صدر العدد الأول بتاريخ 2 يونيو 2007

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

العدد: 4756

رئيس التحرير خالد هلال المطيري

ارتفاع مؤشرات البورصة وسط عمليات جني أرباح

السيولة 83 مليون دينار والأسهم القيادية مستقرة

واصلت مؤشرات بورصة الكويت الرئيسية الأربعة تسجيل الارتفاعات، وكانت بداية الأسبوع خضراء؛ حيث ربح مؤشر السوق العام نسبة ربع نقطة مئوية تعادل 15.62 نقطة، ليقفل على مستوى 6268.1 نقطة بسيولة جيدة، ولكنها أقل من سيولة الخميس القياسية، قاربت امس 83 مليون دينار تداولت 586 مليون سهم عبر 16859 صفقة، وتم تداول 136 سهما ربح منها 67 سهما وخسر 59 سهما، بينما استقر 10 اسهم دون تغير، وربح مؤشر السوق الأول نسبة أقل كانت عُشري نقطة مئوية تساوي 12.79 نقطة ليقفل على مستوى 6793.79 نقطة بسيولة مرضية بلغت 45.8 مليون دينار تداولت 152.2 مليون سهم عبر 5048 صفقة، وربح 9 أسهم مقابل تراجع 15 سهما واستقرار سهم واحد دون تغير، وعاد مؤشر السوق الرئيسي إلى تسجيل المكاسب الكبيرة، وأضاف أمس 0.44 في المئة، أي 22.76 نقطة، ليقفل على مستوى 5249.46 نقطة بسيولة جيدة بلغت 37 مليون دينار تداولت 431.8 مليون سهم عبر 11811 صفقة، وربح 58 سهما مقابل تراجع 44 سهما واستقرار 9 اسهم دون تغير.

تباين الأداء


استمر الأداء القوي لبعض الأسهم الانتقائية، والتي دعمت مؤشرات السوق، وكان ابرزها أمس أسهم أهلي متحد والاولي وسفن وميزان وارزان ومبرد، بينما تمت عمليات جني أرباح على مجموعة أخرى كان في طليعتها أسهم الوطنية العقارية، وبعذر اعلان تغيير الهدف من تملك السهم من شؤون القصر خسر 4.7 في المئة، كما سجلت اسهم صغيرة تراجعات حادة كان ابرزها التخصيص حيث خسر 10.4 في المئة، وتراجع صناعات بنسبة محدودة، وكذلك سهم زين والوطني لتسير الجلسة إلى اللون الأخضر، ولكن مثقلا بالاحمر، وبعد بداية جيدة لبعض الأسهم حيث استمرت بتسجيل المكاسب، وكان سهم البيت أبرزها حيث قفز إلى مستوى 78.5 فلسا وهي اعلى مستوياته، ثم تراجع بسبب ضغط جني الأرباح وتداولات النتنج التي تسرع من عمليات جني الأرباح لكثير من الأسهم، لتنتهي الجلسة خضراء ولكن على وقع انتظار نتائج شركات لم تعلن عن بيانات الربع الأول أبرزها سهم أجيليتي.

خليجيا كان اللون الأخضر هو الأكثر وضوحا، حيث ربحت جميع مؤشرات الأسواق المالية الخليجية عدا مؤشر سلطنة عمان، وكانت القيادة لمؤشري سوق الامارات العربية المتحدة بنمو قارب نسبة 1 في المئة، وكانت أسعار النفط قد أقفلت يوم الجمعة الماضي على سعر 68 دولارا لبرميل برنت.

علي العنزي