صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4945

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

تدشين العمليات التشغيلية لطيران «أديل»

عبدالكريم: الكويت الوجهة الدولية الثانية للشركة بعد دبي

خلال احتفالية خاصة نظمتها مجموعة كيو جو لوكالات السياحة والسفر في فندق سيمفوني ستايل أمس الأول، أعلنت «كيو جو» تدشين الرحلات التشغيلية لطيران «أديل» الذراع الاقتصادية للخطوط الجوية السعودية في الكويت، عبر تسيير رحلة طيران من الرياض إلى الكويت كمرحلة أولى، وذلك بحضور عدد كبير من ممثلي وكالات السياحة والسفر المحليين، والمدير العام لـ «كيو جو» روبير حايك، والرئيس التجاري رئيس خدمة العملاء بطيران «أديل» أحمد عبدالكريم.

وقال حايك: «أسعدنا كثيراً التعاون مع طيران أديل الشركة الأقوى صعوداً في صناعة النقل الجوي بمنطقة الشرق الأوسط»، مثمناً اعتماد مجموعة كيو جو وكيلا حصريا لـ «أديل» في الكويت.

وأكد حايك أن هذا الاختيار يعكس الثقة المتبادلة بين الطرفين، ويعزز مكانة «كيو جو» بصفتها إحدى الشركات الرائدة محلياً بخبرة تبلغ نحو 35 عاماً، في ادارة العمليات التشغيلية لشركات طيران محلية واقليمية وعالمية، لافتاً الى أن تمثيل «كيو جو» الحصري لشركة أديل يعد التمثيل الثامن لشركات طيران عالمية في الكويت ضمن استراتيجية الشركة للتعاون والارتباط فقط مع الأفضل.

وأضاف أن «احتفالنا اليوم يتزامن مع الذكرى الثانية لتغيير اسم شركتنا من مجموعة (بودي للطيران) الى مجموعة (كيو جو) في نوفمبر 2019، حيث تزين شارع الخليج بملصقنا الدعائي وشعاره (مجموعة بودي للطيران تنطلق الى العالمية أصبحنا مجموعة كيو جو)»، معلناً استئناف الشركة رحلتها نحو تحقيق الريادة العالمية بقوة وصلابة بعد الجائحة.

وشدد على أن طيران «أديل» سيكون في الفترة المقبلة الناقل السعودي الأمثل والمفضل للمسافرين الراغبين في حضور الأنشطة والفعاليات والبرامج الترفيهية والثقافية والفنية في الرياض.

وأوضح أن «كيو جو» تركز على توفير تذاكر وعروض لطيران «أديل» تتميز بأسعارها الجاذبة والملائمة لكل مستويات المسافرين بين البلدين، والتي تبدأ من 259 ريالاً سعودياً من الرياض الى الكويت، وبسعر يبدأ من 21.9 دينارا للرحلات من الكويت الى الرياض كمرحلة من التعاون، سيتبعها تدشين وجهات جديدة من الكويت الى باقي مدن المملكة وفق خطط توسعية مستقبلية واعدة.

ولفت الى عدد من العوامل التي من شأنها المساهمة في زيادة الاقبال على طيران أديل للمسافرين من الكويت، ومن أهمها اعلان العودة للحياة الطبيعية في البلاد وتخفيف قيود «كورونا».


وكشف عن انطلاق خطة التطوير الشاملة للموقع الالكتروني لمجموعة «كيو جو» أون لاين، ليتماشى مع أحدث التقنيات الرقمية، والذي يقدم خدمات متكاملة تساعد المسافر الكويتي والمقيم على اختيار الأنسب لتخطيط رحلاته والاستمتاع بالأسعار التنافسية.

وبين أن الموقع الالكتروني الجديد لن يكون مجرد وسيلة لحجز تذكرة الطيران والفندق، بل سيتيح لمستخدميه كل العروض المتعلقة بمتطلبات السفر من استقبال ومساعدة في المطارات العالمية، وتأجير السيارات، وتأمين السفر، وحجز تذاكر المباريات الرياضية والرحلات السياحية ومعلومات عن شروط التأشيرات للوجهات والبلدان المختلفة، اضافة الى الأقسام المتخصصة في الموقع للسياحة بمختلف أنواعها وأشكالها الثقافية، والدينية، والعلاجية، والمغامرات البحرية، ورحلات شهر العسل، وكذلك استئجار طائرات خاصة مع كل ما تتضمنه من خدمات الكونسيرج المميزة.

من جانبه، قال الرئيس التجاري رئيس خدمة العملاء بطيران أديل أحمد عبدالكريم، إن افتتاح وجهة الكويت الجديدة، وإضافتها الى شبكة رحلات الشركة ووجهاتها التي بلغت بعد الاضافة الجديدة 15 وجهة داخلية ودولية، هو حدث مميز ويأتي امتداداً للنجاحات المتتالية لـ «أديل» وسعيها المتواصل لتحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030، ودعم استراتيجية قطاع الطيران المدني الوطنية، وذلك من خلال توسيع شبكة رحلاتها المحلية والإقليمية بهدف مواكبة النمو المتسارع بسوق صناعة النقل الجوي في المملكة والمنطقة وجهودها المتمثلة في ربط السعودية مع العالم الخارجي برحلات اقتصادية جوية تقدم خيارات سفر متنوعة وبأسعار تنافسية.

وأضاف عبدالكريم أن إطلاق الوجهة الجديدة إلى الكويت سيساهم في تعزيز أواصر العلاقات الأخوية بين أبناء البلدين الشقيقين، وسيدعم تقوية روابط التعاون والتلاقي بينهما في عدة مجالات منها الاجتماعية والاقتصادية والثقافية والسياحية، مبيناً أن وجهة الكويت تعد الوجهة الدولية الثانية للشركة، حيث دُشنت محطة دبي في يوليو الماضي.

وكشف عن اطلاق الوجهة الجديدة بالتزامن مع التشغيل الفعلي لأحدث طائرات أسطول «فلاي أديل» المسيرة عليها من طراز (A320neo)، والتي تمتاز بكفاءة متقدمة في اقتصاديات التشغيل، وبهيكل يعد الأوسع ضمن فئتها مزود بأحدث التقنيات ذات الكفاءة العالية، إضافةً إلى مستويات عالية من الراحة خلال الأجواء، بفضل التحديث الشامل لمقصورة الركاب.

وسلط الضوءَ على انجازات الشركة، موضحاً أنها نجحت في نقل نحو 13 مليون مسافر على متن 86 ألف رحلة جوية، وذلك منذ بداية عملياتها التشغيلية قبل حوالي 4 سنوات وحتى اليوم، لافتاً إلى ان هذه الأرقام والاحصائيات تعتبر غير مسبوقة على مستوى شركات الطيران الناشئة عالمياً، مما يؤكد جدارة الشركة ومنسوبيها بالحصول على لقب أقوى شركة طيران صاعدة في المنطقة والشرق الأوسط.

وأشار عبدالكريم إلى خطة التوسع المستقبلية الطموحة للشركة في منطقة آسيا والمحيط الهادي والأميركتين، وان تنقل اكثر من 85 مليون مسافر في العام، من 200 وجهة مختلفة في العالم بحلول 2030.

حصة المطيري

حايك: «فلاي أديل» سيكون الناقل السعودي الأمثل والمفضل للمسافرين الراغبين في حضور الفعاليات والأنشطة الترفيهية بالرياض