صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4870

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

كوريا الجنوبية: بيونغ يانغ لم تستجب لاتصالاتنا

عبر الخطوط الساخنة رغم التفاؤل الحذر بتحسن العلاقة المتوترة

  • 27-09-2021 | 11:35

قالت كوريا الجنوبية اليوم الاثنين أن بيونغ يانغ لم تستجب حتى الآن لمكالماتها عبر خطوط الاتصال والخطوط الساخنة العسكرية على الرغم من التفاؤل الحذر الذي نشأ بعد تصريح رئيسها كيم جونغ -أون بان «الكوريتين يمكنهما مناقشة تحسين العلاقات المتوترة منذ فترة طويلة».

وشددت المتحدثة باسم وزارة الوحدة لي جونغ - جو في مؤتمر صحفي دوري على ضرورة أن يكون هناك اتصال «سلس ومستقر» لتحقيق نزع السلاح النووي وإقامة سلام دائم في شبه الجزيرة الكورية وتعزيز العلاقات بين الجنوب والشمال من خلال الحوار والتعاون.

وأضافت «تتوقع الحكومة استعادة سريعة لخط الاتصال واستئناف الحوار بين الحكومتين وكذلك استئناف المناقشات وإيجاد حلول لمجموعة متنوعة من القضايا المعلقة التي تواجه الكوريتين».


ويأتي تصريح المسؤول بعد صدور بيانين من كيم يو جونغ شقيقة الزعيم الكوري الشمالي والتي تتولى منصب حزب العمال الكوري الحاكم قالت فيهما إن «الكوريتين يمكنهما مناقشة تحسين العلاقات بين الكوريتين وإعادة تأسيس مكتب الاتصال في (كايسونج) حيث قطعت جميع خطوط الاتصال عبر الحدود احتجاجاً على المنشورات المناهضة لبيونغ يانغ المرسلة من الجنوب».

وجاءت هذه التصريحات التي اعتبرتها وزارة الوحدة «إيجابية» بهدف استئناف الاتصالات والحوار عبر الحدود في أعقاب خطاب الرئيس الكوري الجنوبي مون جيه -إن أمام الأمم المتحدة والذي دعا فيه إلى انهاء الحرب الكورية (1950 - 1953).

ووصلت المفاوضات بين الكوريتين لانهاء نزاعهما وتحسين العلاقات إلى طريق مسدود منذ انتهاء القمة بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية عام 2019 ولا تزال الكوريتان في حالة حرب.