صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4756

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

بنك الكويت الوطني : 3 آلاف أسرة محدودة الدخل تستفيد من المبادرة مع «ريفود»

  • 12-05-2021

حقق التعاون بين بنك الكويت الوطني وريفود لشهر رمضان ضمن حملة "ماجلة رمضان" نجاحاً كبيراً. فقد وفّر كل من بنك الكويت الوطني وريفود سلالا غذائية واستهلاكية متكاملة لتغطية احتياجات 3000 أسرة محتاجة.

تأتي هذه المبادرة في إطار برنامج البنك الرمضاني السنوي "افعل الخير في شهر الخير" المستمر منذ 27 عاماً.

وتهدف إلى دعم العائلات المتعففة بسلّة مواد غذائية واستهلاكية عالية الجودة، وهو ما يسهم في منع هدر الغذاء وإيجاد حلّ مناسب لشركات توزيع السلع الاستهلاكية في التخلص من المنتجات الغذائية والاستهلاكية الفائضة عن حاجة السوق، وهذا من شأنه تقليل نسبة النفايات الغذائية في المرادم ومحاولة خلق توازن بين الإنتاج والاستهلاك.

وقد وزع نحو 20 متطوعاً من موظفي بنك الكويت الوطني وريفود الحصص الغذائية والاستهلاكية على العائلات المسجلة بياناتها لدى ريفود خلال الشهر الفضيل في مختلف مناطق الكويت.

وتعمل "ريفود" مع موردين محليين لتجميع المواد الاستهلاكية الفائضة، ثم توزيعها على الأسر ذات الدخول المحدودة وفق قاعدة بيانات وشروط محددة يتم قبولهم على أساسها.


وفي هذه المناسبة، قال مدير أول إدارة العلاقات العامة في "الوطني"، طلال التركي، إنه بمناسبة الشهر الفضيل الذي تعودنا سنوياً أن نطلق فيه برنامجنا الرمضاني "افعل الخير في شهر الخير"، نتعاون مع ريفود في حملة "ماجلة رمضان"، ونحن نرى في هذه الحملة أكثر من عمل خيري داعم للعائلات المتعففة، لاسيما أنه يعمل لخدمة أهداف مجتمعية أكبر تتعلّق باستدامة المجتمع واقتصاده وبيئته. نحن ندرك أثر هدر الطعام في بيئتنا ومجتمعنا، لاسيما أن الهدر في الكويت يقدّر بنحو مليون طن من الغذاء سنوياً.

كما نوّه التركي بالإدارة الكويتية الشابة لريفود، والتي نجحت منذ انطلاقها في كسب ثقة المجتمع بها وبرسالتها وأهدافها الواعدة. وأضاف التركي: "تلتقي جهودنا في بنك الكويت الوطني مع ريفود في العديد من المسائل الاجتماعية والاقتصادية والإنسانية والبيئية التي تصب جميعها في تلبية أهداف الاستدامة بضمانها عدم إهدار الطعام موفرة بذلك حلولا بيئية واقتصادية عدة".

وشدد التركي على أهمية الوعي المجتمعي للمضار البيئية والاجتماعية لهدر الطعام، مؤكدا الالتزام بدعم برامج مستدامة مثل إعادة التوزيع الغذائي الذي أنشأته ريفود في الكويت.

وتأتي مساهمة بنك الكويت الوطني انطلاقاً من التزامه بواجبه الاجتماعي ومن حرصه على أن يوّسع نطاق برامجه في مجال المسؤولية الاجتماعية، حيث يشارك في توفير الدعم والمساعدة لأسر الدخل المحدود ليستقبلوا الشهر الفضيل هذا العام بطريقة مختلفة ملؤها الأمل.

ويواصل "الوطني" برامجه الاجتماعية، وذلك تعزيزا للدعم المجتمعي ومواصلة لخططه في التنمية المستدامة. وقد نجح البنك في تحقيق نتائج واضحة فيما يتعلّق بجهوده في مجال الاستدامة من خلال العديد من المساهمات والمبادرات التي تغطي مختلف الجوانب الاجتماعية وفي المقدمة المجال الصحي.

وتعتبر ريفود مبادرة كويتية غير ربحية تسعى لتعزيز التدابير الوقائية من هدر الطعام، وعمل حلقة وصل بين الفائض من الشركات والمحتاجين للمواد الغذائية والاستهلاكية والمساعدة في حل مشكلة النفايات الوطنية.