالفة و7 أوامر إغلاق... ومستمرون بالجولات

أكدت «القوى العاملة» أن هناك التزاماً واسعاً من أصحاب الأنشطة التجارية ومرتاديها بتطبيق الاشتراطات الصحية، حرصاً على عدم العودة إلى المربع الأول، أو اتخاذ قرارات وإجراءات أكثر تشدداً مثل الإغلاق.

على وقع قرارات مجلس الوزراء، الصادرة أخيراً، بشأن التشدد في تطبيق الإجراءات الصحية والوقائية، ووقف إقامة المناسبات الاجتماعية بأنواعها كافة مؤقتا، والتأكيد على العاملين ومرتادي الصالونات ومحلات الحلاقة والأندية الصحية، بضرورة اكتمال التحصين ضد فيروس «كورونا»، باشرت الفرق المكلفة من مجلس الوزراء، التي تضم في عضويتها الهيئة العامة للقوى العاملة، وبلدية الكويت، ووزارة التجارة، التفتيش على المجمعات التجارية الموجودة في المحافظات الست؛ للوقوف على مدى التزامها بالقرارات السالف ذكرها.

وأكدت عضوة فريق التفتيش النسائي في «القوى العاملة» م. فاطمة عبدالملك، جدية كل الجهات الحكومية ذات العلاقة في تطبيق الاشتراطات الصحية، لاسيما الخاصة بارتداء كمامات الوجه وتحقيق التباعد الاجتماعي ومنع التجمعات، كاشفة أن فرق التفتيش النسائية أجرت، منذ بداية ظهور الجائحة حتى الآن، 63 ألف زيارة حررت خلالها 7 آلاف إنذار تلافي مخالفة و790 مخالفة، فضلاً عن إصدار 7 أوامر إغلاق.

دخول غير المحصنين

وأوضحت عبدالملك، في تصريح أمس الأول، على هامش جولة تفتيش على المحال التجارية داخل مجمع «العاصمة مول»، أن هناك التزاماً واسعاً من أصحاب الأنشطة التجارية ومرتاديها حرصاً منهم على عدم العودة إلى المربع الأول أو اتخاذ قرارات وإجراءات أكثر تشدداً مثل الإغلاق، لافتة إلى أن فرق التفيش الموزعة على جميع المحافظات تقوم بجولات يومية، فردية وجماعية، على الأنشطة التجارية كافة للتأكد من التزامها بالاشتراطات الاحترازية.

وأشارت إلى أن أبرز الاشتراطات المطلوب تطبيقها الالتزام بقواعد التباعد ومنع التجمعات، فضلاً عن ارتداء الكمام والحرص على عدم السماح بدخول غير المحصنين للأنشطة التي ذكرها قرار مجلس الوزراء، مؤكدة أنه في حال المخالفة يتم تحرير إنذار تلافي مخالفة بحق صاحب العمل، ثم نعاود التفتيش عليه، وفي حالة الإصرار على المخالفة يتم تثبيتها، على أن تباشر الجهات ذات العلاقة إجراءات الإغلاق.

18 إنذاراً بـ «مول العاصمة»

من جانبه، قال عضو لجنة تطبيق الاشتراطات الصحية في «القوى العاملة» م. جعفر الرامزي، إن «الجولة التي أجراها الفريق على مول العاصمة أسفرت عن تحرير 18 إنذار تلافي مخالفة بحق أصحاب أعمال، على أن نعاود التفتيش عليهم بعد يوم واحد للتأكد من تلافي المخالفة»، مبينا أنه في حال عدم التعاون يتم اتخاذ الإجراءات القانونية بحق صاحب المخالفة.


ودعا الرامزي المواطنين والمقيمين إلى أن يكونوا أكثر وعياً وحرصاً على أنفسهم ومن يحبون، من خلال الالتزام بالاشتراطات وعدم الخروج إلا للضرورة، لافتا إلى أن المرحلة المقبلة ستشهد تكثيف جولات التفتيش على المجمعات التجارية، لاسيما الكبرى منها، إضافة إلى الفنادق والحضانات والأنشطة النسائية، للوقوف على مدى التزامها بالقرارات الصادرة عن مجلس الوزراء الخاصة بتطبيق الاشتراطات الصحية.

وبدوره، أكد ممثل وزارة التجارة في لجنة الاشتراطات الصحية، مدير الجهاز الإداري للإشراف على السلع فيصل الأنصاري، أن «الفرق مستمرة في جولاتها الصباحية والمسائية لمساعدة وزارة الصحة في الحد من انتشار المتحور الجديد وتقليص أعداد الإصابات»، مشددا على أنه في حال عدم الالتزام بالاشتراطات، والإصرار على عدم تعديل الوضع يتم إغلاق المحل إدارياً.

وأضاف الأنصاري أن «أبرز المخالفات المحررة عدم الالتزام بوضع اللوحات الاسترشادية الخاصة بالتباعد وارتداء الكمام الواقي وعدم الالتزام بالتباعد».

بحث استقطاب عمالة من أوزبكستان

عقدت «القوى العاملة» اجتماعاً عبر الاتصال المرئي مع حكومة جمهورية أوزبكستان، للتباحث حول مذكرة تفاهم بين الطرفين فيما يخص استقطاب عمالة lمن أوزبكستان للبلاد.

وتأتي هذه المباحثات في إطار سعي الهيئة لتعزيز التعاون الفني وفتح المجال مع عدد من الدول لتوفير العمالة الماهرة لسوق العمل بما يحتاجه من مختلف التخصصات، كما تمت مناقشة مذكرة التفاهم بين البلدين لتبادل الأيدي العاملة، إذ تم الاتفاق على المسودة النهائية للمذكرة على أن يتم اتباع الطرق الدبلوماسية للمضي قدما لتوقيعها.

● جورج عاطف

الإغلاق الإداري للمحال المصرّة على المخالفات «التجارة»

تحرير 18 إنذاراً بحق أصحاب أعمال في «مول العاصمة» الرامزي