صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 5040

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

ريال مدريد يعزّز صدارته بفوزه على سوسييداد

  • 06-12-2021

واصل ريال مدريد سلسلة انتصاراته في الليغا، بعد الفوز بثنائية على ريال سوسييداد في الجولة الـ 16 من عمر المسابقة.

عزّز ريال مدريد صدارته إلى 8 نقاط عن أقرب منافسيه، بعد فوزه على مضيفه ريال سوسييداد ضمن المرحلة السادسة عشرة من الدوري الإسباني لكرة القدم أمس الأول، والتي شهدت أيضاً خسارة أولى لتشافي على رأس الجهاز الفني لبرشلونة امام ريال بيتيس صفر - 1، فضلا عن الهزيمة المرّة التي تعرّض لها أتلتيكو مدريد حامل اللقب امام ريال مايوركا 1-2، لتصب جميع هذه النتائج في مصلحة الفريق الملكي.

فعلى ملعب أنويتا، نجح فريق المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي بالعودة بثلاث نقاط ثمينة امام سوسييداد الذي تصدر الـ «لا ليغا» لفترة قبل ان يتعرّض لسلسلة هزائم أبعدته عن المركز الأول، وذلك بفضل هدفي البرازيلي فينيسيوس جونيور (47) والبديل الصربي لوكا يوفيتش (57).

ورفع ريال رصيده إلى 39 نقطة متقدما على اشبيلية الثاني بفارق ثماني نقاط (31)، وريال بيتيس الثالث (30) وأتلتيكو الرابع (29).

وعلى الرغم من خروج نجم ريال الفرنسي كريم بنزيمة مبكرا من اللقاء بسبب مشكلة عضلية (16)، لم يتأثر أداء الـ «ميرينغي» كثيرًا، لاسيما في الشوط الثاني، عندما تمكن الفريق من معالجة بعض الثغرات، والسيطرة اكثر على الاستحواذ.

وجاء الهدف الأول عبر المتألق فينيسيوس جونيور بعد مجهودي فردي على مشارف المنطقة فراوغ اكثر من لاعب قبل ان يمرّر ليوفيتش الذي دخل مكان بنزيمة، فأعادها الأخير لزميله البرازيلي الذي اظهر مرونة عالية امام المرمى مانحا ريال هدف التقدم (47). هذا الهدف هو العاشر لفينيسيوس في 16 مباراة هذا الموسم ليصبح أول لاعب مولود في عام 2000 او بعده يتخطى العشرة اهداف في الموسم نفسه من المسابقة.

ولم يتأخر يوفيتش في تعزيز تقدم فريقه بتسجيل الهدف الثاني، والأول له شخصياً هذا الموسم في الدوري، من كرة رأسية على مقربة من المرمى ليمنح فريقه افضلية واضحة (57). وأجرى سوسييداد تبديلَين سريعين لتنشيط هجومه، غير أنّ ريال حافظ على ثباته ليحقّق فوزه الـ 12 هذا الموسم من 15 مباراة.

خسارة برشلونة وتشافي

مُني برشلونة بخسارته الاولى في حقبة مدربه الجديد تشافي، وذلك على يد ريال بيتيس بنتيجة 0-1 في عقر دار النادي الكاتالوني ملعب «كامب نو».


وبعدما استهل مشواره التدريبي الجديد مع «البلاوغرانا» بانتصار على إسبانيول 1-0، ثمّ فياريال 3-1 في الدوري، إضافة الى تعادل سلبي امام بنفيكا البرتغالي في دوري أبطال اوروبا، فشل تشافي في تحقيق فوزه الثالث توالياً وسقط في الأمتار الأخيرة امام ضيفه بيتيس بعد هدف لخوانمي في الدقيقة 79.

بفوزه هذا، تقدم ريال بيتيس الى المركز الثالث برصيد 30 نقطة، بينما يحتل برشلونة المتعثر والطامح للخروج من كبوة رحيل نجمه الأرجنتيني ليونيل ميسي الى باريس سان جرمان الصيف الماضي، المركز السابع بـ 23 نقطة.

أتلتيكو يتعثر مجدداً

من ناحية أخرى، تعرّض أتلتيكو مدريد إلى خسارة مربكة قبل ديربي مدريد الاسبوع المقبل، وذلك على يد ريال مايوركا بنتيجة 2-1، علماً بأنّ اتلتيكو كان متقدما بالنتيجة حتى الدقيقة 80.

وتراجع بطل إسبانيا الى المركز الرابع برصيد 29 نقطة، أي بفارق عشر نقاط عن ريال المتصدر، وفرّط ايضا بفرصة العودة الى المركز الثاني الذي بات من نصيب إشبيلية الفائز على فياريال 1 - صفر.

بدوره، تقدم مايوركا الى المركز 12 برصيد 19 نقطة من 16 مباراة، بخلاف العديد من الفرق الاخرى التي تملك مباراة مؤجلة.

وتقدّم إشبيلية إلى المركز الثاني، عقب فوزه المهم على حساب فياريال 1 - صفر.

على ملعب رامون سانشيس بيسخوان، سجّل هدف الفوز لإشبيلية الأرجنتيني لوكاس أوكامبوس (16)، ليصبح على بعد خمس نقاط من ريال مدريد.